Advertisements

لماذا يخشى البعض من "حسبنا الله ونعم الوكيل"؟.. تعرف على السبب

الثلاثاء، 12 فبراير 2019 09:51 م
حسبنا الله ونعم الوكيل

هذه الكلمة غالبا ما تستخدم في الدعاء على الغير خاصة إذا وجد الإنسان أنه مظلوم ولم يستطع أخذ حقه فيبادر بالدعاء بهذه الكلمة متوكلا على الله ومفوضا له الأمر في أخذ حقه من إنسان ظلمه ولم يقدر أن يأخذ حقه منه.
 وبرغم بساطة هذه الكلمة غير انها تقع في قلب الآخر -غالبا-أيا كان وضعه موقعًا عظيمة، فينزعج وربما دفعته هذه الكلمة لتعديل مساره واسترضاء الطرف الآخر.
"حسبنا الله ونعم الوكيل" هي ذكر لله سبحانه وتعالى ويعني أنه سبحانه وتعالى  حسب المسلم أي كافيه، "ونعم الوكيل"أي نعم القائم على أمر المؤمن في جميع شئونه من رعايةٍ ورحمةٍ وحفظٍ وإجابة دعاء وكفّ أذى وسوء، وجلب خير وسرور ولهذا المعنى تزعج من قيلت في حقه ويضطرب وربما من غيظه يعنف قائلها مستنكرًا أن يقولها في وجهه كأنه يخشى أن تصيبه لعنة من الله بسببها.
ومما تجدر الإشارة إليه أن هذه العبارة لا يترتب عليها أثرًا سيئًا في حق من لم يظلم حتى ولو قالها آخر في وجهه كما يشاع؛ فالعبرة أن الله يعاقب لها من تسلط على عباده وهو ما يخشاه الظالمين لا غير.

اضافة تعليق