زوجي يصدر أصواتًا تؤذيني وتجعلني أنفر منه .. ماذا أفعل

الأربعاء، 02 يناير 2019 09:00 م
45343169_2186880538228312_9154780399820341248_n

( د .م) زوجة ولديها بنتان: اعتذر في البداية على سؤال فهو محرج بعض الشىء، فأنا متزوجة منذ 5 سنوات ولزوجي عادة قبيحة تؤذيني حيث يتعمد -أعز الله الجميع- إخراج الريح بجواري دون مبالاة، وقد حدثته في الأمر كثيرا فتعلل بالمرض، أنا مخنوقة من هذا السلوك فهل من العدل أن أتزين له ثم يؤذيني بهذه الأصوت وتلك الروائح المنفرة..ماذا أفعل؟

الرد:
عزيزتي السائلة، أشكر لك جرأتك في السؤال، ولا حرج في هذه الأسئلة وغيرها لأنها جزء من الواقع وكثيرًا ما تسبب مشكلات لو لم يتم التفاهم بشأنها.
اعلمي يا عزيزتي أن مايفعله زوجك دون مبالة هو سلوك قبيح مستقذر تانفه الطباع السليمة، وكونه يفعل ذلك في البيت يحتاج منك لحكمة في التصرف حتى لا ينفر منك وتتولد مشكلات.
هو جزء من ابتلائك عليك الصبر عليه والتعاطي معه بحكمة حتى لا تؤذيه بكلمة أو تجرحي شعوره.
 ذكريه أنك تنتظرين قدومه لتسعدي برؤيته وتسري بقدومه، وأنك تتزين له وتضعين أفضل ما لديك لتكون حسنة الاستقبال، وأن ما يفعله يضر بنفسيتك ويجعلك تأنفين بعض الشيء ثم سريعا قدمي عذرا له وقولي له: اعلم أن هذا قد يغلبك لكن لا ما نع من استشارة طبيب؛ فعلاج الأمر هين جدا حتى نسعد بحياتنا جميعا دون منغصات.
تجنبي أن يكون الكلام أمام أحد الأولاد حتى لا تحرجيه، تكلمي أمامه عن حسن العشرة وأن من حقك عليه أن يتزين لك هو الآخر وأن هذا هو هدي الرسول الكريم.
تعملي معه برفق يا عزيزتي؛ فالأمر فعلا يسير وهين ولا داعي لأن يتفرع عنه نزاعات قد تضر بعلاقتكما جميعا.

اضافة تعليق