صينية ومسلمة وأعيش في فرنسا ومجبرة على العمل .. ما الحل؟

ناهد إمام الخميس، 31 أكتوبر 2019 08:20 م
رحمة-الصينية

أنا أم لولدين، وصينية مسلمة وأعيش في فرنسا، ولابد من العمل حتى لا تنتزع حقوقي فهذا هو نظام البلد هنا، ولأنه لا يتم قبول المحجبات في العمل، فأنا ارتدي "تربون" فقط، واضطررت أن أكذب وأقول أنني مريضة وشعري  يتساقط، حتى يقبلونني في العمل، فهل حجابي مقبول ؟

سونيا – فرنسا

الرد:
مرحبًا بك عزيزتي سونيا..
أحييك لكفاحك عزيزتي، وحرصك على دينك ومبادئك، وسأتحدث معك عن رحمة الله بعباده التي وسعت كل شيء، ولذا فللحجاب شروط معينة وليس "شكل " معين يا  عزيزتي  وهذا من رحمة الله بنا.

اظهار أخبار متعلقة



وشروط الحجاب يمكنك تحقيقها في أي شكل مستوفي لها، يمكنك ارتداء ملابسك المحتشمة، والله يسمع ويرى، وأحسني الظن به سبحانه، فأنت تجتهدين وتفعلين كل ما في وسعك، وهو العليم والخبير يعينك ولن يضيعك، فاطمئني واستمري في حرصك على دينك، واستعين بالله ولا تعجزي.

اظهار أخبار متعلقة



أما العمل، فاسعدي به، واحمدي الله على منحه لك الصحة والفرصة، فللعمل قدره وقيمته في الإسلام، وأنت تجازين على جهدك وكسبك من عمل يديك، فتعاملي معه على أن رزق وخير ونعمة، أسألي الله البركة، والاعانة، والقبول، واقبلي عليه بنفسية راضية، فرحة، لا مجبرة، حتى يمكنك الأداء بشكل يريحك نفسيًا ويلقي بظلال ايجابية على حياتك الشخصية.

اضافة تعليق