أخبار

"الأوقاف": هذا هو الشرط الوحيد لعودة فتح المساجد في مصر

حتى تكون خدمة التوصيل في زمن كورونا آمنة.. إليك الخطوات

علمتني الحياة.. "تعلم من أخطائك.. ولا تجعلها سوطًا تجلد به نفسك"

ليلة رومانسية في زمن كورونا مع زوجك.. إليك الطريقة

4 أفكار لتشجيع أطفالك على ممارسة الرياضة عبر الإنترنت في البيت أثناء العزل الصحي

جوجل ينصح مستخدميه بالبقاء في البيت

عمرو خالد: تعلم هذا الدرس الهام من اسم الله القابض الباسط

عمرو خالد يكشف: العلاقة بين الاستغفار وستر الله لك

بالفيديو.. د. عمرو خالد: الدعاء سلاح لا يستهان به في رفع البلاء خاصة في أوقات الإجابة

ذكر الله يصلكم بالمدد منه ويعطيكم المعونة لتوطدوا السلام والرحمة في الأرض (الشعراوي)

في "يوم اليتيم".. الأزهر: آن الأوان لضرب المثل في التضامن والتكافل

هل يجوز إعطاء العمالة اليومية من الزكاة بسبب وباء كورونا؟

المسلم "عمر أشرق" يتنازل عن أهم جهاز تنفس يستخدم لمواجهة "كورونا"

7 خطوات لترك التدخين و الشيشة:

في هذه النازلة المريرة.. ما ظنك بالله؟

شفرة امرأة وخطبة وصل بها "سليمان" إلى القاتل واللصوص

كيف تم ترتيب آيات وسور القرآن الكريم ومن الذي قام بترتيبها؟

"مجذوم" و"حافي القدمين".. عجائب العباد في الصبر

النظارات بدلاً من العدسات اللاصقة للوقاية من "كورونا"

الحظر يزيد من حدة الصدام بين الأزواج

لهذه الأسباب نحتاج إلى السكينة في الوقت الحالي

أبرز الأكاذيب والشائعات حول "فيروس كورونا"

شاهد| الطريقة الصحيحة لغسل اليدين

فن صناعة الأمل في "زمن كورونا"

إذا كان البلاء عامًا.. يجب تأكيد التوبة

10 تنبيهات حول صلاة الجُمُعة في ظلِّ غَلْقِ المَساجِد وتَعلِيقِ صَلَوَاتِ الجَماعَة

دواء محتمل لعلاج مرضى فيروس كورونا.. وهذا هو الشرط الوحيد لتسريع إنتاجه

مؤثرة.. قصة وفاة النبي الكريم كما لم تسمع من قبل: اشتقت لإخواني

يكشفها عمرو خالد.. 7 أشياء ذهبية تصبرك عند ضيق الرزق في الدنيا

6 ممارسات خاطئة تقربك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا

بعد إطلاقها بساعات قليلة.. مبادرة عمرو خالد "عداد الخير" تصل إلى أكثر من 140ألف مشارك

علماء نفس: " فقد الوظيفة بسبب أزمة كورونا مثل صدمة فقد عزيز"

بصوت عمرو خالد.. عود نفسك كل يوم الصبح تتوكل على الله بهذا الدعاء

"الأزهر للفتوى" يؤكد.. "لا جُمُعة في الطرقات أو على أسطح البنايات أو داخل البُيوت"

8خطوات كفيلة بكسر الروتين خلال زمن كورونا

علمتني الحياة.. "هناك خسائر في جوهرها أعظم من كل المكاسب"

إذا كان لديك مسن عزيز عليك .. إليك طرق رعايته في زمن كورونا

الإمام ابن القيم و10أسباب جالبة لمحبة الله لعبده ..قراءة القرآن والنوافل أهمها

"كشفك مجانًا خليك في البيت" مبادرة من أطباء مصريين لمواجهة العزل بسبب كورونا

"طبيب فرنسي من الحجر الصحي:" الشعر الطويل واللحى من أسباب عدوى كورونا

عمرو خالد: خليك صبور في الدنيا وهذا ما سيحدث لك

لكل صاحب ذنب عظيم أذهب إلى التواب.. هذه هي المعاني والأسرار

أجمل ما قيل عن الدعاء (الشعراوي)

جريمة عظيمة تكشفها شباك صياد.. كيف تم التوصل إلى القاتل؟

خليك في البيت.. ولكن كيف تدفع عن نفسك الملل؟

هكذا كان النبي يتعرف على أصدقائه.. لا تخسر أصدقاءك واعرف كيف تكسب قلوب الآخرين

مركز الأزهر للفتوى: الحجر المنزلي "واجب شرعي" والامتناع عنه "جريمة دينية وكارثة إنسانية"

بارقة أمل.. فيديو| عمرها مائة عام وتتعافى من "كورونا"

"كورونا" ينتقل بين القطط (دراسة)

هكذا علمنا الإسلام كيف نواجه البلاء والوباء

مراحل الوصول إلى الله وطمأنينة الروح والنفس

6 خطوات ذهبية تحافظ بها على لياقتك البدنية في الحجر المنزلي

النبي الكريم يمدح أهل اليمن ... أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة

عمرو خالد يكشف: كيف تتعامل مع قدر الله في حياتك

عمرو خالد يسرد: قصة غزوة حنين ... أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب

هل أفعال الإنسان الاختيارية من قدر الله ؟

"الأزهر للفتوى" يكشف: الامتناع عن الحجر الصحي جريمة دينية وكارثة إنسانية

أطباء بيطريون: استخدام المعقمات والمطهرات على أجسام الحيونات الأليفة يضرها

بصوت عمرو خالد.. ادعي كل يوم بدعاء سيد الاستغفار

7 مفاتيح لتفريج الكروب ورفع البلاء من القرآن والأذكار النبوية

ماذا أفعل في ظل العزل مع زوجي النرجسي الذي يرفض التطهير ويحرض الأولاد أيضًا ويتشاجر معنا ليل نهار؟

دراسة: الأشخاص في منتصف العمر معرضون لخطر الوفاة بسبب كورونا كما كبار السن

أستاذ طب نفسي: فترات الحظر فرصة لإعادة الاتزان للروابط الأسرية وزيادة الوعي العام

في زمن كورونا.. دور الأزياء العالمية تنتج كمامات!

