أخبار

كيف تم ترتيب آيات وسور القرآن الكريم ومن الذي قام بترتيبها؟

"مجذوم" و"حافي القدمين".. عجائب العباد في الصبر

النظارات بدلاً من العدسات اللاصقة للوقاية من "كورونا"

الحظر يزيد من حدة الصدام بين الأزواج

لهذه الأسباب نحتاج إلى السكينة في الوقت الحالي

أبرز الأكاذيب والشائعات حول "فيروس كورونا"

شاهد| الطريقة الصحيحة لغسل اليدين

فن صناعة الأمل في "زمن كورونا"

إذا كان البلاء عامًا.. يجب تأكيد التوبة

10 تنبيهات حول صلاة الجُمُعة في ظلِّ غَلْقِ المَساجِد وتَعلِيقِ صَلَوَاتِ الجَماعَة

دواء محتمل لعلاج مرضى فيروس كورونا.. وهذا هو الشرط الوحيد لتسريع إنتاجه

مؤثرة.. قصة وفاة النبي الكريم كما لم تسمع من قبل: اشتقت لإخواني

يكشفها عمرو خالد.. 7 أشياء ذهبية تصبرك عند ضيق الرزق في الدنيا

6 ممارسات خاطئة تقربك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا

بعد إطلاقها بساعات قليلة.. مبادرة عمرو خالد "عداد الخير" تصل إلى أكثر من 70 ألف مشارك

علماء نفس: " فقد الوظيفة بسبب أزمة كورونا مثل صدمة فقد عزيز"

بصوت عمرو خالد.. عود نفسك كل يوم الصبح تتوكل على الله بهذا الدعاء

"الأزهر للفتوى" يؤكد.. "لا جُمُعة في الطرقات أو على أسطح البنايات أو داخل البُيوت"

8خطوات كفيلة بكسر الروتين خلال زمن كورونا

علمتني الحياة.. "هناك خسائر في جوهرها أعظم من كل المكاسب"

إذا كان لديك مسن عزيز عليك .. إليك طرق رعايته في زمن كورونا

الإمام ابن القيم و10أسباب جالبة لمحبة الله لعبده ..قراءة القرآن والنوافل أهمها

"كشفك مجانًا خليك في البيت" مبادرة من أطباء مصريين لمواجهة العزل بسبب كورونا

"طبيب فرنسي من الحجر الصحي:" الشعر الطويل واللحى من أسباب عدوى كورونا

عمرو خالد: خليك صبور في الدنيا وهذا ما سيحدث لك

لكل صاحب ذنب عظيم أذهب إلى التواب.. هذه هي المعاني والأسرار

أجمل ما قيل عن الدعاء (الشعراوي)

جريمة عظيمة تكشفها شباك صياد.. كيف تم التوصل إلى القاتل؟

خليك في البيت.. ولكن كيف تدفع عن نفسك الملل؟

هكذا كان النبي يتعرف على أصدقائه.. لا تخسر أصدقاءك واعرف كيف تكسب قلوب الآخرين

مركز الأزهر للفتوى: الحجر المنزلي "واجب شرعي" والامتناع عنه "جريمة دينية وكارثة إنسانية"

بارقة أمل.. فيديو| عمرها مائة عام وتتعافى من "كورونا"

"كورونا" ينتقل بين القطط (دراسة)

هكذا علمنا الإسلام كيف نواجه البلاء والوباء

مراحل الوصول إلى الله وطمأنينة الروح والنفس

6 خطوات ذهبية تحافظ بها على لياقتك البدنية في الحجر المنزلي

النبي الكريم يمدح أهل اليمن ... أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة

عمرو خالد يكشف: كيف تتعامل مع قدر الله في حياتك

عمرو خالد يسرد: قصة غزوة حنين ... أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب

هل أفعال الإنسان الاختيارية من قدر الله ؟

"الأزهر للفتوى" يكشف: الامتناع عن الحجر الصحي جريمة دينية وكارثة إنسانية

أطباء بيطريون: استخدام المعقمات والمطهرات على أجسام الحيونات الأليفة يضرها

بصوت عمرو خالد.. ادعي كل يوم بدعاء سيد الاستغفار

7 مفاتيح لتفريج الكروب ورفع البلاء من القرآن والأذكار النبوية

ماذا أفعل في ظل العزل مع زوجي النرجسي الذي يرفض التطهير ويحرض الأولاد أيضًا ويتشاجر معنا ليل نهار؟

دراسة: الأشخاص في منتصف العمر معرضون لخطر الوفاة بسبب كورونا كما كبار السن

أستاذ طب نفسي: فترات الحظر فرصة لإعادة الاتزان للروابط الأسرية وزيادة الوعي العام

في زمن كورونا.. دور الأزياء العالمية تنتج كمامات!

الصحة المصرية تعلن أحدث حصيلة لحالات الإصابة والوفاة بكورونا

6 توصيات ذهبية لمرضي السكري لتجنب الإصابة بفيروس كورونا

يكشفها عمرو خالد.. ١٠ نوايا ذهبية ممكن تاخدها وأنت في البيت جددها واكسب ثوابها

"مركزُ الأزهر للفتوى الإلكترونية "يُحذِّر من انتشار تفسيراتٍ مَغلُوطة لآياتِ القرآنِ الكَريمِ

شعبان شهر النفحات .. فتقربوا إلي الله بهذه الطاعات

مصاب بكورونا يصف معاناته على تويتر.. صداع عنيف وألم عميق بالرئتين وصعوبة في التنفس

زوجي مقصر ماديًا ويهينني أمام الأولاد .. ماذا أفعل ؟!

