"عمرو خالد" يرد على فتاة: 3 شروط حتى يتقبل الله توبتك

عاصم إسماعيل السبت، 14 ديسمبر 2019 10:52 ص


قال الداعية الدكتور عمرو خالد، إنه يجب على الإنسان ألا يقنط من رحمته، وأن يرجو دائمًا عفوه ربه الذي يحب عباده التائبين.

جاء ذلك في رده على سؤال فتاة تسأل تقول إنها دائمًا تشعر أن الله لن يرضى عنها ولن يسامحها على أخطائها المتكررة.

ورد خالد في مقطع فيديو نشره عبر قناته الرسمية على موقع "يوتيوب"، قائلًا إن "هذا أكثر أمر يجب أن تغير رأيها فيه، فليس هناك من هو أرحم من الله، فأبوك وأمك لو اخطأت في حقهما مرات متكررة قد يغضبان عليك، لكن الله لن يفعل ذلك".

وأشار إلى أن "الله يغضب على القانطين من رحمته، مصداقًا لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ليس أحد أحب إليه العذر من الله، فلا أحد يقبل الأعذار مثل الله حتى الأب والأم".

وأوضح خالد، أن الله يحب ان يتوب على عباده، فمن أسمائه الحسنى "التواب" فالتوبة على عباده من سمات الله وصفاته.

وحث السائلة على أن تجعل أملها كبيرًا في الله، لأن "الشيطان هو يجعلها تتصور أن رحمة الله أصغر من ذنبها، وهذا ذنب في حد ذاته، فيجب أن يثق الإنسان بالله ويتعلق به ويثق برحمته حيث قال تعالى: ورحمتي وسعت كل شيء".

وحدد خالد ثلاثة شروط للتوبة، قائلاً: "التوبة يجب أن تتضمن ثلاثة شروط حتى تقبل وهي: الندم على ذنب، وتركه، والشرط الأخير هو العزم على عدم العودة، فإذا حقق المسلم الشروط الثلاثة فقد مسح ذنبه، فإذا بدأ بعده يفعل الحسنات والأعمال الصالحة تتحول سيئات هذا العمل السيئ إلى حسنات".


اضافة تعليق