عمرو خالد يكشف:

عجائب نصر الله للمسلمين في غزوة الخندق كما لم تسمع من قبل

الجمعة، 24 يناير 2020 05:10 م

أكد الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي، أن النبي صلى الله عليه وسلم استجاب لرأي سلمان الفارسي بحفر الخندق، لإحباط محاولة جيش الأحزاب - الذي يتألف من قريش وقبائل موالية لها من بني النضير، وغطفان، وبني سليم، وأشجع وبني أسد - اقتحام المدينة، لما قال له: "إنا كنا بأرض فارس إذا حوصرنا بعدد لا قبل لنا به، خندقنا علينا".
واستعرض "خالد"، في حلقة من برنامجه "السيرة حياة"، العمل في حفر الخندق حول المدينة المحاطة بالجبال من كل ناحية شرق وغرب، بينما في الجنوب هناك يهود بنو قريظة وكانوا بينهم وبين النبي عهد، فتبقى منطقة واحدة مفتوحة لحفر الخندق.
وأضاف: "لم يكن أمامهم سوى 15 يومًا، والأرض في المدينة صخرية، وفكرة الخندق غريبة على العرب، فقبل النبي والصحابة الفكرة المقتبسة من الفرس أعداء المسلمين على الرغم من الفوارق الواضحة والعميقة، لأن "الحكمة ضالة المؤمن أنى وجدها فهو أحق بها".
وتابع: "اختار النبي مكان الحفر في منطقة هي أقصر مسافة بين جبلين عند جيل مشهور إلى الآن اسمه جبل "سلع"، بلغ طوله 3 كيلو، وعمقه ما بين 2 : 3 متر، والعرض 7:5 متر.

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اضافة تعليق