فوبيا كورونا تحاصر العالم .. العدوي تنتقل من جنوب أسيا لأوروبا الغربية.. الصحة العالمية تحذر

علي الكومي الأربعاء، 29 يناير 2020 04:37 م
احد المصابين بفيروس كورونا
كورونا تضرب العالم من شرقه إلي غربه


فوبيا فيروس كورونا اجتاجت العالم وانتشرت حتي بين من لم يزوروا الصين قط  من دول جيران الصين أو دول تقع في أقصي جنبات العالم بعد أن تحول الفيروس إلي طاعون يحاصر العالم شرقا وغربا .بعد أن تحول الفيروس إلي طاعون يحاصر العالم شرقا وغربا .

بعد أن تحول الفيروس إلي طاعون يحاصر العالم شرقا وغربا .


منظمة الصحة العالمية، أكدت في مطلع الأسبوع، أن فيتنام كانت أول دولة أبلغت عن إصابة مواطن بفيروس كورونا، ولم يذهب إلى الصين.
أفادت المنظمة في بيانات متتابعة له أن عديدا من دول العالم خصوصا في غرب أوروبا لاسيما في المانيا وفي جنوب شرق اسيا وخصوصا في اليابان وتايوان قد شكت من إصابة مواطنين بالفيروس رغم أنهم لم يعتزموا السفر الي الصين طوال حياتهم .

عشرات الإصابات خارج الصين
ولفتت المنظمة كذلك إلي إنه من بين 37 حالة إصابة حُددت خارج الصين، اكتُشفت 3 حالات دون ظهور الأعراض، ما يدل على أن الناس قد ينشرون الفيروس دون إدراك إصابتهم به.

اظهار أخبار متعلقة

وفي اليابان، خضع سائق سيارة أجرة، قاد مجموعات سياحية تضم أشخاصا قادمين من مدينة ووهان الصينية، منشأ الفيروس، لاختبار كشف إصابته بالفيروس القاتل، ثم نُقل المريض إلى المستشفى مصابا بالتهاب رئوي.

كورونا في المانيا
في سياق ذاته حذرت دوائر طبية في ألمانيا ، باحتمال إصابة رجل في منتصف الثلاثينات من عمره بالفبروس إثر عدوي اصابته بعد أن قام رجل صيني بزيارته في مقر عمله بجنوب ميونيخ...

وأبلغت تايوان أيضا عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا، بعد أن تسبب امرأة عادت من العمل في الصين، بإصابة زوجها في الخمسينيات من عمره.
كورونا تضرب فرنسا
عدوي الإصابة بالفيروس انتقلت من إلمانيا في غرب أوروبا إلي فرنسا إذ أكدت السلطات في فرنسا وقوع 3 حالات إصابة بين 3 مواطنين صينيين، ويقول الخبراء إنه من غير المفاجئ انتشار الفيروس بين أفراد خارج الصين.

يأتي هذا في الوقت الذي أكد الدكتور مايكل هيد، وهو باحث في جامعة "ساوثاهمبتون"البريطانية ، قائلا: "إن انتقال العدوى من إنسان إلى إنسان في ألمانيا واليابان، ليس مفاجئا. سنرى المزيد من الحالات المماثلة خارج الصين، ولكن المؤشرات تشير في المرحلة هذه، إلى أن انتقال العدوى سيكون محدودا".

اظهار أخبار متعلقة

وفي سياق متصل وصف البروفيسور، بول هانتر، من كلية نوريش الطبية في جامعة "إيست أنجليا"، الحالة الراهنة في ألمانيا بأنها "مثيرة للقلق"، خاصة مع انتشار المرض قبل ظهور الأعراض، ما يجعل استراتيجيات التحكم القياسية أقل فعالية.

كورونا والأجواء الباردة
يأتي هذا في الوقت الذي أجمع فيه خبراء دوليون علي أن استمرار انتشار فيروس كورةنا مرتبط بالاجواء الباردة التي تعاني منها الصين حاليا والمرجح استمرارها لمدة 45 يوما علي الاقل، وسط تقارير تشير إلي أن العشرات من دول العالم تخطط لاجلاء مواطنيها من عدة مدن صينية موبوءة بالفيروس.

اضافة تعليق