أخبار

كيف تملأ قلبك بحب رسول الله في ذكرى مولده؟.. عمرو خالد يجيب

6 خطوات رئيسية يجب القيام بها إذا تمت إصابتك بفيروس كورونا.. تعرف عليها

ما حكم تكرر السهو في الصلاة ونسيان سجود السهو؟.. أمين الفتوى يجيب

هل تتناولي حبوب منع الحمل؟.. تعلمي كيفية تجنب آثارها الجانبية

دعاء في جوف الليل: اللهم قني شر نفسي واعزم لي على أن أرشد أمري

لا تبخل بالصلاة عليه..تعرف على صيغ الصلاة على النبي ورددها بقلبك ولسانك معًا

وصف النبى الكريم صلى الله عليه وسلم كأنك تراه.. يسرده عمرو خالد

بصوت عمرو خالد.. تعلم دعاء النبي المستجاب عندما يشتكي حاله الى الله

٧ شفاعات للنبي الكريم يوم القيامة.. يوضحها عمرو خالد

عمرو خالد: رسولنا الكريم يعلمنا ماذا نفعل في اللحظات الأولى للزواج

مكملات فيتامين "د" تبطئ تقدم السكري

بقلم | fathy | السبت 27 يوليو 2019 - 11:48 ص
Advertisements


أظهرت دراسة كندية حديثة، أن تناول جرعات عالية من مكملات فيتامين "د"، يبطئ تطور مرض السكري من النوع الثاني، لدى الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم به حديثًا.

أجرى باحثون بجامعة لافال الكندية، دراسة لاكتشاف تأثير مكملات فيتامين "د"، على المرضى الذين يعانون مرض السكري وتم تشخيص إصابتهم حديثًا، خاصة أولئك الذين لديهم مستويات منخفضة من هذا الفيتامين.

وتم رصد تأثير مكملات فيتامين "د" على استقلاب الجلوكوز، لدى مجموعة من المرضى الذين تم تشخيص إصابتهم حديثا بمرض السكري من النوع الثاني، إضافة إلى مجموعة معرضة لخطر الإصابة بالمرض.

وتم قياس نسب إفراز هرمون الأنسولين واستقلاب الجلوكوز قبل وبعد 6 أشهر من تناول جرعة عالية من فيتامين "د"، تبلغ حوالي من 5 ـ 10 أضعاف الجرعة الموصى بها، وهي 600 وحدة دولية يوميا.


واكتشف الباحثون أن تناول جرعة عالية من فيتامين "د"، يمكن أن يحسن التمثيل الغذائي للجلوكوز، من أجل المساعدة على منع تطور مرض السكري وإبطاء تقدمه.

وأشارت الدراسة إلى أن مكملات فيتامين "د"، حسنت بشكل كبير عمل الأنسولين في الأنسجة العضلية للمشاركين، بعد 6 أشهر من تناول جرعات كبيرة منه، وفقًا لما نقلته وكالة "الأناضول" عن نتائج الدراسة التي نشروا في العدد الأخير من دورية (European Journal of Endocrinology) العلمية.


وقالت الدكتورة كلوديا جانيون، قائدة فريق البحث: "مرض السكري من النوع الثاني، يشكل مصدر قلق متزايدا للصحة العامة، ورغم أن نتائجنا واعدة، إلا أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيدها".

وأضافت أن "الدراسات المستقبلية يجب أن تقيّم ما إذا كانت هناك عوامل سريرية أو وراثية تؤثر في كيفية استجابة مختلف الأشخاص لمكملات فيتامين د، وما إذا كان التأثير الإيجابي على التمثيل الغذائي يدوم على المدى الطويل أم لا".

وأشارت جانيون إلى أن "الأبحاث المقبلة ستحدد ما إذا كان بعض الأشخاص قد يستفيدون أكثر من هذا التدخل، إضافة إلى تقييم مدى سلامة تناول جرعة عالية من فيتامين د، على المدى الطويل".

يذكر أن الشمس هي المصدر الأول والآمن لفيتامين "د"، فهي تعطي الجسم حاجته من الأشعة فوق البنفسجية اللازمة لإنتاج الفيتامين.

كما يمكن تعويض نقص فيتامين "د"، بتناول بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية، كالسلمون والسردين والتونة، وزيت السمك وكبد البقر والبيض، أو تناول مكملات هذا الفيتامين المتوافرة بالصيدليات.

ويستخدم الجسم فيتامين "د"، للحفاظ على صحة العظام وامتصاص الكالسيوم بشكل فاعل، وعدم وجود ما يكفي من هذا الفيتامين قد يرفع خطر إصابة الأشخاص بهشاشة وتشوهات العظام، والسرطان والالتهابات، وتعطيل الجهاز المناعي للجسم.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن السكري من النوع الثاني، يظهر جراء فرط الوزن وقلة النشاط البدني، ومع مرور الوقت، يمكن للمستويات المرتفعة من السكر في الدم، أن تزيد خطر الإصابة بأمراض القلب، والعمى، والأعصاب والفشل الكلوي.

في المقابل، تحدث الإصابة بالنوع الأول من السكري، عند قيام النظام المناعي في الجسم بتدمير الخلايا التي تتحكم في مستويات السكر في الدم، وتكون معظمها بين الأطفال.


موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أظهرت دراسة كندية حديثة، أن تناول جرعات عالية من مكملات فيتامين "د"، يبطئ تطور مرض السكري من النوع الثاني، لدى الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم به حديثًا.