نشطاء ينتقدون سيلفي القطار المحترق ويدعون للعودة لأخلاق الإسلام

الأربعاء، 27 فبراير 2019 07:01 م
سيلفي القطار المحترق

لا تكن مثل هذا .. هذه الجملة تقال في معرض التعليم والإنذار والتحذير، فمن يخطئ يشار إليه من بعيد ويحذر منه سلوكه.
في وسط حادث القطار الأليم الذي منيت به مصر اليوم، وراح ضحيته عشرات بين قتلى ومصابين، قفزت إلى الأنظار هذه الصورة التي استفزت مشاعر المصريين، ودولتها مواقع التواصل بالنقد والتعليق.
هذا الشاب الذي انشغل عن مساعدة الغير ومحاولة التخفيف عن المصابين وإغاثة من يستطيع من الجرحى ترك كل هذا، وأصبح همه التقاط صور سيلفي مع القطار المحترق غير عابئ بمشاعر المصريين.
وجه نشطاء مواقع التواصل النقد اللاذع لملتقط سيلفي القطار المحترق داعين إلى محو هذه الثقافة من حياتنا والعودة لأخلاق الإسلام التي تؤكد نجدة المستغيث وإعانة الملهوف والمسارعة لقضاء حاجات الضعيف خاصة في هذه المواقف الحرجة.

اضافة تعليق