طليقتي تضغط عليّ بالأولاد حتى نعود لبعض.. لكن الأمر مستحيل

الإثنين، 04 نوفمبر 2019 12:54 م
صورة تعبيرية


انفصلت عن زوجتي بعد 8 سنوات زواج، ومعي ولد وبنت أكبرهما 6 سنوات، وبعد الانفصال حاولت زوجتي كثيرًا أن تضغط علي بهما حتى نعود لبعض، وتتعمد أن أرى أثار الضرب والعنف على جسمهما، وراجعتها في الأمر مرارًا وتكرارًا دون جدوى، المشكلة أني سأتزوج ويستحيل العيش معها لأسباب ليس لها علاقة بالأبناء، وعقابها للأولاد يحزنني جدًا، خاصة وأنها لا تستجيب لي ولا تكف عن الأمر بل تزيد عندًا فيّ؟
(أ.ج)

 تجيب الدكتورة وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية:

معاقبة الآباء للأبناء أمر مرفوض تمامًا، حيث أنه حتى الآن لم يثبت أي نتيجة إيجابية واحدة لهذا الأمر، بل بالعكس له الكثير من النتائج السلبية على نفسية الأبناء وعلى علاقتهم بالأهل.



من المهم المحافظة على رعاية الأبناء حتى بعد الانفصال، لأنه لا ذنب لهم في ذلك، فبقدر الإمكان حاول أنت وزوجتك إشعار ابنيكما بالحب والاهتمام، فلا تكونا سببًا في وجودهما في الحياة وتدميرهما في الوقت ذاته.

للأسف، كل شيء فينا بقى مختل، وغابت المودة والرحمة، وبات السكن والمأوى جهنم حمراء، والأولاد أصبحوا مجرد كارت ضغط.

اضافة تعليق