Advertisements

استخدام العنف مع الأطفال.. هل هو وسيلة تربوية صحيحة؟

السبت، 05 أكتوبر 2019 10:29 ص
استشاري نفسي


أنا أم لولدين، وهما عصبيان وشقيان جدًا، وبسبب ضغوط الحياة ومهام المنزل أتعصب عليهما وأضربهما حتى يسمعا الكلام، ولكن دون جدوى بل الأمر يسوء، وتماديا في شقاوتهما وعنفهما وبمجرد دخولهما المدرسة أصبحت أضربهما أكثر بسبب كثرة الشكاوى منهما؟

(ن. م)


 يجيب الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي:

التربية ليست بالعنف والاهانة والضرب، فالتقويم بالضرب أسلوب فاشل ويجعل من الطفل متنمرًا فيما بعد بسبب أسلوب التربية الخاطئ، ومن ثم يكون مشاكسًا أو خطرًا على المجتمع.

لذا يجب تكثيف الجهود لنشر الوعي بين الآباء بخطورة العنف وضرب الأبناء، والتأكيد على البرامج التي تهدف لحماية الطفل ومنع تعنيفه، خاصة في القرى والمدن والشوارع والمناطق الشعبية والعشوائية، لأنها الأكثر عنفًا تجاه الأطفال.


ويجب إقامة ندوات توعوية لكيفية التعامل مع الطفل وتحفيز الأبوين على معاملة الأبناء بطريقة صحيحة آمنة، وعلى الدولة الاهتمام بمثل هذه الحملات التوعوية لتقليل الجرائم الأسرية وحماية الأطفال.






اضافة تعليق