أخبار

المعنى الحقيقي للحسنى.. والفرق بين الطيبة والسذاجة

كيف تتعامل مع حد شتمك أو أذاك في الحياة؟.. د. عمرو خالد يجيب

ما حكم تأخير إخراج زكاة الفطر عن وقتها لعذر؟.."الإفتاء" تجيب

4أصناف من الناس لا تصاحبهم..تجنبهم بشكل تام

لتعزيز مناعتك.. إليك كيفية امتصاص أكبر قدر من فيتامين سي والزنك من الأطعمة

للمتزوجين.. كيف تحافظون على الحب والعاطفة رغم منغصات ومتطلبات الحياة؟

عمرو خالد يدعو: دعاء وتضرع إلى الله فى ختام الليالي الوترية ولأهلنا فى المسجد الأقصى وفلسطين

بصوت عمرو خالد.. دعاء ليلة القدر في برنامج منازل الروح رمضان 2021

أبنائي معي وأنا مطلقة فعلى من تجب الزكاة عنهم؟.. "الإفتاء" تجيب

من الطبيعة.. عزز مناعتك مع هذا الخليط العشبي البسيط

فض بكارة العروس بالإصبع.. هل يحق للزوج ؟ وما الحكم لو فعلها غيره؟

بقلم | خالد يونس | السبت 22 فبراير 2020 - 06:36 م
Advertisements

انتشر عندنا في مصر، وخاصة في الأرياف عادة كثر حولها اللغط وهي فض غشاء البكارة ليلة الدخول على المرأة بالأصبع في حالات معينة، لأسباب خاصة،وأحياناً بلا أسباب، واختلف الناس حولها هل هذا محرم أم لا؟ ولا يملك أحد الدليل القاطع.


الجواب:


قالت لجنة الفتاوى بإسلام ويب: إن إزالة بكارة الفتاة بالإصبع  يعتبر تعديًا عليها وجناية في حقها، وفعل ذلك عمداً من غير الزوج ممنوع شرعاً، لما فيه من الاطلاع على العورة ومسها، فضلاً عن كونه جناية -كما قدمنا- وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم:إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام، كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا.


ويوجب على الفاعل تعويض الفض الذي لحق بهذه الفتاة بسبب إزالة بكارتها، وإن كان هذا الفعل صادراً عمداً من امرأة بكر اقتص منها، عملاً بقوله تعالى:وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ {المائدة:45}.
واستثنت الفتوى فقط الزوج فقالت: أما إن كان الزوج هو الذي أزال بكارة زوجته بأصبعه فلا شيء عليه.


للزوج فقط فض البكارة ولو بخشبة 


وأشارت لجنة الفتاوى في إجابتها إلى فتوى سابقة لها ذكرت بها ما جاء في كتاب أسنى المطالب في الفقه الشافعي للشيخ زكريا الأنصاري، وقد صرح في هذا النص بأنه إن أزالها الزوج فلا شيء عليه ولو بخشبة لأنه مستحق لإزالتها، وقوله بعد ذلك: وإن أخطأ في طريق الاستيفاء لا يعني عدم الجواز ولكنه يحتمله، وقد صرح بعض فقهاء الشافعية بأنه إذا كان في إزالتها بغير الذكر مشقة عليها أكثر منها بالذكر حرم؛ وإلا فلا.


وتابعت اللجنة قائلة: وقد ذكرنا بتلك الفتوى أيضا كلام الحطاب من فقهاء المالكية فقد قال: وعلى كل حال فهذا العمل لا يجوز مطلقا لغير الزوج، ويوجب على فاعله إن لم يكن زوجها تعويض الفض الناشئ عنه.
 ومن أهل العلم من صرح بالتحريم، جاء في كتاب بلغة السالك: وإزالة البكارة بالأصبع حرام فيؤدب الزوج عليه. 

اظهار أخبار متعلقة



ولكن اللجنة استدركت ونقلت ما قاله صاحب كتاب مواهب الجليل -وهو مالكي- في أثناء كلامه على هذه المسألة عازياً لابن رشد: إذا فعل ذلك -يعني إزالة البكارة بالإصبع- بغير زوجتهفلا خلاف أن عليه ما شانها عند الأزواج مع الأدب، فأما إن فعل ذلك بزوجته فقال: هاهنا لا شيء عليه، وهذا معناه أنه ليس عليه أدب... ويذكر في آخر المادة خلافاً بين الفقهاءالمالكيين في وجوب الصداق كاملاً عليه بمجرد إزالة البكارة بالأصبع كالوطء، وعدم وجوبهكاملاً وإنما يلزم بما شانها به، هذا إن طلقها قبل الدخول بها.

فض البكارة بالايلاج طالما بمقدرةالزوج 


و أكدت اللجنة أنه على كل حال: فهذا العمل لا يجوز مطلقاً لغير الزوج، ويوجب على فاعله إن لم يكن زوجها تعويض الفض الناشئ عنه.


 كما لفتت اللجنةفي ختام اجابتها على أن العلماء لم يجيزوها إلا لمن عجز عن فض البكارة بالذكر مقتضى قول من ذهب إلى التحريم، ولا شك أنه لا ينبغي للزوج فض بكارة زوجته بأصبعه إن كان قادرا على فضها بالإيلاج.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة




الكلمات المفتاحية

فض البكارة بالإصبع حق الزوج الإيلاج عادة ريفية غشاء البكارة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled انتشر عندنا في مصر، وخاصة في الأرياف عادة كثر حولها اللغط وهي فض غشاء البكارة ليلة الدخول على المرأة بالأصبع في حالات معينة، لأسباب خاصة، وأحياناً بلا أسباب، واختلف الناس حولها هل هذا محرم أم لا؟