كيف الله رحمن رحيم وهو يقسو علينا؟!

بقلم | fathy | السبت 25 يناير 2020 - 09:38 ص


كيف يكون اسم الله الرحيم، وفي نفس الوقت يقسو علينا ويصعب الحياة علينا، المواقف تؤكد كل يوم الظلم وقسوة العباد، ولكن أكيد أنهم لن يفعلوا شيئًا إلا وفق إرادة، الله فهل هذا الظلم والقسوة من الله نفسه؟

(م. ح)

يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

الله حاشاه أن يقسو على عباده، بل يؤهلهم ليصبحوا أقوياء، وتأكدي أن الله لم يظلمك بل يمنحك الخبرات من العقبات.

اظهار أخبار متعلقة


عندما تتزوجين وتنجبين أطفالاً ستحبينهم جدًا، لكنك في بعض الأوقات لن تمنحيهم كل ما يريدون، لأن ليس كل ما يتمنونه يناسبهم وفيه مصلحتهم، هم يعتبرونها قسوة ولكنها ليست كذلك بل هي تأهيل حتى يكونوا مؤهلين للتعايش مع الحياة والظروف التي سيواجهونها.

أتمنى أن تكوني قد فهمت ما أريد أن أوصله لك يا عزيزتي، فاطمئني مادمت في رعاية الله، ثقي به كما وثقت في كلامي واعتبري كلامي الآن هو رسالة لك من الله.


موضوعات ذات صلة