بقلم | ناهد | الاربعاء 18 يوليو 2018 - 07:55 م


أنا زوجة عندي أربعة أطفال، مشكلتي أن زوجي يهينني كثيرًا وأمام الأولاد، وهو مقصر في الأمور المادية من مأكل وملبس ومعيشة كاملة حتى أنني اضطررت لبيع الموبايل الخاص بي لكي أتمكن من زيارة والدتي المريضة التي تسكن في بلدة بعيدة وأقيم معها يومين لتمريضها فأنا وحيدتها، أشعر بالضياع والتعب، ماذا أفعل ومعاناتي مستمرة هكذا؟

الرد:
أنت متعبة يا عزيزتي ولا أعيب عليك مشاعرك المنهكة، لذا لابد أن تهدئي قليلًا، فنحن رجالا ونساءً لا نرى وقت الخصام والشجار سوى بعين واحدة هي عين السخط التي تبدي المساويء، وأنت الآن تنظرين لزوجك بهذه العين، لا بأس وما عليك الآن سوى الإجابة عن سؤالين، أين عين الرضى، وما هي دواعي النظر بعين السخط؟!، هل تقصيره المادي ، واهاناته المتكررة لها أسباب، هل هناك " ظروف " تغيرت؟!، عبر هذه العشرة الطويلة وانجاب أربعة أطفال ما هي مفاتيح شخصية زوجك التي لابد أنك قد أصبحت تعرفينها، ما خصلته المميزة التي يمكن التسلل عبرها لتحسين هذه التصرفات والأخلاق التي تفسد عيشكما معا؟!
إن طرح هذه الأسئلة يا عزيزتي مهم لكي نحدد موضع الخلل ومن ثم طريقة العلاج، ومداواة الجراح التي ترتبت على ذلك طيلة هذا الوقت، وتجديد الدماء في هذه الحياة الزوجية لأنها تستحق.
وبداية فمحاولة تغيير الصفات غير الجيدة في الزوج تحتاج لمعرفة مفاتيح شخصيته، وأسلوب ودود ، صبور، راق، وربما استخدام أسلوب غير ذلك يزيد الأمر تعقيدا بالعناد من جهته.
لم لا تجربين طلب الإحتياجات بلطف، ناقشي معه الميزانية والإمكانات ولا تحمليه فوق طاقته، ولا تلحي في الطلب، فكثرة الإلحاح مستفزة وتأتي بنتيجة عكسية، وقد ينطبع لديه أنك شخصية مادية، لابد من التعامل بذكاء ومرونة، فلا أنت المتنازلة،  المتجاهلة لمتطلبات البيت والأولاد ولا أنت المطالبة بشراسة وشجار.
اتبعي سياسة النفس الطويل، ولا تجعلي المشكلات المادية قاطرة تجر بقية مشكلات الحياة فتدهسها بالكلية.
لا تقللي من شأنه، لا تنعتيه بالبخيل، أظهري له الإحترام والتقدير كرجل، واظهري بالوقت نفسه حزنك لأنه لا يعرف قدر السعادة التي يدخلها على صغاره بالإنفاق،  رغبيه فى ذلك، احكي له عن سعادتهم عندما اشترى لهم كذا وكذا، وعندما ذهب بهم إلى الفسحة أو المصيف، أشعريه بقدره وقيمته ودوره وأنه لا يمكنكم الإستغناء عنه.
فكري كـ " أنثي " عن كيفية تعزيز مكانتك في قلبه، فالرجل عندما يحب امرأته ينفق بسخاء ويسر، فأين أنت من ذلك؟!
حاولي وبذكاء تغيير قناعاته، فإذا كان يتجه لشراء الرديء لأنه أرخص، لا تعارضي بشكل مباشر، دعيه يكتشف مساويء وعيوب ذلك ومقدار الهدر في الميزانية من حيث أراد التوفير، رسخي في ذهنه أنكم تستحقون الأفضل لحياة أكثر جودة وصحة، وأشعريه أنك تتفهمين رغبته في الإقتصاد وأنك مقتنعة وتتبنين ذلك معه، فالهدف هو أن نسعد بإنفاق المال بالمعروف بدون تبذير، دعيه يثق بك وبحسن تقديرك للأمور وأنك لست طماعة ولا مسرفة.
وأخيرًا لابد أن تبذلي المزيد من الجهد للحفاظ على كيان حياتك الزوجية والأسرية، تعاملي مع الواقع بحكمة، لا تلجأي للحلول السهلة التي تزيد الأمر تعقيدًا " بيع الموبايل " ولا تصعدي الخلاف بما يضر ولا ينفع كما تحدثنا سابقًا، وتذكري أن استقرارك النفسي وأمانك هو في استقرار هذه السفينة، وما يلزمك هو الصبر الجميل، والإنصاف من النفس أولاً،  ومراعاة ما سبق النصح به، واستعيني بالله ولا تعجزي.

موضوعات ذات صلة