زوجتي تمتلك 160جراما ذهبا .. فما مقدار الزكاة التي أخرجها ؟

بقلم | عبدالرحمن | الاربعاء 08 يناير 2020 - 05:25 م
السؤال :زوجتي تمتلك 160 جرامًا من الذهب عيار21، وكنت قد أعطيتها لها شبكة، وبعد الزواج أخذ والد زوجتي الذهب منها عنوة، فهل هذا الذهب عليه زكاة أم لا؟
الجواب :
لجنة الفتوي بمجمع البحوث الإسلامية ردت علي هذا التساؤل قائلة : المهر ملك للزوجة يحل لها التصرف فيه كيفما شاءت ما لم تفعل به محرمًا، ولا سلطان للزوج ولا لأب الزوجة على مهرها؛ لأن المهر حق خالص للزوجة
المهر ملك للزوجة يحل لها التصرف فيه كيفما شاءت ما لم تفعل به محرمًا


اللجنة استدركت في فتواها المنشورة علي الصفحة الرسمية للمجمع علي شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك " قائلة إن كان والد الزوجة قد أخذ ذهب ابنته عنوة فهو مغتصب، والغصب حرام، ويجب عليه أن يرد الذهب لمالكه وهي ابنته، أما إن كانت الزوجة قد وضعته وديعة عند أبيها فلا يأثم الأب باحتباسه عنده ما دام يحافظ على الأمانة
هل ذهب الزينة فيه زكاة "
وفيما يتعلق بالزكاة فقد اختلف الفقهاء بحسب المجمع  في وجوب الزكاة في الحلي فمذهب الجمهور أنه لا زكاة في الحلي، ما دام يتخذ للزينة المباحة، وذهب الحنفية إلى القول بوجوب الزكاة في الحلي حتى وإن كان للزينة وهو الراجح في هذه المسألة.

اظهار أخبار متعلقة

وعلي ذلك فإن جمع العلماء قد أجمع علي وجوب الزكاة في حلي الزينة، فإن الذي يجب عليه إخراج الزكاة هو من يملك الحلي "الزوجة"، ومقدار الزكاة على اختيار رأي الحنفية في زكاة الحلي ربع العشر (2.5%) عن كل جرام
وعن أخراج الزكاة للذهب المعد للزينة فإن دار الإفتاء المصرية قد أفادت في فتوي سابقة بإن إخراج الزكاة على حلى المرأة المتخذ للزينة من المسائل المختلف فيها ، مع أنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم نص صحيح صريح يقضي بإخراجها أو يستثنيها ، لكن ورد أحاديث اختلف في صحتها وفي دلالتها ،
"متي تجب زكاة الذهب ؟
وقد ذهب الجمهور بحسب الدار وبعض المحققين إلى أن الراجح عدم وجوب الزكاة في الحلي المتخذ للزينة ، وإن كان الأورع والأحوط إخراجها كما دل عليه فعل الصحابة .
وحول كيقية إخراج الزكاة فيمكن حسابها كالتالي : إذا كان الذهب الذي معك بلغ 85 جراما من الذهب الخالص فأخرج قيمة 2.5%، بمعنى أنه إذا كان يساوي عشرة ألاف جنيه مثلا ، فعليك خمس وعشرون جنيها على كل ألف .
"شروط زكاة الذهب "

أما عن وقت الإخراج بحسب دار الإفتاء المصرية فإنه يتم مرور عام هجري كامل على امتلاك النصاب ، فإذا كان امتلاك النصاب في شهر رجب مثلا  فيكون تاريخ ألإخراج هو شهر رجب من العام المقبل .

اظهار أخبار متعلقة

الدار تحدثت كذلك عن إمكانية ان يكون الغرض من الذهب الإدخار  فهنا وجب إخراج الزكاة كون الأمر مرتبطا بالنية ، كمالك لهذا الذهب ، والاحوظ إخراج الزكاة سواء ان كان للزينة والأدخار وفقا للشروط السابقة



موضوعات ذات صلة