مؤسس حملة «فطرتي»: حجب المواقع الإباحية جزء كبير من القضاء عليها

أعلنت صفحتي "واعي" و" علاج إدمان الإباحية"، عن إنطلاق حملة "فطرتي" أمس الجمعة، وذلك في إطار كشف الشذوذ وتعريف الناس به والتحذير من مخاطره والرد على إدعاءات من يمارسونه ونشرت صفحة" واعي" عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بيانها الأول عن الحملة، وقالت إن اليوم هو أول يوم من أيام بدء حملتها " فِطْرَتي" وتحت شعار "#فطرتي_أقوى_من_الشذوذ".
 
وأوضحت الحملة أن من بين أهدافها التعريف بتاريخ الشذوذ وكيف أصبح مقبولاً لدى بعض الدول بعد أن كان محظوراً، وتعريف الناس بمعنى الشذوذ وأنواعه وتوضيح أسبابه الحقيقية العلمية.
 
وأشار البيان إلى أهمية توعية الآباء والأمهات بالأخطاء التربوية التي قد تؤدي إلى وقوع أبنائهم في هذا السلوك الغير سوي، كما ستقوم الحملة بالرد على شبهات من يعاني من هذا السلوك ومن ربما يؤيد هذا السلوك، وتوضيح أخطاره على الفرد والمجتمع وكيفية الوقاية منه ومعرفة موقف الأديان من هذا السلوك الشاذ.
 
وفي هذا الإطار أجرينا الحوار التالي مع محمد عبد الجواد مؤسس أول موقع لمواجهة الإباحية.

 
 

ما سبب عمل هذه المبادرة؟

بداية كانت مبادرة ثم صارت مشروعا لنشر الوعي في العالم العربي كله، والأسباب التي دفعتنا لتلك المبادرة هي أولا الانتشار الكبير للإباحية في العالم كله والوطن العربي كجزء من هذا العالم تأثر أيضا بها وبشكل كبير ، ثانيا التعامل السطحي أو الخاطئ مع تلك المشكلة أو آثراها نتيجة الجهل بها وبمخاطرها الحقيقية ، ثالثا المخاطر الكبيرة التي تسببها الإباحية وتهدد استقرار وأمن أي مجتمع بشري ، رابعا شعورنا بالمسئولية تجاه مجتمعنا العربي عن طريق إحداث تغيير حقيقي عبر نشر الوعي بمخاطر الإباحية على الدماغ والعلاقات والمجتمع ومساعدة من يعاني من إدمان المواد الإباحية على التعافي.

والهدف؟

نحن مجموعة من الشباب المُبْتَكِر والشغوف بحل المشكلات، نرغب في إحداث فارق في عالمنا العربي . ومهمتنا هي زيادة الوعي بالآثار الضارة للإباحية عن طريق وسائل إبداعية مختلفة.

 مهمتنا كما ذكرت هي أن نحارب ذلك المخدر الجديد وأن نوفر للأفراد فرصة كي يتخذوا قرارًا مهماً بشأن مواجهة الإباحية وذلك برفع الوعي بأضرار الإباحية وباستخدام العلم والحقائق  .

 

وبالتالي فإن هدفنا هو توعية المجتمع العربي من خطر الإباحية والمساهمة في علاج وتعافي عدد كبير من مدمني ومدمنات الإباحية, وذلك بتقديم المساعدة والنصيحة والدعم والمشورة والتوجيه لكل من يعاني من إدمان الإباحية وكشف زيف الإباحية وخداعها وتوضيح مخاطرها على الدماغ والأسرة والمجتمع.

ماذا يعني من وجهة نظرك احتلال مصر المركز الثاني عالميا في مشاهدة المواقع الإباحية؟ وما السبب ؟

