"محمد علي كلاي".. جنون البطولة وعظمة التمسك بالمبدأ

الثلاثاء، 11 ديسمبر 2018 10:48 ص
محمد علي كلاي





عرف عن الملاكم الأمريكي المسلم محمد علي كلاي، تعصبه للحجاب، خاصة بعد إسلامه، حتى أنه دخل في مناظرة شهيرة مع مذيع برنامج "باركينسون" الذي استضافه على قناة هيئة الإذاعة البريطانية تناول فيها معتقداته الشخصية والدينية، مهددًا بلكمه على الهواء.



حل كلاي في عام 1974 ضيفًا على المذيع البريطاني الشهير مايكل باركينسون، ليرد على سؤال الأخير: "ما الخطأ في التنانير القصيرة؟"، قائلًا: "هي شيء أوروبي التصميم، ولكن الصالحين، اذهب إلى السعودية واطلب من امرأة أن ترتدي تنورة قصيرة، اذهب إلى زئير في أفريقيا واطلب من امرأة أن ترتدي تنورة قصيرة، اذهب إلى باكستان أو أي دولة إسلامية سمراء، أولًا إذا لدي زوجة وهي تمشي مرتدية تنورة قصيرة إلى هنا (مشيرًا إلى فخذيه)، إذن ماذا يحدث؟ ماذا أريد الناس أن ترى؟ الناس ستنظر لها بضعف وبشهوة، كل الغرباء والناس السيئون في الشوارع، لماذا أريد من زوجتي أن ترتدي شيئًا لا تستطيع الانحناء به وإلا سيظهر ملابسها الداخلية إذا أتت بعض الرياح، الخيل يظهرون مؤخراتهم والبقر والحيوانات، لكن البشر لا يمشون ومؤخراتهم مكشوفة، الهمج يمشون ومؤخراتهم مكشوفة، ومؤخرة زوجتي ليست من أجل كل الرجال لينظروا إليها، هل تفهمني إنه أمر منطقي، إذن كيف أحمي زوجتي وهي تمشي نصف عارية إذا تحرش بها بعض الساديين؟".



وتابع: "إذن لم يكن علي أنا أن أتركها مكشوفة، إذا لم أرد أحدًا أن يرى شيئًا لا يجب علي أن أضعه في الخارج للجميع ليراه، إذا لم أكن أريد أي شخص أن يرى زوجتي، وهي خاصتي وهي ملكي، ماذا تعني بما الخطأ في ذلك؟ كيف يكون لديك زوجة أو أي شخص تحبه، أي شيء جعله الله ثمينًا تخفيه الطبيعة، لا يمكنك العثور على الألماس بسهولة، عليك أن تحفر وتحفر وتحفر، ثم تغسله وتنظفه".



واستطرد كلاي: "استمع، لا يمكنك أن تجد الذهب، كل شيء جعله الله ثمينًا جعل الحصول عليه صعبًا، كاللؤلؤ والياقوت والنفط، عليك أن تحفر، كل شيء الله صنعه وله قيمة جعل الوصول إليه صعبًا، أليست زوجتي أهم من بعض الألماس والنفط والذهب؟ أليست هي من تربي أبناءنا وبناتنا؟ لماذا تمشي شبه عارية في هذه الملابس المصممة بصدرها ظاهر وترتدي على الشاطئ ملابس تظهر أكثر مما تظهره الملابس التي ترتديها حين تنام مع زوجها، نعم ستراها الناس في ملابسها الداخلية مستورة أكثر من الستايل الأوروبي الذي يغطي بالكاد صدرها، وترتدي "جي سترينج" وتمشي على الشاطئ عارية (صارخًا)، كيف أترك ابنتي أو زوجتي أو امرأتي يمشون ليراهم الرجال ويقولون: (أووه انظر لهذه لو فقط استطعت الحصول عليها)، لا أريد أن يصل الأمر لذلك، هي ملكي، فماذا تعني بما الخطأ في السير نصف عارية؟ قد يبدو هذا سيئًا لك لأنكم من الطبيعة الأوروبية، والسود صالحون، والأوروبيون جعلوهم غير صالحين".


وطلب "كلاي" بعد ذلك من زوجته وبناته المحجبات في الحضور الوقوف، واصفًا إياهن بالـ "جمال والنظافة"، مؤكدًا أن هذا هو الشكل الذي يجب على "النساء السود" أن يكن عليه، مضيفًا: "هن يطعن الله وليس بعض المصممين الإنجليز، هن يطعن الله وهن فخورات بذلك".


