كيف أعلم ابني ثقافة الاعتذار؟

الخميس، 05 سبتمبر 2019 09:54 ص
كيف أعلم ابني ثقافة الاعتذار


ابني مهما طلبت منه أن يعتذر، يعاند ولا يقبل، وإذا عنفته وضربته يقولها، لكن ليس من قلبه، المشكلة أنه يبكي ويصرخ حتى لا يعتذر، كيف لي أن أعلمه ثقافة الاعتذار، وكيف أجعل منه طفلاً مسئولاً قادرًا على تحمل المسؤولية؟
(و. ج)


تجيب الدكتورة وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية:

الطفل لا يعي معنى كلمة أسف، وبالتالي غالبًا لا تكون من القلب، فلا تطلبي منه الاعتذار بها، لكن دربيه على أن يعتذر بكلمات وأفعال يفهمها مثل الاحتضان وكلمة "بحبك"، فعلى سبيل المثال إذا ضرب أحد أصدقائه أو أخوته وهو يحبهم، فيجب عليه أن يخبره بأنه يحبهم ويحتضنهم.



ويجب تعويد الطفل على حل مشاكله بنفسه، فعلى سبيل المثال تشاجر مع صديق له عليه أن يتحدث معه وينهي الخلاف بشكل يرضي الطرفين، وإذا تشاجر مع أخيه عليك تركهما في حجرة معًا، ليتناقشا في المشكلة ويتصالحا.

احذري أن تستجيبي لبكاء وصراخ طفلك مهما كان، وبذلك تكونين ربيت طفلك على مواجهة المشاكل والتعامل معها وحلها، ما يجعل منه شخصًا مسئولاً وقادرًا على تحمل المسؤولية وتحمل نتائج أفعاله مهما كانت.
















اضافة تعليق