بالفعل وطبقا لإحصائيات مؤسسة similar web والمشهورة عالميا وتخصصها المتعلق برصد زيارات الإنترنت على مستوى العالم والإحصائيات والتحليلات الخاصة بها،  أصدرت هذه المؤسسة تقريرا عام 2015 عن زيارات مستخدمي الإنترنت في كل دول العالم والذي أظهر أن مصر تأتي في المركز الثاني بعد العراق في أعلى دول العالم زيارة للمواقع الإباحية وبالمناسبة كان ذلك مثيرا لدهشتهم أنفسهم حيث تفاجئوا من كون أعلى دولتين في العالم تعدان من الدول المحافظة في الوقت الذي لم تأتِ الولايات المتحدة الأمريكية في المراكز الخمسة عشر الأولى رغم أنها تنتج ما يقارب نصف المواد الإباحية من إجمالي الإنتاج العالمي ويرجع ذلك في رأيي نتيجة زيادة الوعي لديهم بخطر الإباحية بعد ثبوت ذلك علميا في السنوات الأخيرة وبذلهم جهود كبيرة مذهلة في هذا المجال من قبل إدارات بعض الولايات والكثير من الجمعيات والمؤسسات التطوعية ، وجدير بالذكر أيضا أن دولة الكويت احتلت المركز الأول عالميا بنفس التقرير كأعلى دولة سجلت أطول جلسة مشاهدة وتليها المملكة العربية السعودية في المركز الرابع وقطر في المركز الخامس كأطول جلسات على المواقع الإباحية في العالم،  ويعني ذلك هو أنه وعلى الرغم من كون بلدنا الحبيب مصر مصنف كبلد محافظ إلا أنه ونتيجة غياب الوعي بخطر الإباحية كسبب مهم وأسباب أخرى مثل الفراغ وضعف الوازع الديني والأفلام والكليبات الخليعة الغير هادفة والتي انتشرت على الشاشات العربية في السنوات الأخيرة والبطالة والعنوسة وانشغال الوالدين عن توعية أبنائهم وعدم حجب المواقع الإباحية من قبل الدولة مما يزيد من نسبة التعرض للإباحية ورفقاء السوء وعدم توفير مجالات واسعة لممارسة الهوايات والأنشطة الرياضية والشعور بالإحباط أدت إلى احتلال مصر هذا المركز ولهذا كان تحركنا لزيادة الوعي بخطر الإباحية في وطننا العربي ، وللعلم هذه الأسباب هي أسباب عامة من الممكن أن تؤدي لدفع الشخص لأي سلوك إدماني في أي مكان بالعالم إذا توفرت  .

حضرتك وصفت من يتردد على هذه المواقع بالمدمن فما دليلك الطبي والعلمي ؟

بعض ممن يشاهد الإباحية قد يتحول سلوكه تجاه مشاهدة الإباحية إلى سلوك قهري إدماني سواء كان رجلا أو امرأة لكن المشكلة منتشرة بين الرجال أكثر ، في السنوات الأخيرة ظهرت نتائج لدراسات عديدة تُظهر تأثير الإباحية على الدماغ بشكل يماثل تأثير المخدرات كالكوكايين عليه ولهذا يسمون الإباحية الآن في العالم الغربي بالكوكايين البصري visual cocaine  ومن بين تلك الدراسات هناك دراسة لعلماءُ المخِّ والأعصابِ بجامعةِ كامبريدج يكتشفونَ من خلال دراسة حديثة عام 2014 تشابُهاتٍ مذهلةً بينَ تركيبِ المُخِّ لدى مُدمِني الإباحيَّةِ ومُدمِني المُخدِّراتِ

 

د. فاليري فوون هي شخصية معروفةٌ عالميًّا في مجالِ الإدمانِ، وباحثةٌ رئيسيَّةٌ في قسمِ علمِ المُخِّ والأعصابِ بجامعةِ كامبريدج المرموقةِ بإنجلترا، وطبقا لما ذُكرَ في صفحتِها على مَوقعِ قسمِ علمِ المُخِّ والأعصابِ بجامعةِ كامبريدج على شبكةِ الإنترنت فإنَّ “معملَ د. فوون يركِّزُ على الآليَّاتِ المُتعلِّقةِ بالاضطراباتِ القهريَّةِ كإدمانِ الموادِّ المُخدِّرةِ والإدمانِ السُّلوكيّ”، ولكونِها حاصلةً على درجةٍ طبيَّةٍ في مَجالِ الاضطراباتِ الذهنيَّةِ والعقليَّةِ المُتعلِّقةِ بمشاكلِ الجهازِ العصبيّ، كما أنها حاصلةٌ كذلك على درجةِ الدكتوراه في علمِ المُخِّ والأعصابِ، فإنّ د. فوون تُعتبرُ في الصدارةِ فيما يتعلق بفهمِ المُخ البشري، وكيفية عمله، وكيفيةِ تأثره بالإدمانِ؛ ولذلك عندما تمَّ إلقاءُ الضوءِ على دراستِها -التي طالَ انتظارُها- وتمَّ نشرُها بالمملكةِ المُتحدةِ في وثيقةٍ عنوانُها “تأثيرُ الإباحيَّةِ على عقلِ المُخِّ البشريّ”، وقد تسبَّبتْ الدراسةُ في اكتشافاتٍ رائدةٍ في هذا المجالِ خاصةً فيما يتعلَّقُ بتأثيرِ الموادِّ الإباحيَّةِ على المُخِّ، وكيفَ أنَّ مُدمني الإباحيَّةِ يُشبهونَ حقًّا مُدمني المُخدِّراتِ.

