ينفق على أولاد اخيه المتوفى .. هل يثاب؟

محمد جمال حليم السبت، 16 نوفمبر 2019 10:00 م
النفقة على الأولاد


بعدما مات أخي تعهدت بالإنفاق على أولاده من بعده.. فهل أؤجر على هذا؟

الجواب:

تؤكد لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب" أن في وجوب النفقة على أبناء أخيكم خلاف بين أهل العلم.

 

وتضيف:على تقدير وجوبها عليكم، فإنكم لا تحرمون الأجر، ولا تمنعون الثواب، فإن العبد إذا أنفق أي نفقة يحتسبها أجر عليها حتى نفقته على زوجته وعياله.

وجوب نفقة الرجل على أولاد أخيه المتوفى فيها خلاف .. لكن الأجر ثابت على كل حال

 

وتذكر ما ورد عن أم سلمة إذ قالت للنبي -صلى الله عليه وسلم-: هل لي من أجر في بني أبي سَلَمَةَ أَنْ أُنْفِقَ عَلَيْهِمْ، وَلَسْتُ بِتَارِكَتِهِمْ هَكَذَا وَهَكَذَا وَهَكَذَا ، إِنَّمَا هُمْ بَنِيَّ؟ قَالَ: نَعَمْ، لك فيهم أجر ما أنفقت عليهم. رواه مسلم.

اظهار أخبار متعلقة


 

والحاصل:

أبشر بما يسرك أيها الأخ الكريم، واستمر في النفقة على بني أخيك بحسب استطاعتك مبتغيًا الأجر من الله تعالى؛ فإن الله تعالى لا يضيع أجر المحسنين.

اضافة تعليق