أخبار

ما حكم من يريد الانتحار لعجزه عن التوبة؟.. "الإفتاء" تجيب

فوائد عظيمة.. كيف يؤثرالصيام على صحتك؟

طريقة روحية وعملية مجربة تزيح عنك هموم الرزق والمستقبل.. يكشفها عمرو خالد

دعاء في جوف الليل: ربّي أسألك هدوء النّفس وطمأنينة القلب وانشراح الصدر

التشابه بين قصة سيدنا يوسف والرسول سيدنا محمد.. يكشفه عمرو خالد

هل يأثم تارك صلاة السُّنة وما كيفية صلاتها؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. ادعو معي بهذا الدعاء المستجاب ـ دعاء لقضاء الديون

٦ طرق نبوية رائعة لحل أزمات البيوت والمشاكل الزوجية.. تعرف عليها

للتحكم في مرض السكري.. إليك 5 طقوس صباحية يمكن أن تغير حياتك

٧ شفاعات للنبي المصطفى يوم القيامة.. يكشفها عمرو خالد

‫السيدة عائشة تحكي قصتها مع حديث الإفك.. يسردها عمرو خالد

بقلم | مصطفى محمد | السبت 19 سبتمبر 2020 - 11:33 م
Advertisements
يسرد الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، من خلال مقطع الفيديو ضمن برنامجه الرمضاني "كأنك تراه" المنشور على صفحته الرسمية على موقع "يوتيوب"، ما قالته السيدة عائشة قصتها مع حديث الإفك، موضحًا أنه بعدما انتهت غزوة "بني المصطلق" بانتصار المسلمين، وبينما كان جيش المسلمين على رأسه النبي في طريق العودة إلى المدينة، كان أمامه يوم وليلة، توقف في الطريق للراحة، فنزلت السيدة عائشة من "الهودج"، وذهبت تقضي حاجتها، وبينما كانت عائدة، أمر النبي الجيش بالتحرك، تقول: "فوضعت يدي على عنقي فلم أجد عقدي.. فتركت الهودج وعدت إلى المكان، فجاء الرجال يحملون الهودج فلم يستشعروا أنني لست بداخله، لأن النساء في ذلك الوقت كنا خفافًا"، وجدت عقدها لكن الجيش كان قد تحرك".
وعلق خالد: "كانت هناك حكم ودروس من وراء حديث الإفك، والتي لم نكن لنتعلمها إلا من خلال هذه المحنة، أولها أن الشائعات متمكنة من نفوس الناس، ونزعها يحتاج إلى حدث ضخم، الثمن كان غاليًا ومؤلمًا بشدة للصحابة وأمنا وعائشة وأبي بكر، حتى نتعلم نحن".
يستكمل خالد التفاصيل: "بقيت السيدة عائشة في المكان، وقالت: إذا افتقدوني سيعودون، لكن غلبتني عيناي فنمت، وكان رسول الله دائمًا قد جعل في مؤخرة الجيش صفوان بن المعطل السلمي، الذي شهد معه الغزوات كلها بدر وأحد والخندق، تقول: فوجدني وعرفني، استدار واسترجع وقال: "إنا لله وإنا إليه راجعون"، حتى يوقظها، ثم أناخ الجمل، تقول: فركبت، فوالله ما تكلم معي كلمة "حَتَّى أَتَيْنَا الْجَيْشَ فِي شدة الظَّهِيرَةِ فَهَلَكَ مَنْ هَلَكَ، وتكلم في عرضي من تكلم وَكَانَ الَّذِي تَوَلَّى الإفْكَ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ أُبَيٍّ ابْنَ سَلُولَ" رأس المنافقين".
وذكر أنه لما "روت عائشة للنبي ما حصل، صدقها ولم يتسرب إليه الشك، لكن لما رآها عبد الله بن أبي بن سلول قادمة ومعها صفوان بن المعطل يقود الجمل، تظاهر أنه لا يعرفها، وسأل: من هذه.. فلانة؟ قالوا: لا .. هذه عائشة.. ومن هذا؟ إنه صفوان بن المعطل، فقال: "والله ما أظن إلا أن عائشة قضت ليلتها مع صفوان بن المعطل"، ولم ينطق بعدها، أطلق الشائعة، وترك المنافقون يغذونها، وأخذ بعض المسلمين البسطاء يرددونها، حتى انتشرت في كل أرجاء المدينة".

اقرأ أيضا:

قصة زواج النبي والسيدة خديجة.. دروس رائعة للشباب والبنات عند الزواج

اقرأ أيضا:

حوار مؤثر ورائع.. النبي المصطفى يدعو عائلته للإسلام

اقرأ أيضا:

طريقة روحية وعملية مجربة تزيح عنك هموم الرزق والمستقبل.. يكشفها عمرو خالد

الكلمات المفتاحية

عمرو خالد السيرة حياة السيرة النبوية النبي حادثة الإفك الإفك السيدة عائشة عائشة رضي الله عنها بناء إنسان تنمية بشرية تطوير الذات

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled يسرد الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، من خلال مقطع الفيديو ضمن برنامجه الرمضاني "كأنك تراه" المنشور على صفحته الرسمية على موقع "يوتيوب"، ما قالته