كيف يتم التواصل مع هذه الفئة من الناس ؟

يتم التواصل عبر موقعنا موقع علاج إدمان الإباحية www.antiporngroup.com  والذي يعد الموقع العربي الأول الذي يقدم محتوى حصري وأدوات حقيقية للتعافي وعبر مواقع التواصل الاجتماعي بصفحة علاج إدمان الإباحية على الفيس بوك وصفحة واعي على الفيس بوك أيضا وحسابنا بتويتر والانيستجرام ويحملان أيضا اسم علاج إدمان الإباحية.

ما هي نوعية المترددين على هذه المواقع من خلال التجربة وهل تقتصر على فئة عمرية أو طبقة معينة ؟

ليس لدينا إحصائيات موثقة في العالم  العربي ولكن من خلال التجربة ومن خلال استبيان قمنا به شارك فيه أكثر من 1500 شخص أظهر أن غالب من يعاني من تلك المشكلة كانت أعمارهم تتراوح من سن 10 سنوات إلى 35 عام وأكبر نسبة منهم من هم في سن الجامعة وتشمل الإناث والذكور لكن نسبة الذكور أكبر بكثير من الإناث وللأسف فإن الإباحية فخ كبير من الممكن أن يقع فيه أي أحد سواء كان رجل أو امرأة متدين أو غير متدين كبير أو صغير متزوج أو غير متزوج فقير أو غني ، ولكن بالطبع هناك عوامل تساعد على زيادة احتمالية إدمان شخص دون الآخر للإباحية فمثلا الشخص السعيد والمستقر في زواجه أقل احتمالية للوقوع في الإدمان والشخص الواعي بخطرها أقل احتمالية للوقوع في فخها , وأيضا التعرض لا يعني أن الشخص حتما سيدمنها خاصة إذا كان لديه الوعي بحقيقتها الخيالية ومخاطرها الكبيرة المدمرة .

هل هناك تفاعل حقيقي مع من يريد التعافي من هذا الداء الخطير؟

نعم بالفعل هناك تفاعل حقيقي منا ومن المتعافين بشكل لم نكن نتصوره بسبب أنهم يشعرون بتغير حقيقي في حياتهم على جميع المستويات بعد اتخاذ قرار التعافي وذلك بالتوقف عن تلك الممارسات السيئة والبدء في العمل على تغيير نمط الحياة باكتساب عادات جديدة تحل محل العادات السيئة القديمة التي كانت سببا في الوقوع في الإدمان والاستمرار فيه .وأيضا ما يجعلهم يتفاعلون بصورة رائعة ودءوبة هي المشاركة الجماعية حيث إنه ولأول مرة في العالم العربي ننشئ مجتمع آمن أون لاين يتم من خلاله الحديث حول تلك المشكلة المؤرقة للكثير ومن خلال هذا المجتمع الآمن يساعد المتعافين والمتعافيات بعضهم البعض تحت إشرافنا في مجموعات منفصلة عبر التيليجرام الذي يوفر السرية التامة للمتعافين ويتشاركون الحلول لتخطي التحديات والعقبات خاصة في بداية الطريق وبهذه الخطوة كانت نقطة انطلاقة لتحقيق أحد أهدافنا وهو نشر ثقافة التعافي من هذا النوع من الإدمان السلوكي المدمر واسع الانتشار .

