الاهتمام والدعم.."شفرة" القرب من زوجك

منى الدسوقي الجمعة، 14 فبراير 2020 02:33 م
علاقات زوجية



زوجي ليل نهار يتحدث مع أصدقائه على الـ "فيس بوك" والـ "واتس أب"، أصدقاء قدامى وجدد، ومهما أحاول التقرب منه وأشاركه أحداث يومه لا يسمح لي غالبًا إلا عندما يكون اكتفى من كثرة الحديث معهم؟

(ر.س)

 تجيب الدكتورة وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية:

الدعم الإيجابي وتجنب الانتقاد من أهم ما يجعل الزوجة صديقة مقربة لزوجها، وهو ما يحتاجه الكثير من الزوجات خاصة بعد الانفتاح بسبب "السوشيال ميديا" وسهولة التواصل.

عليك تجنب أن يكون دعمك انتقائيًا، حسب المواقف والقرارات التي تروق لك، خاصة إذا ما اضطربت زوجك للاختيار، سواء تعلق الأمر بوظيفة أو أمر اجتماعي أو مالي.

لا مانع من توجيه الانتقادات لزوجك، ولكن بحذر وبطريقة لطيفة حتى لا تجرحيه، واعلمي جيدًا أن زوجك عادة ما يحتاج التشجيع والتعبير عن الحب والاهتمام، فلا تبخلي بالتعبير عن حبك وامدحيه وشيدي بما يفعله، ولا مانع من زيادة الاهتمام والمديح، خاصة في الأوقات التي يعاني فيها زوجك من الإحباط والمشاعر السلبية.

مقاسمة زوجك أسراره أمر ضروري جدًا لتكوني صديقته المقربة، فمدى قرب الشخص يقاس بكم الأسرار التي يعرفها، ولكن كوني حذرة بأن تفشي هذه الأسرار لأهلك أو صديقاتك.

اظهار أخبار متعلقة










اضافة تعليق