سوء الظن أكثر ما يزعجني ويرهقني في الحياة

الجمعة، 26 أبريل 2019 11:25 ص
سوء ظن الناس أكثر ما يزعجني ويرهقني بالحياة


أكثر ما يزعجني في الحياة، أن الناس فقدت حسن الظن في بعضهم البعض، فأنا لا يمكنني أن أعيش أو أتعامل مع أي شخص يسيء الظن، نفسيًا أقفل منه، ولا يمكنني التعامل معه مرة أخرى، أعلم جيدًا أن الكمال لله وحده ولا يوجد أي إنسان كامل، لكن عند هذه النقطة ولا يمكنني التعامل، فهل هذا خطأ؟.

(أ. ج)


يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

 انتشار وزيادة حالات الخيانة والخذلان بين الناس أفقدهم الثقة في بعضهم البعض، وأصبح كل إنسان يتعامل بحذر وبسوء ظن مع من حوله إلى أن يثبت العكس.

ومن الأهمية التعامل مع الناس بحدود، فلا تتحدثي عن نفسك كثيرًا أمامهم، خاصة ما يخص حياتك الخاصة، وتعاملي معهم في حدود الأمور الطبيعية، ولا تتعمقي في حياة غيرك.

ثقي بالناس، ولكن لا تثقي في الشيطان بداخلهم، بمعني تعاملي بحدود، وتوقعي الأسوأ لأنهم بشر وليسوا ملائكة.

اضافة تعليق