نود إلقاء الضوء على خطوات العلاج؟

الإدمان نوعان إدمان سلوكي وإدمان مادي الإدمان المادي وهو المشهور والمعروف لدى غالب الناس مثل الهيروين الكوكايين والحشيش وأما إدمان الإباحية هو من النوع الذي لا يعرفه الكثيرون وهو من النوع السلوكي

ومن أنواع الإدمان السلوكي أيضا إدمان الإنترنت والتسوق والعمل

المهم إدمان الإباحية علاجه مبني على العلاج السلوكي المعرفي

تصحيح المفاهيم الخاطئة والتوعية بمخاطر الإباحية أولى مراحل التعافي من إدمان الإباحية وبالتالي سيترتب عليه تغيير السلوك القهري للإدمان

ثم بعد تحقيق هذا الفهم لطبيعة المرض وآليته وتأثيره على الدماغ وأن تأثيره يماثل تأثير الكوكايين ولذلك يسمونه الكوكايين البصري  visual cocaine كما ذكرت سابقا وتأثيره أيضا على العلاقات والمجتمع

نقوم بمساعدة المتعافي على التفكير العقلاني السليم عن طريق تقوية الإرادة فمشكلة المدمن الرئيسية في ضعف الإرادة المدمن في الغالب ليس شخصا سيئا لكنه فقد الإرادة والدليل أن غالبيتهم يحاولون كثيرا أن يتوقفوا ولكن لا يستطيعون

نساعدهم على فهم دماغهم وكيف يعمل ونبين لهم كيف ولماذا يحدث ضعف الإرادة واتخاذ القرار وضعف القدرة على حل المشكلات فنعلمهم أدوات وتقنيات وبرامج تساعد على تقوية الإرادة

ثم نساعدهم ونوجههم لتغيير العادات السيئة التي كانت سببا في تغذية السلوك القهري للإدمان سواء الإباحية او الاستمناء «العادة السرية» فتغيير العادات السيئة واكتساب عادات جديدة صحية هو مفتاح الحل وهذا يحتاج إلى وقت وجهد كبير فكما أن السلوكيات السيئة الخاطئة أخذت وقتا لتتشكل كذلك لكي يحدث تغيير لها لابد من وقت أيضا فالعادات السيئة لا تمحى بمجرد التوقف فقط بل تحتاج إلى استبدال بأخرى جديدة صحية ولكن البشرى والخبر الجميل أن الشخص المتعافي يلمس تغييرا ملموسا ورائعا في كل يوم يمر عليه بعيدا عن الإباحية والعادة السرية يلمسه في رجوع علاقته بربه قوية وفي اكتساب ثقته بنفسه التي بدأ يفقدها وفي صحته النفسية بشكل عام والجسدية أيضا والعقلية فالذاكرة تعود قوية والتركيز يتحسن والرضا عن الحياة يزيد ويصبح الشخص متفائل ولديه إقبال على تحقيق أهدافه المرجوة في حياته ويستحسن الضعف الجنسي الذي تكون الإباحية قد سببته له وتعود حساسيته مرة أخرى للنساء فيسعى إلى الزواج وكذلك على مستوى العلاقات الاجتماعية تتحسن علاقاته.

وأود أن أشير إلى أننا نقدم للمتعافين مجموعة من برامج التعافي المترجمة للعربية لأول مرة مستمدة من تجارب غربية لأشخاص كانوا يعانون من إدمان الإباحية ثم تعافوا منها وقدموا تجاربهم في صورة برامج علاجية من واقع خبراتهم الشخصية وقراءاتهم العلمية فلدينا مثلا برنامج أليكس وبرنامج سين رسيل وبرنامج سام بلاك للتعافي من إدمان الإباحية  وبرنامج  أندرو ميشييل للتعافي من إدمان العادة السرية ( الاستمناء) .

 وأود أن أؤكد على أن فريق العمل تطوعي ويبذل مجهود رائع جدا جدا ولولاهم بعد الله عز وجل ما كان لهذه الفكرة أن تنتشر وتكبر بهذا الشكل سواء كان في الترجمة أو المراجعة والتدقيق أو النشر أو الرد على الرسائل بحساباتنا المختلفة ومتابعة المتعافين من خلالها وكذلك مجموعات التعافي على التليجرام

وكان الأمر في البداية صعب جدا لأن الموضوع حساس وجديد فلم تكن هناك مشاركة لا من المتابعين ولا من المتطوعين

 

ولكن وبعد مرور الوقت ظهرت الثمار وتجرأ الناس وبدأوا يشاركون ، فالموضوع مطروح في الغرب منذ فترة لكن العالم العربي لم يطرح فيه تلك الفكرة بهذا الشكل من قبل رغم أن العالم العربي يعاني في بعض البلدان وربما أكثر من الغربي.

