خطة لاجتياز موسم الامتحانات بلا معارك

2014/01/06

موسم الامتحانات هو أكثر أوقات السنة توترا في البيوت العربية، فالبيت الذي يكون فيه امتحان يكون الجميع على قدم وساق من الكبير إلي الصغير، حتى أننا نشعر أن جميع من البيت سيدخلون الامتحان، وننسي أن نقدم دعما للطالب الذي سيدخل الامتحان بمفرده والجو العام الذي نشيعه حوله يساهم بشكل كبير في الحفاظ على حالته النفسية وتقليل توتره بلاشك.

كيف تتغلب علي التوتر أثناء فترة الامتحانات ؟

وأكثر ما يود الطالب التخلص منه في وقت الامتحانات هو التوتر، وبكل تأكيد الحفاظ عليك من التوتر سيساهم في تركيزك وقدرتك علي اجتيار الامتحان بهدوء ويمكنك أيضا من القدرة على استرجاع ما ذاكرته بسهولة، لذلك لكي تتخلص من التوتر عليك:

1- حضر نفسك جيدا للامتحانات بالمذاكرة المنتظمة، بلا شك توترك سيقل عندما تكون مستعدا بشكل جيد بفترة كافية للامتحان

2- قم بحل امتحانات بكثرة، لكي تتعود على شكل الامتحان وشكل الأسئلة

3- خصص وقتا للترفيه، فلا يمكن أن تذاكر طوال الوقت فعقلك لا يستوعب كما كبيرا من المعلومات، لذلك أجعل وقت المذاكرة يتخلله وقتا للترفيه حتى تريح ذهنك ولا ترهق نفسك وعقلك

4- اترك مشاكل الحياة جانبا وأنت تذاكر، فلا تفكر وأنت تذاكر في مشكلتك مع زميلك وكيف ستقابله غدا في الامتحان، ولا تفكر كيف ستطلب من والدك مصروفا زائدا، اترك كل هذا وركز فقط فيما تذاكره

5- مارس رياضة  المشي نص ساعة يوميا، فالرياضة ستساعدك في صفاء ذهنك واسترخاء أعصابك مما يجعلك أكثر قدرة علي الاستيعاب، فالمشي تنشيط للنفس ورياضة مفيدة للبدن، بالإضافة أنه ليس رياضة عنيفة تصيبك بالإرهاق ، وأعتقد أن هذه الرياضة ستعينك بشدة طوال اليوم ، وستحافظ على وزنك خاصة أن بعض الشباب يأكل بشراهة أثناء فترة المذاكرة

6- اضبط علاقتك بالله وداوم علي قراءة القرآن والتسبيح، بالطبع القرآن والتسبيح له أثرا نفسيا جميلا فيشعرك بالهدوء والراحة والسكينة وهذا أنت بحاجة إليه جدا في هذه الفترة، كذلك يجعلك تستعين بالله وتتوكل عليه وتشعر أنه بجانك ومعك، والقرآن طاقة نفسية هائلة يمدك بطاقة ربانية تعينك على التركيز وتدفع فيك الأمل

7- أحسن الظن بالله إنه لن يضيعك أبدا، فكل ما بذلته لا يذهب هباء فالله بجانبك وسيوفقك مادام قمت بما عليك
 


لماذا لابد من النجاح؟

كلنا يدخل الامتحان بنية النجاح، ولكن هل سألنا أنفسنا لماذا ننجح؟ هل لنرضي والدينا فقط أم لنحصل على شهادة وفقط أم ماذا؟ إليك بعض الأسباب التى تجعلك تضع نية النجاح بشدة ولا تستبدلها بغيرها أبدا:

1- لكي تشعر بذاتك، فإنهاء دراستك سيسمح لك أن تخوض مجالات جديدة في حياتك وتبني جوانب أخرى في شخصيتك يجب أن تكتمل

2- لكي تصل لهدفك، فمهما كان هدفك فوجدك في الدراسة يكبلك، انه دراستك علي خير وانطلق لما تحب من مجالات وتتبع هدفك

3- لكي تبدأ حياتك العملية، فالحياة العملية مختلفة تماما عن حياتك كطالب، وستبني فيك الكثير فلا تضيع وقتك فسمتقبلك بحاجة إلي رسام ماهر وهو أنت

4- لأن أمتنا لا يمكن أن تنهض على يد الفشلة، لابد أن نكون ناجحين ونساهم في علو أمتنا، فلا تأخر النهوض بفشلك واستعد لتحديد دورك لأمتك وبلدك
 

 نصائح ذهبية

وأخيرا لا تدخل الامتحان إلا ومعك:

1-- نية كبيرة: فرق كبير بين أن تذاكرلمجرد النجاح والشهادة وبين أن تذاكر بنية فهم وتفوق لتنصر دينك وتنهض بأمتك، أن النوايا الكبيرة تدفع أصحابها لبذل مجهود أكبر من قدراتهم الأصلية، فإذا أردت أن  تفجر طاقتك الكامنة فاجعل لنفسك نية كبيرة في المذاكرة.

2- همة عالية : وأقصد بها أن ترود نفسك وتصرعليها وتعزم عليها أن تجلس لساعات طويلة مع المكتب والكتاب دون سأم أو ملل، فالهمةالعالية قرار تتخذه وتصر عليه فتجد نفسك تدريجيا قادرا على تنفيذه، وقد تتعجب من نفسك كيف استطعت أن تذاكر هذا الكم الكبير من الساعات ... إنها همة سبقتها نية.

3- ذاكر في جو هادئ: ابتعد عن كل مايحول دون التركيز واتفق مع أهلك على توفير هذا الجو الهادئ وإذا كنت تذاكر مع زميل أو صديق فاشترط عليه الحرص على هذا الجو الهادئ.

4- نظم وقتك: اجعل لنفسك جدولا للمذاكرة بالأيام والساعات، وحدد فيه ما الذي تريد أن تنجزه وأجعل هذا الجدول واقعياً ومتوزاناً ويشمل أوقات الراحة والترويح عن النفس وضع هذا الجدول في مكان واضح في حجرتك وتابعه يوماًبيوم، ولا مانع من تعديله باستمرار دون يأس إذا أخفقت في تنفيذه بدقة.

5- لا تتوتر مهما حدث : فلن يفيدك التوتر، بل قد يفقدك القدرة على التركيز ولكن مادمت تذاكر فتعلم معنى التوكل على الله، فدع الأمر لله ولا تتواكل أيضا فلا تذاكر بجدية.

6- أغلق موبايلك أثناء المذاكرة، وكذلك الإنترنت، فلا يمكن التركيز وأنت تتابعهم

10-اجعل لنفسك دعاء يومي بالنجاح و التفوق : يجب أن توقن أن الله يستجيب الدعاء، كما أن الدعاء يعيطك الأمل ويحفزك لمزيد من بذل الجهد، كما أوصيك بشدة أن تطلب من والدتك ووالدك أن يدعو لك ، فدعاء أمك لك باب عظيم لاستجابة الله سبحانه وتعالي

نتمنى لكم جميعا التوفيق والتيسير