أخبار

بصوت عمرو خالد.. عود نفسك تدعو بهذا الدعاء كل صباح للحفظ من كل سوء

صلاة الجنازة على المتوفى بفيروس كورونا والتعزية فيه.. في ميزان الشريعة

عمرو خالد يدعو: اللهم أقبل دعاءنا لكشف الوباء والبلاء

الظلم في حياة سيدنا يوسف.. وراودته التي هو في بيتها عن نفسه

أنواع التواصل الجسدي المطلوبة بين الزوجين في فترات الحظر والعزل الصحي.. تعرف عليها

بعد 24 ساعة من إطلاقها.. مبادرة عمرو خالد "عداد الخير" تصل إلى أكثر من 350 ألف مشارك

4 نصائح ذهبية لإبعاد كورونا عن بيتك .. موشن جراف يحددها

"الأوقاف": هذا هو الشرط الوحيد لعودة فتح المساجد في مصر

حتى تكون خدمة التوصيل في زمن كورونا آمنة.. إليك الخطوات

علمتني الحياة.. "تعلم من أخطائك.. ولا تجعلها سوطًا تجلد به نفسك"

ليلة رومانسية في زمن كورونا مع زوجك.. إليك الطريقة

4 أفكار لتشجيع أطفالك على ممارسة الرياضة عبر الإنترنت في البيت أثناء العزل الصحي

جوجل ينصح مستخدميه بالبقاء في البيت

عمرو خالد: تعلم هذا الدرس الهام من اسم الله القابض الباسط

عمرو خالد يكشف: العلاقة بين الاستغفار وستر الله لك

بالفيديو.. د. عمرو خالد: الدعاء سلاح لا يستهان به في رفع البلاء خاصة في أوقات الإجابة

ذكر الله يصلكم بالمدد منه ويعطيكم المعونة لتوطدوا السلام والرحمة في الأرض (الشعراوي)

في "يوم اليتيم".. الأزهر: آن الأوان لضرب المثل في التضامن والتكافل

هل يجوز إعطاء العمالة اليومية من الزكاة بسبب وباء كورونا؟

المسلم "عمر أشرق" يتنازل عن أهم جهاز تنفس يستخدم لمواجهة "كورونا"

7 خطوات لترك التدخين و الشيشة:

في هذه النازلة المريرة.. ما ظنك بالله؟

شفرة امرأة وخطبة وصل بها "سليمان" إلى القاتل واللصوص

كيف تم ترتيب آيات وسور القرآن الكريم ومن الذي قام بترتيبها؟

"مجذوم" و"حافي القدمين".. عجائب العباد في الصبر

النظارات بدلاً من العدسات اللاصقة للوقاية من "كورونا"

الحظر يزيد من حدة الصدام بين الأزواج

لهذه الأسباب نحتاج إلى السكينة في الوقت الحالي

أبرز الأكاذيب والشائعات حول "فيروس كورونا"

شاهد| الطريقة الصحيحة لغسل اليدين

فن صناعة الأمل في "زمن كورونا"

إذا كان البلاء عامًا.. يجب تأكيد التوبة

10 تنبيهات حول صلاة الجُمُعة في ظلِّ غَلْقِ المَساجِد وتَعلِيقِ صَلَوَاتِ الجَماعَة

دواء محتمل لعلاج مرضى فيروس كورونا.. وهذا هو الشرط الوحيد لتسريع إنتاجه

مؤثرة.. قصة وفاة النبي الكريم كما لم تسمع من قبل: اشتقت لإخواني

يكشفها عمرو خالد.. 7 أشياء ذهبية تصبرك عند ضيق الرزق في الدنيا

6 ممارسات خاطئة تقربك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا

بعد إطلاقها بساعات قليلة.. مبادرة عمرو خالد "عداد الخير" تصل إلى أكثر من 140ألف مشارك

علماء نفس: " فقد الوظيفة بسبب أزمة كورونا مثل صدمة فقد عزيز"