كيف تضمن من الشخص لن يعود لهذا الأمر مرة ثانية؟

لا يوجد ضامن لعدم العودة ولكن قبل أن أجيب على السؤال لابد من توضيح أمر ألا وهو  أن فترة  الـ90 يوما من الانقطاع عن الإباحية والعادة السرية مع فهم جيد للتفريق بين تعريف الزلة والانتكاسة والهفوة هي المعيار الذهبي الحالي للعلاج  ،  لأن الـ 90 يوما من إعادة التأهيل تعطي الوقت الكافي لعقل المتعافي لإعادة تشغيل وتشكيل نفسه ، ويسمح له  بإتقان مهارات التعافي ، ويتيح له وقتا لاكتساب النشاطات الجديدة لتصبح عادات. بعدها يكون قويا بما فيه الكفاية للاعتماد على نفسه وقوة إرادته التي استعادها مرة أخرى ، ومن ذلك فنصيحتنا لكل متعافي هي كن يقظا لأن الطريق إلى التعافي من الإباحية كمباراة ملاكمة من الوزن الثقيل. فالملاكم يحتفظ بقفازاته عالية حتى يحمي وجهه ، وكوعيه لكي يحمي أضلاعه، وعيناه تركز على خصمه في كل خطوة.

في التعافي، تخفيف الحماية واليقظة يعتبر كمن يطلب ضربة غير متوقعة.

 

توقفك عن اليقظة ، يمَّكِن عادات الإدمان من أن تعود بسهولة إلى الحياة مرة أخرى وتسيطر.

إذا ما اكتشفت الزوجة أن زوجها دائم التردد على هذه المواقع ماذا تفعل وهل يقدم لها الموقع والقائمين عليه أى نصيحة؟

الإدمان على الإباحيَّة لا يؤثِّر فقط على الُمدمنين، بل يُحدث صدمة تؤثر على جميعِ علاقاتِهم، وخاصة الأشخاص الأقرب إليهم. وهذه الصدمة يمكن أنْ يكون من الصعب جداً التعامل معها، وغالباً ما تكون هذه الصدمة للناس الذين يقدمون الحب والرعايةَ للشَّخص المدمن. الآباء والأمهات والأصدقاء والعائلة كلُّهم سيشعرون بالألَم على أحبائهم، ولكن الصدمةَ الكبرى ستكون لشريك الحياة (سواءَ الزَّوجِ أو الزَّوجةِ)؛ فلنْ يتأثر أحدٌ أكثر منه .

ونحن من خلال موقعنا نقدم مجموعة كبيرة من المقالات التي تحتوي محتوى حصري في قسم مخصص تحت عنوان " للمتزوجين فقط" نقدم من خلاله نصائح وخبرات كثيرة ومهمة يمكن للزوجة من خلالها معرفة كيفية التعامل مع تلك المشكلة وحلها إن شاء الله وكذلك لدينا في فريق العمل على الصفحات بالفيس بوك والتليجرام فريق نسائي يرد على رسائل الفتيات والزوجات ونحاول إرشادهن للطريقة المثالية للتعامل مع هذا الأمر .

وعلى الزوجة أيضا أن تفهم أن مشاهدة الإباحية من الممكن أن تكون إدمانا وأننا نحتاج  إلى اتخاذ بعض الإجراءات لوضع حد للإدمان. وسيكون لطيفا إذا كان يمكنه وقف ذلك من تلقاء نفسه، ولكن هذا نادرا ما يحدث بهذه السهولة.

فنحن لا نطلب من مدمن الكحول على سيل المثال أن يوقف شرب الكحوليات و هو لا يزال يحتفظ بزجاجات من الكحول في المنزل. و بنفس  الطريقة ، فزوجك لا يمكن أن يوقف إدمان الإباحية دون إزالة إغراء الإنترنت و التلفاز من المنزل .

يمكن إيقاف الانترنت تماما مؤقتا، أو وضع برامج الحماية  المثبتة على الحاسوب بدون معرفته لكلمة المرور ومراقبة تاريخ المشاهدة  . و كذلك حذف كل القنوات التي تعرض النساء فهذا لا يقل خطرا عن المواقع الإباحية كما سنشرح لاحقا .

تحدثي  معه حول هذا الموضوع.

