دار الإفتاء في أحدث "موشن جراف" : التجديد ضرورة للتقدم والقطيعة مع التراث عائق للتنمية

بقلم | عبدالرحمن | الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 04:44 م

 

 

 دار الإفتاء المصرية أكدت في احدث موشن جراف أنتجته ، أن التجديد ضروري للتنمية والتقدم، مستنكرة من ينادون بضرورة استبعاد التراث وهدمه

أن التجديد ضروري للتنمية والتقدم، مستنكرة من ينادون بضرورة استبعاد التراث وهدمه
حتى تنجح عملية التجديد، باعتبار ذلك أمرا غير صحيح.
دار الإفتاء - أوضحت من خلال الموشين جراف  أنتجته وحدة الرسوم المتحركة بالدار وتم نشره علي الصحة الرسمية للدراسات علي شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك " - أن التراث ليس معصومًا ولا مقدسًا كأي نتاج بشري، ولكنه ليس سبب المشكلاتالحضارية والفكرية التي تعانيها أمتنا الإسلامية، 

اظهار أخبار متعلقة

القطيعة مع التراث تعيق التقدم

اعتبرت دار الإفتاء أن دعوات القطيعة مع التراث هي من توقف وراء 

هذه المشكلات مؤكدة الحاجة إلى قراءة التراث قراءة علمية نقدية، تعتمد على استبعاد ما لم يعد مناسبًا لعصرنا مع استبقاء الأسس والمناهج القابلة لاحتواء مستجدات العصر ومفرداته.

اظهار أخبار متعلقة

وشددت الدار في نهاية الموشن جراف علي أن الدعوة إلى هدم التراث تؤدي إلى القطيعة الحقيقية بيننا وبين الفهم الصحيح للدين الإسلامي وبين تقدم حياتنا ورقيها.


اقرأ أيضاً