أخبار

هل يجوز ترك ركعتي السنة عند قضاء صلاة الفجر لضيق الوقت؟

لا أستطيع النوم وأعاني من الأرق من كثرة الأفكار؟.. عمرو خالد يجيب

دعاء في جوف الليل: اللهم لا تجعل بيننا وبينك فى رزقنا أحدًا سواك

كيف يشفع لك النبي يوم القيامة وأنت عاصي؟!.. أمين الفتوى يجيب

هل يمكن أن يصاب الأطفال بكورونا؟..إليك قائمة بالأعراض التي يجب أن تنتبه لها

بصوت عمرو خالد.. ‫ دعاء جميل للنبي وادعوا بيه كل يوم الصبح

عمرو خالد يكشف: هذا هو معنى "العقلية الفارقة" في الحياة

9 عادات يومية شرائية تتسبب في إفلاسك مهما زاد دخلك

احتجاجات المستخدمين تدفع واتساب لتأجيل تعديل شروط الخصوصية

من كتاب حياة الذاكرين.. "كل اسم من أسماء الله الحسنى ليه نتايج كتيرة في القلب"

الشيخ الطبلاوي ينفي شائعة وفاته عبر الـ"سوشيال ميديا"

بقلم | خالد يونس | السبت 18 يناير 2020 - 05:36 م
Advertisements

انتشرت شائعة أخيراً عن وفاة الشيخ محمد محمود الطبلاوى، نقيب قراء القرآن الكريم، وقد تبين كذبها حيث وجه الشيخ الطبلاوى، رسالة لمروجي شائعة وفاته عبر وسائل التواصل الاجتماعي، منتقدا كثرة ترويج مثل هذه الشائعات، قائلاً: "أقول لمن يخرج هذه الشائعات اتقوا الله ولا تقولوا كذبا".


وبحسب صحيفة "اليوم السابع" فإن الشيخ الطبلاوي قرر أيضاً الرد على مروجي شائعة وفاته بطريقة أخرى، حيث قرر تقديم تلاوة بصوته رغم اعتزاله التلاوة منذ سنوات ضمن حوار مع الصحيفة، وقرأ بصوته آيات من سورة الحشر، وقد اشتهر الطبلاوي بتلاوة هذه الآيات فى بداية مشواره فى مجال تلاوة القرآن الكريم وحتى الآن.

ومن جانبها نفت نقابة محفظي وقراء القرآن الكريم العامة بمصر، وفاة الشيخ محمد محمود الطبلاوي نقيب القراء.


وأعرب محمد الساعاتي المتحدث الرسمي لنقابة، عن خالص أسفه من جراء من يروّجون لتلك الشائعات دون تحقق، مؤكدا أن الشيخ محمد محمود الطبلاوي، بخير.

اظهار أخبار متعلقة



يذكر أن الشيخ محمد محمود الطبلاوى، قد ولد فى 14 نوفمبر من عام 1934، ويروى الطبلاوى عن ميلاده أن جده بشرّ والدته، بأن من فى بطنها سيكون من حفظة القرآن الكريم، واعتنى والده بذلك، وكان يشرف عليه فى "الكتّاب"، مضيفاً أن الأطفال كانوا يدفعون مبلغاً قيمته "تعريفة" (نصف قرش) لمحفظهم، ولكن والده كان يدفع "قرش صاغ" لزيادة الاهتمام به، مؤكداً أنه أتم حفظ القرآن وعمره 9 سنوات.

اظهار أخبار متعلقة




موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled انتشرت شائعة أخيراً عن وفاة الشيخ محمد محمود الطبلاوى، نقيب قراء القرآن الكريم، وقد تبين كذبها حيث وجه الشيخ الطبلاوى، رسالة لمروجي شائعة وفاته عبر وسائل التواصل الاجتماعي، منتقدا كثرة ترويج مثل هذه الشائعات، قائلاً: "أقول لمن يخرج هذه الشائعات اتقوا الله ولا تقولوا كذبا".