إنه قد يكون خائفا في البداية، ولكن وضحي له  أنه اذا كان يريد الحفاظ على نفسه من غضب الله و الأسرة من التفكك و الضياع و الحفاظ عليك فعليه أن يتخذ تلك الخطوات  ترجيه و حاولي أن تقومي بذلك بطريقة فيها حب و مودة  .

أنا أعرف أنك غاضبة ، ولكن إذا قمتي بلومه و قمتي بتقمص دور المحاضِرة له فبهذا سوف تدفعيه في الاتجاه المعاكس إلى الابتعاد،  الأفضل بدلا من القيام بهذا أن تخبريه أنك سوف تكوني بجواره تسانديه و تساعديه على اجتياز هذه المحنة،  اخبريه أنك و هو ستعملان سويا على إعادة بناء العلاقة الزوجية بينكما مرة أخرى و جعلها مرضية لكما أخبريه أنك تريدي جعل حياتكما الزوجية مليئة بالألفة و المحبة و جعلها جميلة و أكثر قربا  ، و ربما تحتاجين إشراك طرف ثالث تستشيريه في هذا الأمر  كمتخصص  أو شخص حكيم مؤتمن

 

هذه فقط نصيحة عابرة لكن الموضوع يحتاج إلى مزيد من الإطلاع والقراءة من خلال موقعنا علاج إدمان الإباحية وما أود أن أؤكد عليه هو أن الطلاق ليس حلا في كثير من الحالات فعلينا أن نتروى ونحافظ على الأسرة وعدم التسرع في اتخاذ قرار الطلاق لأن الطلاق في بعض الأحيان يترتب عليه مفاسد كبيرة جدا .

كيف نحصن أبناءنا من الوقوع فريسة لهذه المواقع؟

إن التثقيف والتوعية هما أقوى الأسلحة لمكافحة انتشار الإباحية في بيوتنا ومجتمعاتنا.

بالبحث تبين كيف أن الإباحية يمكنها أن تضر حقا المشاهدين ، وعلاقاتهم، والعالم كله من حولهم .

هدفنا هو إظهار كل الحقائق المتعلقة بهذا المخدر الجديد إلى النور، وتسليح الناس لاتخاذ قرارات مدروسة حول مشاهدة الإباحية.

فبالنسبة لبعض المشاهدين الصغار، الأمر بالنسبة لهم ليست قرارات واعية لمشاهدة الإباحية، لأنهم يعثرون عليها عن طريق الصدفة، وبهذه الطريقة فإن الكثير من الأطفال يتعرضون للمواد الإباحية  بل وربما يدمنون عليها في سن 12 أو أقل.

في الوضع المثالي، سيخبر الطفل والديه دون تردد ليقول لهم ما سمعه خارج البيت أو وجده على جهاز الكمبيوتر عن طريق الصدفة، ولكن في كثير من الأحيان،يكون خائفا جدا أن يقول أي شيء، ولن يطرح الأمر.

نعتقد أنه من المهم للآباء والأمهات أن يجروا محادثات مع أطفالهم حول ما هي الإباحية، وجعل تلك المحادثة مفتوحة ونزيهة، وتملأها المحبة.

إن غرس الخوف الكلي من الإباحية في نفوس الأطفال الصغار قد يعمل لفترة قصيرة، ولكنها ليست مساعدة على المدى الطويل لإبقاء خطوط الاتصال مفتوحة.

إذا كان الأطفال يشعرون باستعداد والديهم للاستماع لمعاناتهم أو أسئلتهم واستفساراتهم ، فسوف يكونون أكثر استعدادا للتحدث حول هذا الموضوع كلما احتاجوا إلى ذلك  بدلا من إخفاء فضولهم والبحث من تلقاء أنفسهم عن أجوبة في أماكن خاطئة.

بالإضافة إلى ما سبق لابد من برامج حماية تمنع الأطفال من الوصول إلى المواقع الإباحية حماية لهم  .

 

ولكن كيف نتحدث إليهم ونحاورهم حول هذا الخطر الذي لم يعد السؤال حوله هل سيشاهد أبنائي الإباحية أم لا بل؟ متى سيشاهدونها ؟ يمكن للآباء والأمهات الإطلاع على قسم خاص بالموقع علاج إدمان الإباحية تحت عنوان " دليل الآباء والأمهات لحماية الأبناء"  فيه كل ما يود أي أب وأي أم يرغب معرفته حول هذا الموضوع .

