هل يخلق الله الإنسان بداخله الخوف؟

بقلم | محمد جمال | الاثنين 13 يناير 2020 - 03:39 م

هل خلقنا الله وزرع في قلوبنا الخوف، دائمًا أشعر أنني مبتلاة بالخوف، أخاف من كل شيء، من الذي حدث، والذي لم يحدث، نفسيتي وحياتي تتدمر بسبب توتري وتراجعي عن فعل كل شيء خشية من النتيجة؟

(ه.ع)

يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

الإنسان يسعى دائمًا لتحقيق أهدافه باستمرار، ويحاول جاهدًا التغلب على العقبات، سواء كانت اجتماعية أو نفسية، فمن الضروري دراسة هذه العقبات للتغلب عليها والعيش بسلام.

الله يخلق الإنسان وهو يعاني من الخوف الغريزي، من الصوت العالي، والضوضاء، والسقوط من الأماكن المرتفعة، وما دون ذلك فهو إما خوف وهمي مكتسب، أو خوف مرضي.

الخوف الوهمي المكتسب هو ذلك الخوف الذي يشعر به الفرد، نتيجة مروره بمراحل عمرية مختلفة بداية من الطفولة والمراهقة والشباب واكتساب خبرات حياتية سلبية خلالها، فيزيد شعور الخوف من شيء معين، مثل الخوف من الفشل وغيره.

واعلمي أن الخوف المرضي ما هو إلا خوف وهمي مكتسب، وإذا زاد عن الحد وأصبح هوسًا ومرضًا عليك أن تستشيري طبيبًا مختصًا وأن تضعي خطة علاجية متكاملة.

اظهار أخبار متعلقة





موضوعات ذات صلة