نبذة عن محمد علي كلاي

وُلد محمد علي واسمه الحقيقي كاسيوس ماركوس كلاي في مدينة لويفيل كنتاكي عام 1942، واكتشف محمد علي موهبته صدفة عندما كان عمره 12 عامًا، وذلك حين تعرض للسرقة. وقد أدت هذه الحادثة إلى تعرفه على المدرب والشرطي جون مارتن. بدأ العمل بعدها مع مارتن ليربح معه جائزة القفاز الذهبية في عام 1956 للوزن الخفيف.



 وفي عام 1960 غادر مع الفريق الأولمبي الأمريكي إلى روما ليشارك في الأولمبياد حيث استطاع الفوز على البولندي زبيغنيف بيترزكوفسكي.



في عام 1964 وبعد أن أصبح رياضيًا محترفًا، استطاع أن يهزم سوني ليستون ليصبح بطل العالم من فئة الوزن الثقيل. حدث بعد ذلك الحدث الأكبر في حياة محمد علي، حيث كان يبحث عن بعض الأمور الروحية وقرر الانضمام إلى جماعة من المسلمين السود تدعى "أمة الإسلام".



بدأ بعدها محمد علي نوعًا آخر من القتال حيث قام بالوقوف في وجه الحرب الأمريكية على فيتنام. وعندما طُلب منه الالتحاق بالجيش الأمريكي للحرب رفض ذلك، ليتم اعتقاله بتهمة الخيانة، وكاد أن يجرّد من لقبه ورخصة ممارسة الملاكمة.



حكمت عليه المحكمة بعدها بالسجن 5 سنوات. وفي عام 1971، خسر على يد جو فريزر الملاكم الشهير في منازلةً أصبحت تعرف باسم "منازلة القرن".



 اعتزل الملاكمة في عام 1981، ليتفرغ بعدها إلى الأعمال الخيرية والإنسانية، وفي عام 1984 شُخصت إصابته بمرض باركنسون ليلقى منيته في عام 2016.



من أقواله



الرجل الذي يرى العالم وهو في الخمسين بنفس النظرة كما كان في عمر العشرين يكون ضيع ثلاثين عاما بلا فائدة

A man who views the world the same at fifty as he did at twenty has wasted thirty years of his life.



العمر هو ماتعتقده أنت.. عمرك كما تراه أنت في نفسك

Age is whatever you think it is. You are as old as you think you are.





من لايجرؤ على على المخاطرة لن يحقق شيئًا في حياته

He who is not courageous enough to take risks will accomplish nothing in life.



انا أؤمن بالإسلام .. أؤمن بالله والسلام

I believe in the religion of Islam. I believe in Allah and peace.



عرفت اني إذا قلتها باستمرار - إنني الأفضل - سأقنع العالم بأنني فعلا الأفضل

I figured that if I said it enough, I would convince the world that I really was the greatest.



كرهت كل لحظة من التدريب ولكني كنت اقول ( لاتستسلم ) اتعب الان ثم عيش بطلا باقي حياتك

I hated every minute of training, but I said, Don't quit. Suffer now and live the rest of your life as a champion.





أنا لست الأفضل.. بل أنا الأفضل مرتين لأني ليس فقط اضرب خصمي ولكن لأني أختار متى أنهي اللعب

I'm not the greatest; I'm the double greatest. Not only do I knock 'em out, I pick the round.



التكرار يؤدي إلى الاعتقاد من ثم يتحول إلى قناعة التي بدورها تبدأ في التحقق

It's the repetition of affirmations that leads to belief. And once that belief becomes a deep conviction, things begin to happen.





طريقتي في المزاح هي أن أقول الحقيقة .. أنها أفضل نكتة في العالم

My way of joking is to tell the truth. That's the funniest joke in the world.



الشيخوخة هي سجل لتاريخ حياة الشخص

Old age is just a record of one's whole life.



خدمتك للآخرين هو الإيجار الذي تدفعه مقابل سكنك في الدنيا

Service to others is the rent you pay for your room here on earth.



ليست هناك متعة في القتال ولكن المتعة تكمن في الفوز

There are no pleasures in a fight but some of my fights have been a pleasure to win.



مايجعلني أستمر هي أهدافي

What keeps me going is goals.




رابط حديث محمد علي كلاي عن الحجاب من هنا:



اضافة تعليق