هل الحل فى الحجب وكيف تفسر تراخى الدولة في هذا الأمر؟

كما ذكرت في إجابة السؤال السابق الحجب هو جزء مهم من الحل وأداة من الأدوات المهمة التي نعتمد عليها في حماية الأطفال والمراهقين من خطر الإباحية وتقليل فرصة تعرضهم لها وأيضا حفاظا على قيم العائلة ومساعدة المدمنين على التعافي .

ويمكن تلخيص مكاسب وفوائد الحجب في التالي :

= حماية الأطفال وغيرهم من غير المعتادين على زيارة تلك المواقع عمدا من التعرض للإباحية فالطفل أثناء بحثه على الانترنت يمكن بسهولة الوصول إلى المواقع الإباحية عرضيا أو بدافع الفضول وثبتت الأبحاث خطورة الإباحية على المراهقين بصورة أكبر بكثير عن الراشدين نظرا لطبيعة تكوين أدمغتهم التي تتأثر بالإباحية بدرجة تصل لأربعة أضعاف الكبار أضف إلى ذلك أن المراهقين لا يملكون القدرة على كبح أنفسهم عن المشاهدة وكذلك ليس لديهم خبرات جنسية سابقة فيتشكل عندهم منظور خاطئ عن العلاقات الزوجية بل ويسبب لهم مشكلات سلوكية خطيرة كالشذوذ والعدوانية .

= ردا على من يقول أن أي شخص يمكنه كسر الحجب نشير هنا إلى أن التوعية لها دور هام أيضا جنبا إلى جنب مع الحجب لحماية مدمني الإباحية من أنفسهم فكل المعالجين الغربيين لهذا النوع من الإدمان السلوكي ينصحون بضرورة الحجب كأداة مساعدة في التعافي من إدمان الإباحية .

= زيادة الإنتاجية والحد من مشكلات تعتبر الإباحية المتهم الأول فيها في هذه الفترة الأخيرة مثل الخيانة والطلاق والضعف الجنسي لدى الذكور والشذوذ والاكتئاب والاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي للأطفال والنساء والتحرش الجنسي.

وأما تفسيري في تراخي الدولة هو عدم فهم حجم المشكلة فعلينا معرفة وإدراك أن الإباحية خطر صحي عام يُؤدي إلى آثار صحيّة عامَة وأضرار اجتماعية لطائفة واسعة من الأفراد.

 

الإباحية تخلق أزمة صحية عامة؛ ولهذا فإن أضرارها تتخطَّى قدرة الأفراد لعلاجها وحدهم، والجهود المبذولة لمنع مشاهدة وإدمان الإباحية، وتعليم الأفراد والعائلات بأضرارها، وتطوير برامج علاجها يجب أن تتمَّ بطريقة منظَّمة؛ بحيث تحيط بآثارها الواسعة، حتى تواجه البيئة المُسمَّمة جنسيًّا التي تحاول الإباحية خلقها.

هل يمكن أن نلقى الضوء على تجارب بعض الدول التى قامت بحجب هذه المواقع؟

جهود بعض الدول والمؤسسات لمواجهة مخاطر الإباحية روسيا مثلا  تحجب موقعين إباحيين لـ"منعهما مواطنيها من الإنجاب" سبتمبر 2016

https://goo.gl/f5mTXH  

الأسبوع الوطني الأمريكي للتوعية ضد خطر الإباحية يعقد سنويا بنشاطات عديدة في أنحاء امريكا منذ 1987

http://endsexualexploitation.org/wrap

ولايتي فرجينيا وداكوتا الجنوبية في فبراير 2017 تنضمان إلى ولاية أوتا أبريل 2016 بإعلانهما الإباحية أزمة صحية عامة مجلس العموم الكندي يتخذ قرارا بدراسة آثار الإباحية على المجتمع الكندي ديسمبر 2016

https://goo.gl/Rr5L6C

 أصبح حتمياً الآن على المواقع الإباحية فى المملكة المتحدة البريطانية أن تتحقق من عمر مرتاديها قبل السماح لهم بمشاهدة محتواها وإلا فسيتم حجب تلك المواقع أبريل 2017 .

https://goo.gl/iHcz95

مجلس الوزراء الاسرائيلي يوافق على قانون لحجب المواقع الاباحية أكتوبر 2016 الفلبين تغلق أشهر الموقع الاباحية وغيره من المواقع يناير 2017 ، وفي تصريح لوزير الصحة الفلبيني فبراير الماضي صرح أنه يسعى للدفع لغلق المواقع الإباحية في البلاد للحد من انتشار مرض الإيدز.

