هذه النباتات تحسن جودة الهواء في بيتك.. تعرف عليها

الأربعاء، 14 أغسطس 2019 08:09 م
houseplants-2

كشفت دراسة علمية حديثة عن أن بعض الأصناف من النباتات تقوم بتحسين جودة الهواء داخل البيت وليس فقط ضخ المزيد من الأوكسجين.

وأوضحت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة ولاية نيويورك أن هذه النباتات  بإمكانِها تنظيف الهواء من المواد الكيميائية الضارة، حيث لديها القدرة على امتصاص المركبات العضوية المتطايرة، والتي تعد أحد الملوثات الضارة التي يحتمل أن تأتي من دهان الحوائط والأثاث، الطابعات، التنظيف الجاف للملابس، وغيرها من المنتجات المنزلية.

الدراسة التي نشرت صحيفة الواشنطن بوست تقريرًا مطولًا عنها أكدت أن المباني تحوي مستويات عالية من المركبات العضوية المتطايرة داخلها، سواء كانت قديمة أو حديثة، وأنها في بعض الأحيان يمكن شمها، ومن ثم تؤدي لمشكلات صحية كالربو، والدوار، والحساسية، ووضع النبتة  الصحيحة  فوق سطحِ مكتبك أو على بوفيه مطبخك، يعد بديلًا أفضل من تركيب تهوية إضافية.

من جهتهم أجرى فريق الباحثون تجارب دقيقة لتحديد  كفاءات وقدرات 5 أنواعٍ مختلفة من النباتاتِ المنزليةِ، وهم نبتة اليشم، نبتة العنكبوت، البروميليا، الدراسينا، وشجرة الصبار الكاريبي، بوضع كل نبتة في غرفة  محكمة الإغلاق مع تركيزات محددة لعدة أنواع محددة من المركبات العضوية المتطايرة،  وبقياس جودةِ الهواء مع مرور الوقت، تمكن الباحثون من رؤية نسبة تنقية الهواء التي قامت بها كل نبتة، والتي جاءت كالتالي:

- حصلت نبتة بروميليا على المركز الأول، حيث  أمكنها تنقية 80% من الملوثات في 6 من المركبات العضوية المتطايرة التي تم اختبارها من أصل 8.
- سجلت  باقي النباتات نجاحاً مع بعض الملوثات بذاتها،  حيث امتصت نبتة الدارسينيا نسبة 94% من الأسيتون، الذي يستخدم في طلاء الأظافر.
- كانت نبتة العنكبوت في نفس الوقت سريعة أيضًا في إزالة المركبات العضوية المتطايرة، حيث بدأت العمل فقط بعد بضع دقائقٍ فقط من وضعها داخل الوعاء.

ومن جهتها قالت الصحيفة في نهاية التقرير أن كل شخص يتنفس 3000 جالون من الهواء يوميًا، ولأجل ذلك فإن جودة الهواء مهمة جدًا، حيث يشكل تلوثه تهديدًا بيئيًا خطيرًا على صحة الإنسان.

اضافة تعليق