الصحة المصرية تعلن أحدث حصيلة لحالات الإصابة والوفاة بكورونا

6 توصيات ذهبية لمرضي السكري لتجنب الإصابة بفيروس كورونا

يكشفها عمرو خالد.. ١٠ نوايا ذهبية ممكن تاخدها وأنت في البيت جددها واكسب ثوابها

"مركزُ الأزهر للفتوى الإلكترونية "يُحذِّر من انتشار تفسيراتٍ مَغلُوطة لآياتِ القرآنِ الكَريمِ

شعبان شهر النفحات .. فتقربوا إلي الله بهذه الطاعات

مصاب بكورونا يصف معاناته على تويتر.. صداع عنيف وألم عميق بالرئتين وصعوبة في التنفس

فتاة أربعينية، أحببت شابًا ووقعت معه في الحرام وأريده زوجًا.. بم تنصحونني؟

بقلم | ناهد | الاحد 05 يناير 2020 - 03:04 م


أنا شابة في الأربعين من عمري، أحب ديني، وأحب أن أكون حيث أمرني الله، ومحافظة على صلواتي، وأذكاري، وأحب دائمًا القرب من الله بالطاعات والعبادات.
 مشكلتي أنني تعرفت على شاب في فترة وجيزة وأحببته، ووقعت معه في الحرام، وأصبحت بعد لحظة الضعف هذه أشعر بالذنب، وعندما طلب مني هذا الشاب أن نلتقي مرة خرى رفضت وطلبت منه أن نتزوج ونصبح معًا في الحلال.
أنا لا أريد التخلي عن هذا الشاب، وأود اقناعه بالحلال ومساعدته على التوبة، لأن طريق الحرام متعبة، وأنا أريد أن أكمل حياتي في طاعة الله، وأدعو الله بذلك كل يوم، فبم تنصحونني؟



وردة – الجزائر

الرد:
مرحبًا بك عزيزتي وردة..
أسأل الله لك توبة نصوحًا وقبولًا فالتائب من الذنب يا سيدتي كمن لا ذنب له، وأنت كما ذكرت تحبين القرب من الله وتريدين إكمال حياتك في طاعته، وهذا جيد، ولكن اسمحي لي أن أتوقف معك لأشرح أمورًا مهمة في عدة نقاط وجيزة حتى يمكنك اتخاذ القرار المناسب مع هذا الشاب أو غيره من الرجال.

اظهار أخبار متعلقة



لقد ذكرت أنك تعرفت عليه في مدة "وجيزة" وأحببته، والحقيقة يا سيدتي أن هذا ليس الحب، والوقوع في الحرام ليس طريقه.
الحب بهدف الزواج، لا يحدث في فترة "وجيزة"، وما يحدث في الفترات "الوجيزة" هو اعجاب، ورغبة، ميل لإشباع رغبة جنسية، وهو ما حدث بالفعل.
أنا أتفهم وأقدرك مشاعرك، فالوصول لسن الأربعين بدون اشباع احتياجاتك الإنسانية المشروعة سواء كانت نفسية أو جسدية مع شريك هو أمر قاسي، واشباع الاحتياجات ضرورة، وليس عيبًا ولا حرامًا ولكن له طرقًا "صحية" فضلًا عن أن تكون "شرعية"، وما حدث هو إشباع من طريق معوج وملتوي، وهكذا الاحتياجات يا سيدتي إن لم تجد طريقها الصحي تتجه لطرق معوجة، وتلتف، وتحتال، بل وتبرر، وهو ما حدث معك ويحدث مع أي أحد لم يتم اشباع احتياجاته بطرق صحية.
الحب يا عزيزتي بهدف الزواج، - ولابد من الزواج- ، يعني أن يكون في النور، وتحدث معه فرحة، وتشعرين بأمان، واطمئنان، وقبول، وعطاء متبادل، وانسجام، ورضى، وبغير ذلك كله فليس هذا حبًا.
وأحمد الله أنك تعرفين أن طريق الحرام متعبة، وسيئة، ومهينة، ومجلبة للمصائب، والفقر، والخزي، لذا فاحسمي أمرك مع هذا الشاب، إياك أن تتقابلي معه مرة أخرى، وصلي له رسالة حاسمة، حازمة، قوية، أنه إما الزواج وإما القطيعة التامة.
أغلقي باب الحرام بقوة وحسم وحزم يا سيدتي، فإن كان يحبك سيستجيب ويتقدم لأسرتك، وإن كان غير ذلك فقد عصمك الله، وأنقذك من علاقة مشوهة، مزيفة، ليست حبًا، بل وليست الجنة، بل جحيمًا في الدنيا والآخرة.
وأخيرًا، حافظي على توبتك، وقدري ذاتك، واحفظي كرامتك.

اظهار أخبار متعلقة




موضوعات ذات صلة