من هم أصحاب الكهف .. ولماذا خلد الله ذكرهم في القرآن؟

بقلم | محمد جمال | الثلاثاء 19 مارس 2019 - 06:45 م

زخر القرآن الكريم بالعديد من القصص القرآنية التي في ذكرها عظة وعبرة لمن كان له قلب.
ومن القصص القرآنية قصة أصحاب الكهف التي سميت سورة كاملة في القرآن الكريم باسمهم (الكهف).
وأصحاب الكهف هم فتيان خرجوا عن عبادة قومهم الشركية، وقد آمنوا بالله تعالى وأنه واحد أحد لا شريك له ولا ولد.
وقد اعتزل هؤلاء قومهم ولكن بعدما ضاق بهم الضيق وتوعدوا بالعذاب فروا بدينهم ولجأوا إلى كهف في الصحراء.
  وناموا في هذا الكهف وطالت نومتهم فلما استيقظوا وجدوا القوم الذين فروا منهم قد فنوا وأبدلهم الله تعالى بقوم آخرين، وفي هذا آية عظيمة خلدها القرآن لمن يثبت على الحق  ويتمسك بدينه سبحانه، حتى صار ذكر هؤلاء في قرآن يتلى إلى يوم الدين قال سبحانه: "أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَباً[الكهف:9] إلى قوله سبحانه: وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَداً[الكهف:22.

اقرأ أيضاً