أخبار

إذا كان لديك مسن عزيز عليك .. إليك طرق رعايته في زمن كورونا

الإمام ابن القيم و10أسباب جالبة لمحبة الله لعبده ..قراءة القرآن والنوافل أهمها

"كشفك مجانًا خليك في البيت" مبادرة من أطباء مصريين لمواجهة العزل بسبب كورونا

"طبيب فرنسي من الحجر الصحي:" الشعر الطويل واللحى من أسباب عدوى كورونا

عمرو خالد: خليك صبور في الدنيا وهذا ما سيحدث لك

لكل صاحب ذنب عظيم أذهب إلى التواب.. هذه هي المعاني والأسرار

أجمل ما قيل عن الدعاء (الشعراوي)

جريمة عظيمة تكشفها شباك صياد.. كيف تم التوصل إلى القاتل؟

خليك في البيت.. ولكن كيف تدفع عن نفسك الملل؟

هكذا كان النبي يتعرف على أصدقائه.. لا تخسر أصدقاءك واعرف كيف تكسب قلوب الآخرين

مركز الأزهر للفتوى: الحجر المنزلي "واجب شرعي" والامتناع عنه "جريمة دينية وكارثة إنسانية"

بارقة أمل.. فيديو| عمرها مائة عام وتتعافى من "كورونا"

"كورونا" ينتقل بين القطط (دراسة)

هكذا علمنا الإسلام كيف نواجه البلاء والوباء

مراحل الوصول إلى الله وطمأنينة الروح والنفس

6 خطوات ذهبية تحافظ بها على لياقتك البدنية في الحجر المنزلي

النبي الكريم يمدح أهل اليمن ... أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة

عمرو خالد يكشف: كيف تتعامل مع قدر الله في حياتك

عمرو خالد يسرد: قصة غزوة حنين ... أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب

هل أفعال الإنسان الاختيارية من قدر الله ؟

"الأزهر للفتوى" يكشف: الامتناع عن الحجر الصحي جريمة دينية وكارثة إنسانية

أطباء بيطريون: استخدام المعقمات والمطهرات على أجسام الحيونات الأليفة يضرها

بصوت عمرو خالد.. ادعي كل يوم بدعاء سيد الاستغفار

7 مفاتيح لتفريج الكروب ورفع البلاء من القرآن والأذكار النبوية

ماذا أفعل في ظل العزل مع زوجي النرجسي الذي يرفض التطهير ويحرض الأولاد أيضًا ويتشاجر معنا ليل نهار؟

دراسة: الأشخاص في منتصف العمر معرضون لخطر الوفاة بسبب كورونا كما كبار السن

أستاذ طب نفسي: فترات الحظر فرصة لإعادة الاتزان للروابط الأسرية وزيادة الوعي العام

في زمن كورونا.. دور الأزياء العالمية تنتج كمامات!

الصحة المصرية تعلن أحدث حصيلة لحالات الإصابة والوفاة بكورونا

6 توصيات ذهبية لمرضي السكري لتجنب الإصابة بفيروس كورونا

يكشفها عمرو خالد.. ١٠ نوايا ذهبية ممكن تاخدها وأنت في البيت جددها واكسب ثوابها

"مركزُ الأزهر للفتوى الإلكترونية "يُحذِّر من انتشار تفسيراتٍ مَغلُوطة لآياتِ القرآنِ الكَريمِ

شعبان شهر النفحات .. فتقربوا إلي الله بهذه الطاعات

مصاب بكورونا يصف معاناته على تويتر.. صداع عنيف وألم عميق بالرئتين وصعوبة في التنفس

