أخبار

إن شاء الله.. مصطلح إيماني لكن بعض المسلمين أساء استخدامه.. وأصبح معتمدًا بقواميس أجنبية

أخاف الرجوع إلى المعاصي.. ماذا أفعل؟

أقسمت علي عدم حضور زفاف أحد اقاربي فنهرني أبي واضطررت للذهاب فهل علي كفارة ؟

6أخطاء عليك تجنبها خلال التمارين الرياضية للحصول علي جسم رشيق .. تعرف عليها

أذكار المساء ..من قالها مائة مرة غفرت له خطاياه الإ الكبائر

مسح الرسول على وجهه.. فكان يضيء في البيت المظلم

اكتشاف مذهل.. علماء يتوصلون لأدق قياس لكمية المادة الإجمالية في الكون

هل الزوجة المسؤولة فقط عن تأخر الإنجاب؟

لماذا يأتي لفظ التسبيح دائمًا مقرونًا بنعمة من نعم الله؟ (الشعراوي يجيب)

أبو الدرداء: "ما علامة أن تكون على خير"

كيف أعلم ابني وجود الله وحبه؟

بقلم | fathy | الثلاثاء 25 فبراير 2020 - 02:25 م
Advertisements

كيف أقرب أبني من الله وأعلمه السلوكيات الصحيحة وقواعد دينه دون أن يراها أمرًا أو عبئًا عليه.. انصحوني؟

(م. أ)

اظهار أخبار متعلقة



تجيب الدكتورة غادة حشاد، الاستشارية الأسرية والتربوية:

الله جميل يحب الجمال، علمي أولادك ذلك، وأهمية أن يتمتعوا بالنظافة ، لأن الله يحب الإنسان النظيف، علميهم أن ينظفوا الأماكن التي يجلسون بها، فالملائكة تحب التواجد في الأماكن النظيفة، اربط هذا السلوك في الطفل بحاجتين، برضا الله، وليس بغضب الله، واربطيه بذاته أنه يفعل الشيء الصحيح من أجل أنه هو الصحيح؛ لأنه إنسان محترم يستحق أن يكون صائبًا.

عليك أن تنمي الوازع الديني لدي طفلك، عرفيه بوجود الله عز وجل، وأنه يجب عليه أن يفعل الأعمال الصحيحة من أجل أن إرضائه تعالى، وعلميه أن قيامه بالصواب أمر ضروري ومهم من أجل ذاته؛ ولأنه إنسان محترم يستحق أن يعيش في وسط محترم، وأن تكون تصرفاته محترمة مثله.

وبهذا يكتسب الطفل سلوك الاحترام، والاعتزاز بالنفس، وأنه يفعل السلوكيات الصحيحة لأنها صحيحة، ويكون له شخصيته، وله عقل يفكر به، ويكون حينها قادرًا على أن يبحث عن الإحساس النفسي، الذي سبق أن علمته إياه، وبالتالي لن يستجيب لأي سلوك خاطئ، حتى إن تلقى التشجيع والثناء عليه في مستقبله.

موضوعات ذات صلة