إلى أجل غير مسمى

فيروس كورونا يجبر الصين على تأجيل الدراسة بالمدارس والجامعات في بكين

خالد أبو سيف الإثنين، 27 يناير 2020 06:00 م
فيروس كورونا القاتل
تأجيل الدراسة في مدارس وجامعات العاصمة الصينية بسبب انتشار فيروس كورونا


لجنة التعليم بالعاصمة الصينية (بكين) قررت تأجيل موعد استئناف الدراسة (الفصل الدراسى الربيعى) في مراحل رياض الأطفال والمرحلة الأساسية والثانوية والجامعات، فى إطار جهود مكافحة انتشار الالتهاب الرئوي المرتبط بفيروس كورونا الجديد، وقال المتحدث باسم اللجنة لي يي - في مؤتمر صحفي اليوم /الأحد "إنه سيتم أيضا تعليق التدريب عن بعد بالمؤسسات الأكاديمية، فيما لم يحدد موعدا لاستئناف الدراسة". 

وحتى الآن تم تشخيص إصابة 54 شخصا بفيروس كورونا الجديد في بكين ، استجاب اثنان منهم للعلاج وغادرا المستشفى.. فيما اتخذت نحو 10 جامعات في "هوبي" وسط الصين، وجامعتان في شنجهاي وتشونجتشينج قرارات بتأجيل الدراسة، ومنها ما أعلن استئنافها يوم 17 فبراير المقبل.


ومن جهته، قال مدير اللجنة الوطنية للصحة ما شياو وي، أمس، "إن الصين تمر بوقت حاسم في منع انتشار فيروس كورونا الجديد والسيطرة عليه، معتبرا أن عطلة العام القمري الجديد التي تستمر لمدة أسبوع من 24 يناير إلى 30 يناير، هي أفضل وقت لتطبيق إجراءات العزل والتطهير على نطاق واسع".


وأضاف أن نتائج التحاليل الأخيرة أظهرت أن الفيروس أصبح معديا بشكل أكبر، ولكن مازالت هناك حاجة للدراسات لفهم مقدار حدة الفيروس، مشيرا إلى أن تدابير منع انتشار الوباء والسيطرة عليه، التي تطبق في "ووهان"، تلعب دورا مهما.. لافتا إلى أن انتشار الالتهاب الرئوي مازال في مرحله مبكرة، وأنه بالتدابير الصارمة التي تتخذها بلديات مختلفة في البلاد، ستتمكن الصين من كبح انتشار الفيروس بتكلفة أقل وسرعة أكبر.


وأعلنت الصين ، حظر تجارة الحيوانات البرية فى جميع أنحاء البلاد، وذلك فى إطار جهود مكافحة انتشار الالتهاب الرئوى المرتبط بفيروس كورونا الجديد، وذكرت مصلحة الدولة الصينية لتنظيم السوق ووزارة الزراعة والشؤون الريفية ومصلحة الدولة للغابة والأراضي العشبية - في بيان مشترك - أن الأماكن التي تتم فيها تربية الحيوانات البرية تخضع للحجر الصحي، ويُمنع منعًا باتًا الإتجار بها أو بيعها.


وأضاف البيان أن الأسواق والمطاعم ومنصات التجارة الإلكترونية في جميع أنحاء البلاد محظور عليها تمامًا تجارة الحيوانات البرية بأي شكل من الأشكال.
الصين أكدت أنها أخطرت منظمة الصحة العالمية، والدول ذات الصلة بالالتهاب الرئوى المرتبط بفيروس كورونا الجديد فى الوقت المناسب، وأنها توفر كافة المساعدات الضرورية، وتتخذ إجراءات تتوافق مع تدابيرها لمكافحة والسيطرة على الأوبئة، جاء ذلك فى تصريح للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية "هوا تشون يينج" اليوم، تعليقا على إعلان القنصلية العامة الأمريكية فى مدينة "ووهان" بوسط الصين، عن خطتها لإغلاق القنصلية وإجلاء الموظفين الأمريكيين إلى الولايات المتحدة. 

اظهار أخبار متعلقة



وقالت يينج: "بعد تفشى الالتهاب الرئوى المرتبط بفيروس كورونا الجديد فى ووهان، أخطرت الصين منظمة الصحة العالمية والدول ذات الصلة بالوباء فى الوقت المناسب، وما تزال على اتصال وثيق معها".

وأضافت، "اقترحت الولايات المتحدة مؤخرا إجلاء موظفيها من القنصلية العامة فى ووهان إلى الولايات المتحدة، وباتباع الأعراف الدولية، تتخذ الصين إجراءات تتسق مع تدابيرها الوطنية لمكافحة الأوبئة وتوفر كافة المساعدات والراحة الضرورية".

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة



اضافة تعليق