6 ارشادات لسلامة طفلك المصاب بالسكري في العيد

الخميس، 06 يونيو 2019 07:37 م
تنزيل


يمثل الطفل  المصاب بمرض السكري، تحد خاص لأسرته في العيد، حيث أن تناول الكعك يمثل خطر كبير على مستويات السكر في دمه، لذا ينبغي اتباع بعض الإرشادات الصحية لسلامته الصحية والنفسية في العيد، فلا يشعر بحرمان من تناول الكعك والحلويات ولا يتضرر في الوقت نفسه ويعاني مضاعفات:
1- أولًا لابد من مراجعة الطبيب المتابع للحالة في نهاية رمضان لتقييم الحالة بعد الصيام، و شرح خطة العلاج التي سوف ينتقل لها الطفل بعد انتهاء الصيام بدءاً من أول يوم العيد .
2-  يجب على الأم اختيار أنواع كعك العيد التي تحتوي فواكه إذا أمكن حيث تحتوي على نسب سكريات أقل نسبياً .
3- يفضل أن تقوم الأم بصنع وصفات منزلية للكعك والبسكويت بأقل كمية سكر،  وأكبر كمية من الفواكه الطازجة، كبدائل صحية عن كعك العيد الجاهز.
4- تقليل حجم الإغراءات أمام الطفل بشراء كميات قليلة من الحلويات، وأصنافها.
5-على أفراد الأسرة مراعاة نفسية الطفل وضبط أنفسهم في تناول الحلويات أمامه حتى يكونوا قدوة، وكنوع من المشاركة النفسية.
6 - الحرص على تناول الطفل للدواء في مواعيده الصحيحة، ومتابعة نسبة السكر في الدم طوال أيام العيد.

اضافة تعليق