بصوت عمرو خالد.. عود نفسك كل يوم الصبح تتوكل على الله بهذا الدعاء

"الأزهر للفتوى" يؤكد.. "لا جُمُعة في الطرقات أو على أسطح البنايات أو داخل البُيوت"

8خطوات كفيلة بكسر الروتين خلال زمن كورونا

علمتني الحياة.. "هناك خسائر في جوهرها أعظم من كل المكاسب"

إذا كان لديك مسن عزيز عليك .. إليك طرق رعايته في زمن كورونا

الإمام ابن القيم و10أسباب جالبة لمحبة الله لعبده ..قراءة القرآن والنوافل أهمها

"كشفك مجانًا خليك في البيت" مبادرة من أطباء مصريين لمواجهة العزل بسبب كورونا

"طبيب فرنسي من الحجر الصحي:" الشعر الطويل واللحى من أسباب عدوى كورونا

عمرو خالد: خليك صبور في الدنيا وهذا ما سيحدث لك

لكل صاحب ذنب عظيم أذهب إلى التواب.. هذه هي المعاني والأسرار

أجمل ما قيل عن الدعاء (الشعراوي)

جريمة عظيمة تكشفها شباك صياد.. كيف تم التوصل إلى القاتل؟

خليك في البيت.. ولكن كيف تدفع عن نفسك الملل؟

هكذا كان النبي يتعرف على أصدقائه.. لا تخسر أصدقاءك واعرف كيف تكسب قلوب الآخرين

مركز الأزهر للفتوى: الحجر المنزلي "واجب شرعي" والامتناع عنه "جريمة دينية وكارثة إنسانية"

بارقة أمل.. فيديو| عمرها مائة عام وتتعافى من "كورونا"

"كورونا" ينتقل بين القطط (دراسة)

هكذا علمنا الإسلام كيف نواجه البلاء والوباء

مراحل الوصول إلى الله وطمأنينة الروح والنفس

6 خطوات ذهبية تحافظ بها على لياقتك البدنية في الحجر المنزلي

النبي الكريم يمدح أهل اليمن ... أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة

عمرو خالد يكشف: كيف تتعامل مع قدر الله في حياتك

عمرو خالد يسرد: قصة غزوة حنين ... أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب

هل أفعال الإنسان الاختيارية من قدر الله ؟

"الأزهر للفتوى" يكشف: الامتناع عن الحجر الصحي جريمة دينية وكارثة إنسانية

أطباء بيطريون: استخدام المعقمات والمطهرات على أجسام الحيونات الأليفة يضرها

بصوت عمرو خالد.. ادعي كل يوم بدعاء سيد الاستغفار

7 مفاتيح لتفريج الكروب ورفع البلاء من القرآن والأذكار النبوية

ماذا أفعل في ظل العزل مع زوجي النرجسي الذي يرفض التطهير ويحرض الأولاد أيضًا ويتشاجر معنا ليل نهار؟

دراسة: الأشخاص في منتصف العمر معرضون لخطر الوفاة بسبب كورونا كما كبار السن

أستاذ طب نفسي: فترات الحظر فرصة لإعادة الاتزان للروابط الأسرية وزيادة الوعي العام

في زمن كورونا.. دور الأزياء العالمية تنتج كمامات!

الصحة المصرية تعلن أحدث حصيلة لحالات الإصابة والوفاة بكورونا

6 توصيات ذهبية لمرضي السكري لتجنب الإصابة بفيروس كورونا

يكشفها عمرو خالد.. ١٠ نوايا ذهبية ممكن تاخدها وأنت في البيت جددها واكسب ثوابها

"مركزُ الأزهر للفتوى الإلكترونية "يُحذِّر من انتشار تفسيراتٍ مَغلُوطة لآياتِ القرآنِ الكَريمِ

شعبان شهر النفحات .. فتقربوا إلي الله بهذه الطاعات

مصاب بكورونا يصف معاناته على تويتر.. صداع عنيف وألم عميق بالرئتين وصعوبة في التنفس

