كرهت الحب والزواج بسبب كثرة حالات الطلاق

الجمعة، 26 أبريل 2019 01:16 م
كرهت الزواج والحب بسبب كثرة حالات الطلاق


 زيادة حالات الطلاق والتجارب الفاشلة حولي كرهتني في الزواج والحب والاستقرار، فكيف لي أن أثق في شخص أحبه وأنا أرى فشل حالات مشابهة لحالتي، نفس الحب وأكثر، نفس المشاعر والرومانسية والاهتمام والتفاهم قبل الزواج، وبمجرد الزواج يتحول الأمر لكابوس مزعج ينتهي بالطلاق، وقد يزداد الأمر سوءًا إذا كان نتج عن الزواج أطفال.

(م. م)

لا يمكنك يا عزيزتي أن تكرهي الحياة والزواج أو الحب، لمجرد معايشتك لتجارب فاشلة حولك، سواء بين أقاربك أو أصدقائك أو أخوتك، حتى وإن كانت تجربتك أنت الشخصية، فلكل حالة ظروفها.

كثرة تجارب الزواج الفاشلة في محيطك لا يعني بالضرورة أنك ستخوضين تجربة زواج فاشلة في المقابل، لأن الفشل والنجاح ليس له مقاييس أساسية، بل يختلف من بيئة لأخرى، ومن شخص لآخر، بمعنى ربما أنت تكون طرفًا في علاقة فاشلة، وعلى الرغم من ذلك تدخلين في علاقة ناجحة مع طرف آخر، مع أنك نفس الشخصية تقومين بنفس التصرفات، ويصدر عنك نفس الحب والاهتمام.
 
عليك أن تتأكدي يا عزيزتي من أن الفشل الذي ترينه، ما هو إلا نجاح لعدم استكمال العلاقة، لأنها غير مناسبة من الأصل، ويمكنك أن تتوقفي عن المضي فيها، لتبحثي عما يناسبك.

وبالنسبة لتزايد نسب الطلاق، فأسبابها نسبية، وتختلف من حالة لأخرى، ولكن الأكثرية يرجع لعدم التفاهم والتوافق وعدم فهم كل طرف الطبيعة النفسية والشخصية للطرف الآخر.

 

 

 

اضافة تعليق