اكتشاف علمي جديد يعالج الصمم بسبب الضوضاء

بقلم | ناهد | الثلاثاء 17 ديسمبر 2019 - 09:39 م


نشرت صحيفة "ذا صن " البريطانية تقريرًا عن كشف جديد لعلماء من جامعة جنوب كاليفورنيا، يمكن من علاج الصمم الناجم عن الضوضاء الصاخبة، كإنفجار مدوي، أو موسيقى صاخبة،  من خلال حقن محلول ملح أو سكر في الأذن.


وقال العلماء أن فقدان السمع يحدث بسبب امتلاء الأذن الداخلية بالسوائل، ومن ثم فإن حقن محلول الملح أو السكر في طبلة الأذن يمكن أن يؤدي إلى عكس تراكم تلك السوائل في غضون 3 ساعات .

اظهار أخبار متعلقة



من جهته، أوضح البروفيسور جون أوجالاي، أنه يخطط وفريقه البحثي لإجراء المزيد من الأبحاث في هذا الصدد، وأنه سيتبعها بتجارب سريرية أيضًا، وأردف بالقول : «أستطيع تخيل جنود يحملون زجاجة صغيرة من هذا المحلول ويستخدمونه لمنع الصمم نتيجة قنبلة»، وكشف أن ذلك المحلول قد يوفر إمكانية علاج أمراض أخرى للأذن الداخلية التي ترتبط بتراكم السوائل، مثل مرض «مينيير»، وهو اضطراب في الأذن الداخلية قد يؤثر على السمع والتوازن.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة



موضوعات ذات صلة