مقيمة مع والدتي لعدم الزواج وهي تهينني وتسيء معاملتي.. ما الحل؟

بقلم | ناهد | الخميس 06 فبراير 2020 - 04:30 م


أنا فتاة عمري 35 سنة ولا زلت مقيمة مع والدتي لأنني لم أتزوج، وهي في أواخر الخمسين، ومشكلتي أنها دائمة الإهانة اللفظية، والعصبية، وافتعال المشكلات والشجار، وتفعل هذا معي ومع أختي المتزوجة عندما تزورنا، ولكن معاناتي أنا أصعب بسبب الاقامة معها، ولا أدري ماذا أفعل، هل أرد عليها أم أعتبر عاقة، أم ماذا، أنا أشعر بالقهر والتعب النفسي؟

مها- مصر

الرد:
مرحبًا بك يا صديقتي..
أقدر معاناتك وأنت محقة، ومع الأم أو الأب يا صديقتي تجعلنا هذه النوعية من المشكلات حيارى، بالفعل، نخشى العقوق، ولا نرضى أيضًا بكل هذا الايذاء النفسي.
إن حق والدتك عليك هو البر، لا أن تحبينها أو تكرهينها ، فالله لا يفرض مشاعر، والبر أن تحسني لها في القول.
فلا تخافي من العقوق، ولكن البر أيضًا لا يعني أن يدهسنا أبوينا بتصرفاتهم المؤذية، فأنت الآن كبيرة وغدًا تصبحين زوجة وأم، أنت الآن بالغة راشدة يمكنك التعامل بحكمة مع الجميع وليس والدتك فحسب.
إن التعامل الحكيم مع والدتك يا صديقتي يقتضى أن تمنحيها ودك وعطاءك ومحبتك وقت لطفها وتحسن مزاجها، وأن تجد منك رفضًا مهذبًا في حال انقلابها بدون مبرر وقيامها بإهانتك، أو ما إلى ذلك، وأن تصري على الرفض ولو هددت بالدعاء عليك، أو عدم الرضى عنك، أو أي فعل أو قول سيصدر عنها،  للضغط عليك.

اظهار أخبار متعلقة


لابد أن تختاري صيغة مهذبة وحاسمة للرفض، تشعر بها والدتك، ومع التكرار منك ازاء كل موقف مهين أو سيء ستتغير وتتوقف أو تقلل وتتحسب لذلك، فأنت لن تأمرينا بالتغيير فتتوقف، لكن يمكنك احداث هذا التغيير من قبلك أنت، فنحن قادرون دائمًا على تغيير أنفسنا لا الآخرين.
المنطقي والواقعي يا صديقتي أن والدتك بشر تخطيء وتصيب، وعندما يصل إلينا ضرر بسبب خطأ من آخر حتى ولو كان الأم أو الأب، يكون علينا  أن نتوقف ونرفض بأدب وحزم، ونعاود التواصل العادي، فهي تحتاج إليك كإبنة ومقيمة معها، وأنت كذلك بحاجة إليها، وكلما كبر سنها ستزيد حاجتها إليك ولعل ذلك يكون حافزًا لتهدئتها، ولو قليلًا.
لاشك أن والدتك بحاجة إلى معالج نفسي لتتخلص من هذه السمات غير السوية والتي من الواضح أنها أثرت على علاقتها بك وأختك، فلذلك تاريخ مؤكد في ماضيها سواء مع والدك في علاقتها الزوجية معه، أو منذ طفولتها، ومراهقتها، إلخ، لابد أن هناك أسبابًا ولكنها للأسف دفنت في طيات الزمن الذي مر بها، وبقيت النتائج واضحة جلية ومزعجة.
ما تفعله والدتك يحدث يا صديقتي وله جذور، وليس وليد اليوم، وله علاج أيضًا، ولكن المشكلة أن صاحب الأمر لا يشعر أنه غير سوي أو أنه يحتاج إلى علاج خاصة وأنها كما تقولين في أواخر الخمسين من عمرها وأوشكت على أن تكون امرأة ستينية.
افعلي ما تحدثت معك بشأنه يا صديقتي، ولا تيأسي، ودمت بخير.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة



موضوعات ذات صلة