حمل زوجتي رد لي عقلي وكرهني في الخيانة والمعصية

الأحد، 10 مارس 2019 12:19 م
حمل زوجتي رد لي عقلي وكرهني في الخيانة والمعصية


متزوج منذ عام تقريبًا، مع العلم أن زواجي كان عن حب 3سنوات، لكن طبع الخيانة في دمي، زوجتي حذرتني كثيرًا قبل الزواج وانفصلنا في مرحلة الخطوبة، ووعدتها أنني سأنهي هذا الأمر وسأكتفي بها، لكنه طبع وعادة اعتدت عليها، أسعى وأجتهد للتخلص منها ولازالت مستمر في جهدي لنفسي، لكن المشكلة أن زوجتي اكتشفت أنها حامل بعدما طلبت مني الانفصال لاكتشافها خيانتي مع إحدى قريباتي.

(م. ط)


تجيب الدكتورة رضا الجنيدي، المدربة والمستشارة الأسرية:

حياتنا جميعًا لا تخلو من الأخطاء والذنوب، لكن الأذكى من يدرك حكمة الله في البلاء ويستغفره، ويحاول أن يتقرب منه أكثر وأكثر لينال رضاه، ويقاوم رغبته للرجوع إلي المعاصي والذنوب والأخطاء من جديد بالرغم من كل المغريات.

عليك يا عزيزي أن تستجمع طاقتك وتقرر أن تتجنب كل المحرمات والمعاصي، وتتقي الله في نفسك وأسرتك وزوجتك، فالعيب أن تستمر فيما وقعت فيه، وتصبح ذليلًا لشهواتك.

الله كرم الإنسان بالعقل ومنحه كل الأسباب لفهم الحياة والتفرقة بين الصواب والخطأ والحلال والحرام، فقمة الإهانة أن تذل نفسك وتجعلها أسيره لشهواتها وتلغي عقلك، وتفقد قدرتك على التمييز بين الحلال والحرام وتستمر في المعصية.

فقط توكل على الله، وابدأ حياة جديدة كلها طاعة وقرب من الله عز وجل.


















اضافة تعليق