هذا غير وجود عدد لا يحصى من المواقع والمدونات والجمعيات والمؤسسات الأوروبية والأمريكية على وجه الخصوص والمهتمة بالتوعية بمخاطر الإباحية على الأفراد خاصة الأطفال والمجتمع ككل ومن أشهرهم على سبيل المثال المركز الوطني الأمريكي لمكافحة الاستغلال الجنسي والذي تم إنشاؤه عام 1962م

 

https://l.facebook.com/l.php?u=http%3A%2F%2Fendsexualexploitation.org%2Fabout%2F&h=ATPaWBiKZExpUqKOaCMbbnDPU-tenFi4oqkkZt7hNThsgpklYQqcq-3ek-SCXyzTMxxkAt9irWoEsrcosKvXBZQ9x8-7slwN-xcUf34gkxcrQ3b-92FcWVVHn4PiyZ4-ahinKuP0-Be2b7PhP5B0oeA&enc=AZNuHkpF1CFaRmVcAN8QmsLKt7nHGTIWQHnnrAIkhGjIeX_2t1UOqMOlNoL9EwguOuXDL0MmMFH4tRyV5NlcReSfj6emIZeAqTb9LPYmWrQZEX8FK38eb23pUvz27dSdTXOzawLmJT3kZtiiYHvePaN-pLI25MSVgRLuQk9f22W3M-gRmCGSOX9Iufm72VDeOaht-2r0QjvxmVsqzVsir3vd&s=1

والحجب بالفعل مطبق منذ زمن في بعض الدول كالسعودية وتركيا وإيران والكويت .

ما هي حملة فطرتي التي بدأتموها مؤخرا وما هي أهدافها ؟

أعلن فريق واعي والمتخصص منذ سنوات في توعية العالم العربي بمخاطر الإباحية  الجمعة  السادس من أكتوبر 2017 عن بدء حملة جديدة تضاف إلى حملاته السابقة بعنوان " فِطْرَتي " وتحت شعار " فطرتي أقوى من الشذوذ "

حيث أوضحنا أن  أهداف تلك الحملة هي التعريف بتاريخ الشذوذ وكيف أصبح مقبولا لدى بعض الدول بعد أن كان محظورا ،وتعريف الناس بمعنى الشذوذ وأنواعه، وتوضيح أسبابه الحقيقية العلمية.

بالإضافة إلى توعية الآباء والأمهات بالأخطاء التربوية التي قد تؤدي إلى وقوع أبنائهم في هذا السلوك الغير سوي.

وكذلك الرد على شبهات من يعاني من هذا السلوك ومن ربما يؤيد هذا السلوك، وتوضيح أخطار هذا السلوك الغير سوي على الفرد والمجتمع و ما النظرة التي يجب أن يكون عليها المجتمع لهؤلاء.

وأيضا سيقوم الفريق من خلال صفحاته على مواقع التواصل الإجتماعي وأشهرها صفحة واعي وعلاج إدمان الإباحية بالفيس بوك بتوضيح كيفية الوقاية من هذا السلوك الشاذ.وسنبين أن العلاج واجب وليس  اختيار. و أن جميع الأديان السماوية ترفض هذا السلوك الشاذ.

 

ونطالب متابعينا نشر الوعي بهذه القضية الخطيرة والمسكوت عنها عبر مشاركة منشوراتهم ، وإخبار المشاهير في مواقع التواصل ووسائل الإعلام المختلفة بالحملة للمشاركة فيها دعما منهم للوعي وكذلك طالبوا متابعي الحملة بنشر الأبحاث العلمية والمنشورات وآراء المتخصصين حول هذا الموضوع.

 

ونناشد  المتخصصين في هذا المجال من أطباء الأمراض النفسية والمعالجين النفسيين  تسجيل فيديوهات يشرحون فيها أهداف الحملة باختصار .وكذلك إبلاغهم  بالمتخصصين في علاج الشذوذ سواء كان أخصائيو أمراض نفسية أو معالجين نفسيين لتوجيه من يعاني إليهم.

عن الكاتب

محمد سعد الحداد

كاتب وصحفي