كيف تنجح في وقت قصير وبتفوق؟

بقلم | محمد جمال | الثلاثاء 24 ديسمبر 2019 - 05:28 م

يحكي الشيخ ماجد جرار وهو أحد المشايخ المتفوقين علميًا ودراسيًا تجربته وكيف وصل للتميز حتى يستفيد منها طلاب العلم والطلاب في فترة ما قبل الامتحانات.
أسئلة كثيرة يتلقها الشيخ ماجد في فترة ما قبل الامتحانات وخاصة سنوات الدراسة المهمة مثل الثانوية العامة، عن كيفية استغلال الأوقات لتحصيل اعلى الدرجات خاصة إن ضاق الوقت ولم يعد هناك متسع.    
يسأل أحدهم الشيخ: ماذا أفعل لو باقي ١٠ أيام على الامتحان ولم أفتح المادة التي سأذاكرها من قبل وأريد التفوق؟ يجيبه الشيخ: ١٠ أيام تكفي لحفظ كتاب ٢٠٠ صفحة بظهر الغيب.
ويضع الشيخ جدولًا للمذاكرة لتحصيل أعلى الدرجات في وقت قصير حيث أجاب بشكل عملي على من تسأل: أنا امتحاني باقي عليه 14 يوما، هي قدرات يا شيخ صح ولا إيه؟
فيقول: يوم بتركيز تكفي دراسة أي مقرر بإتقان، إن شاء الله pediatrics أو pharmacognosy أو thermodynamics أو quantum theory بشرط، ملازمة المكتب عشرة ساعات يوميا، مع جدول للدراسة:

النجاح يحتاج إلى مثابرة وبذل جهد متواصل واتباع نظام محدد لتصل إلى نتائج مرجوة

أول ٧ أيام تنهي المقرر كله.
ثم تمتحن نفسك في اليوم الثامن يوما كاملا مراجعة شاملة.
ثم ٤ أيام تعيد المقرر كله مرة ثانية.
ثم نصف يوم تمتحن نفسك مراجعة شاملة.
ثم يومين ونصف تمر على المقرر مرة ثالثة.
ويؤكد أن هذا مجرب له شخصيا فيقول: هذا النظام اتبعته في الثانوية العامة، فكنت من الأوائل على الجمهورية، وفي الجامعة، فتخرجت على قائمة الشرف لمدة خمس سنوات الجامعة متتالية، وفي SAT كان ترتيبي ٩٤٪ على العالم والماجستير والدكتوراه وامتحان نقابة المهندسين وفي حفظ القرآن والحديث ودراسة الفقه وغير ذلك من العلوم، موضحًا أي مادة تعرض عليك أدرسها ثلاث مرات بتركيز مكثف ومتتابع، تفتح لك إن شاء الله.
ويختم الشيخ ماجد نصائحه للطلاب فيقول، طريق النجاح له خطوات بعد الاستعانة بالله:
١. خطة عمل.
٢. بذل وتكرار.
٣. التزام.
ويقسم الشيخ اليوم لمن يعترض بأن هذا النظام يحتاج مواصفات خاصة، فيقول:  
اليوم ٢٤ ساعة تقسم كالآتي: ٨ ساعات نوم، ساعة أكل، نص ساعة في الحمام.
نص ساعة الصلوات الخمس، بقي ١٤ ساعة كل ساعة، عشر دقائق راحة
يبقى ١٠ ساعات مذاكرة، و٤ ساعات استرخاء وراحة.

اظهار أخبار متعلقة

ويجيب لمن يسأل: لو بذاكر كويس من أول السنة أعمل إيه في الشهر النهائي خاصة أن فاضل شهر ولسه في مواد لم تنته بعد، فيقول: ركز ٧٠٪ على مراجعة ما درسته في هذه المادة، و٣٠٪ استكمال ما استطعت، ثم قبل أسبوع من الامتحان لا تقرأ شيئًا جديدًا، واكتفي بالمراجعة، موضحًا أن من المهم جدًا أن ترتاح آخر يومين قبل الامتحان، ولا تراجع أكثر من ثلاث ساعات في اليوم، العب رياضة لمدة ساعة، ولو مجرد المشي، واترك النظر إلى الشاشات نهائيًا، ولا حتى دقيقة، سواء تليفون أو تليفزيون أو غيره، واجتنب أكل المطاعم والمقالي والبهارات الحارة.


موضوعات ذات صلة