أخبار

نعيش في علاقات مضطرين لها.. الغربة الحقيقية

هل أصبحنا نصدق كلام مدرائنا.. ونشكك في كلام الله؟!

كوفيد – 19 يقلل أعداد المصابين والوفيات بالإنفلونزا الموسمية

"زواج التجربة"| "الأزهر" و"الإفتاء" يحسمان الجدل

كيف تقوي مناعة أطفالك بصورة طبيعية؟

حلويات على شكل "أعضاء تناسلية".. ماذا قالت دار الإفتاء؟

هل اعتزال الناس لعدم القدرة على التعامل معهم حرام؟

كيف تصفى ذهنك وروحك من تشويش حياتنا المعاصرة؟.. عمرو خالد يجيب

هل تجوز الصدقة الجارية عن شخص حي أم هي خاصةٌ بالميت ؟.. "الإفتاء" تجيب

انتبه لها جيداً.. هذه العلامة قد تشير لإصابتك بفيروس كورونا

كيف تتخطى المواقف الصعبة في يومك وتبقى متفائلًا؟

بقلم | محمد جمال | الاثنين 24 يونيو 2019 - 01:16 م
Advertisements

استيقظت متأخرًا عن عملي، والسيارة لا تدور ولا أجد ملابسي،على الرغم أنني في الطبيعي أكون محضرهم ليلًا، لكني في هذه الليلة نمت من كثرة التعب ولم أجهز نفسي جيدًا، عدت مرة أخرى للمنزل، لكن من وقتها وأنا في شجار وعصبية مع زوجتي وأولادي بسبب ودون سبب، وهو أمر أزعجني أكثر لأنه ليس لديهم أي ذنب في الأمر، وضيعت يومي في ذلك مع أولادي بدلًا من اللعب واللهو معهم.
(ع.ش)

يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

التفاؤل يعني أنك لا ترى الشيء السيئ حتى وإن حدث أمامك، فكل موقف يحدث ترى منه الإيجابي وتتوقع الأفضل دائمًا، فاستيقاظك متأخرًا وحدوث ظروف تسببت في تأخيرك وعدت لمنزلك، وتعصب طوال اليوم، كان من الأولى أن تحمد الله لأنه وفر لك يومًا ترتاح فيه وتستمتع مع أولادك.

فلو كنت متفائلاً، لكنت تأكدت أن كل ما حدث منذ الصباح إلى أن عدت لمنزلك لم يكن صدفة، بل لترتيبات أفضل في علم الغيب.

مثل هذه الأحداث ما هي إلا ترتيبات من عند الله عز وجل ليمنع عنك خطرًا كان من الممكن أن يصيبك في الطريق، خصم يوم قدر أقل من أنك تصاب في حادث لا قدر الله.

التفاؤل يعني أنك لا ترى إلا الشيء الإيجابي في الموقف، وأن ربنا نجاك من خطر كان ممكن يحصل لا قدر الله،ومن ثمن تبتسم وتسعد نفسك باقي اليوم.. فكن متفائلًا يا عزيزي.







موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled استيقظت متأخرًا عن عملي، والسيارة لا تدور ولا أجد ملابسي،على الرغم أنني في الطبيعي أكون محضرهم ليلًا، لكني في هذه الليلة نمت من كثرة التعب ولم أجهز نفسي جيدًا، عدت مرة أخرى للمنزل، لكن من وقتها وأنا في شجار وعصبية مع زوجتي وأولادي بسبب ودون سبب، وهو أمر أزعجني أكثر لأنه ليس لديهم أي ذنب في الأمر، وضيعت يومي في ذلك مع أولادي بدلًا من اللعب واللهو معهم.