6 إرشادات للتغلب على ألم الفراق

الخميس، 28 مارس 2019 08:30 م
320191113530275418669


للفراق ألم بلاشك، فهو محنة، وتحمل الكثير من المشقة النفسية، ولابد لها من خطوات للخروج منه، ومحاذير ينبغي توخيها:

1- لا تتوسل من أجل فرصة أخرى
بسبب الاعتياد، والتعلق غير الصحي يندفع البعض لفعل ذلك مع أنه خطأ، يقول الطبيب النفسي جوناثان ألبرت في حوار لموقع "ريديرز دايجست": "إذا كنت تشعر بأنك مجبر على القيام بذلك، فتأكد من الدافع الحقيقي وراء هذا التصرف".

2- لا تكن مغلوبًا بل غالبًا
يؤدي "التخيل" هنا دورًا مدهشًا في تخفيف الصدمة إذا كنت أنت الضحية، كل ما عليك فعله هو تخيل نهاية مختلفة تكون أنت فيها  المنتصر وليس العكس، حتى تشعر بالقوة والراحة.

3- لا تنتقم
مهما يكن الأمر، لا تفعل، يؤكد الخبراء على وجود خطوط حمراء لا ينبغي أن يتعداها المرء بعد انتهاء العلاقة، وأهمها، وفق ما ذكره الموقع الأمريكي، عدم نشر الشائعات الكاذبة أو حرق ملابس الطرف الآخر كما يفعل البعض، بالإضافة إلى عدم وضع منشورات وتعليقات مسيئة على وسائل التواصل الاجتماعي.، أو تعبر عن حزنك وألمك أيضًا عبرها.

4- لا تقسو على نفسك

ستشعر بالانكسار وربما الضياع والانهزام فلا تقسو على نفسك، استعن بخبير نفسي إذا فشلت في التعامل مع أحزانك والتغلب عليها.

5- لا تتصل ولا تتواصل
لو فعلت فإن ذلك بمثابة رش الملح على الجرح، بل عليك أن تتجاوز ذلك إلى  التخلص من متعلقات الحبيب أو الشريك السابق وأغراضه وكل ما يحمل ذكريات بينكما.

6- لا تعوض
لا تلجأ للتعويض المباشر بالسعي لاستبدال حبيبك بآخر قبل أن تتعافى من آثار هذه التجربة، أو استعادة علاقة سابقة "حب قديم"، تقول راشيل سوسمان، خبيرة العلاقات الأسرية: "إن الأمر يشبه الإدمان وانسحاب المخدر من الجسم. تشعر برغبة شديدة في التحدث مع حبيبك الأسبق في هذا الوقت"، وذلك كله بسبب الحاجة إلى المسندة والدعم ولكنه يتم باللجؤ للشخص الخطأ.

اضافة تعليق