هل صحت قصة تخفيف شيخ المرسلين عن امرأة مات ابنها وعمره 300عام؟

الإثنين، 18 نوفمبر 2019 05:31 م
maxresdefault
هكذا تعامل نبي الله نوح مع تساؤلات امرأة حزينة

سيدنا نوح من أولي العزم من الرسل .. يعد الحفيد العاشر لسيدنا آدم وان كانت هناك روايات أخري تنسبه إلي نبي الله إدريس و يعتبره الكثيرون أول رسول بعثه الله علي أرض المعمورة حيث كانت القرون السابقة تعبد الله علي الفطرة الإنسانية لكن الشياطين وسوست لهم لعبادة الأصنام  مما دعا الله سبحانه وتعالي لإرسال سيدنا نوح ليكون حجة علي قومه الذين لم يستجيبوا لدعائه ولم يسلم معه طوال 950عاما الإ أعداد قليلة.

لكن الشياطين وسوست لهم لعبادة الأصنام

لكن الشياطين وسوست لهم لعبادة الأصنام

نبي الله نوح كان من الأنبياء المعمرين إذ عاش ما يقرب من ألف عام بحسب روايات المؤرخين وكان قومه من أصحاب الأعمار الطويلة والأجسام العملاقة وذات يوم رأي صاحب السفينة امرأة تبكي فسألها : لماذا تبكين ؟فردت قائلة : ياويلتي ابكي على وفاة ابنها وهو صغير وفي عز شبابه.
كلمة عز شبابه دعت سيدنا نوح ليسألها عن عمر ابنها ؟فقالت : 300 سنة فقط فحاول صاحب سفينة الناجين التخفيف من ألمها قائلا :فماذا سوف تفعلين لو كان مقامك  في أمة أعمارهم لا تتجاوز السبعين عاماً .

 

اظهار أخبار متعلقة

السيدة الحزينة لفراق ابنها استغربت قول النبي بل وبادرته بادرته بالتساؤل : أو هنالك من يعيش للسبعين  عاماً فقط ؟فرد بالإيجاب فعاودت السيدة سؤاله : وهل هناك منهم من يعصي الله خلال عمرهم القصير فأجاب نبي الله المعمر أغلبهم يعصون ربهم.

أسئلة المرأة الحزينة ظلت تنهمر علي أذ ان النبي نوح حيث قالت : وهل يتهافتون على حب الدنيا وهي مجرد أيام يقضونها ؟فرد : نعم همهم الوحيد حب الدنيا والقليل منهم  يفك رفي الآخرة بل أنه يبذلون وقتا طويلا من أعمارهم في أمور ليست قيمة بل قد يريقون دماءهم علي أشياء تافهة.

اظهار أخبار متعلقة

العمران حاز بنصيب من أسئلة السيدة الحزينة علي فراق ابنها لنبي الله نوح  حيث تساءلت مجددا : وهل يبنون أكواخا لهم وأعمارهم بتلك الفترة القصيرة قال : بل يعمرون القصور لمئات السنين ثم يتركونها ويرحلون.

"الصبر عند المصائب"

ورغم أن هذه القصة تواجه بحملة التشيك وهناك من يصفها بالأحاديث النبوية الضعيفة وآخرون يعتبرونها من الإسرائيليات الإ أن عديدا من المؤرخين ا بشكل يجعل التعامل معها للعظة وفضائل الأعمال أمر جائز لاسيما أن تختص بخلق نبوي وهو الصبر علي النوائب .

اضافة تعليق