أخبار

تحولت ابنتي من الهدوء والتفوق الدراسي إلى العدوانية والإهمال في مذاكرتها.. كيف أتصرف؟

هكذا يثبت الله عباده المؤمنين في الدنيا والآخرة

في موشن جراف : حب الوطن والحنين إليه دليل الكمال الإنساني .. وهكذا حن قلب النبي إلى وطنه مكة

اقترب زفافي ولا أتخيله زوجًا.. ماذا أفعل؟

حكم تصرّف الزوجة في مال زوجها بعد أن صرفت راتبها على متطلبات المنزل

"تويتر" يمنحك ميزة الرسائل الصوتية.. كيف تستخدمها؟

بالفيديو.. شركة أمريكية تنافس جوجل بنظارات ذكية متطورة

10فوائد عاجلة لذكر الله .. مظلة من النفاق وسبب نزول الرحمة والسكينة

تستطع القيام لكن نصحها الطبيب أن تصلي جالسة.. فماذا تفعل؟

تهاجمني الأحلام المزعجة المتكررة منذ خطوبتي.. هل هذه علامة؟

هكذا قادت بقرة بني إسرائيل الي كشف تفاصيل أصعب جريمة

بقلم | علي الكومي | الاحد 03 مايو 2020 - 09:00 م
Advertisements

 سورة البقرة سورة مدنية ترتيبها في المصحف العثماني رقم2بعد سورة الفاتحة وسميت بالبقرة لأنها أوردت قصة بقرة بني إسرائيل وتفاصيل السجال الذي دار بين نبي الله موسي عليه السلام حول البقرة ولونها وسماتها وتشديد بني إسرائيل الأمر علي انفسهم حيث نكر الله كلمة "بقرة " للتخفيف عليهم ولكنهم جادلوا نبيه  عليه السلام كما هو معروف 

 سورة البقرة  هي أطول سورة في القرآن وتتضمن كذلك أطول آية وهي آية المداينة فضلا عن أنها تضم  الكثير من الأوامر والأحكام والنواهي،والأمور الخاصة بالعقائد والمعاملات الإسلامية ولها مناقب كثيرة يثاب من دوام كل قراء تها ويحصل علي أجر عظيم ..

عبد بني إسرائيل الصالح والبقرة 

أما عن قصة بقرة بني إسرائيل  التي وردت في السور فهي القصص التي تحدث عنها القرآن الكريم، تفاصيلهاإذ كان لأحد الرجال الصالحين من بني إسرائيل بقرة، كان يُربيها ويرعاها ويُحافظ عليها كي تظلّ من بعده لابنه، وكان يذهب بها إلى المروج الخضراء كي ترعى ويدعو الله قائلًا: "اللهم إني استودعتكها لابني حتى يكبر"، ولم مات الرجل بقيت هذه البقرة من بعده لابنه اليتيم،

 تقاصيل قصة بقرة بني إسرائيل وردت في القرآن في 6أيات بدأت بقوله تعالي "إِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللّه يَأْمُرُكُمْ أَن تَذْبَحُواْ بَقَرَةً قَالُواْ أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللّه أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ * قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنَ لَّنَا مَاهِي قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ فَارِضٌ وَلاَ بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذلِكَ فَافْعَلُواْ مَا تُؤْمَرونَ * قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَآءُ فَاقِـعٌلَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ "

بني إسرائيل استمر في جدال سيدنا موسي كما جاء في قوله تعالي :  قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَيُبَيِّن لَّنَا مَا هِىَ إِنَّ البَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّآ إِن شَآءَاللّه لَمُهْتَدُونَ * قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ ذَلُولٌ تُثِيرُ الاَْرْضَ وَلاَ تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لاَّ شِيَةَ فِيهَاقَالُواْ الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُواْ يَفْعَلُونَ *وَإِذْ قَتَلْتُمْ نَفْسًا فَادَرَأْتُمْ فِيهَا وَاللّه مُخْرِجٌ مَّا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ * فَقُلْنَا اضْرِبُوهُ بِبَعْضِهَا كَذَلِكَ يُحْيِ اللّه الْمَوْتَى وَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ.

بقرة بني إسرائيل وكشف معالم الجريمة

 باقي تفاصيل قصة بقرة بني إسرائيل تسير في إطارأن رجلامن بني إسرائيل كان غنيًّا، ولم يكن له ولد، وكان له قريب فقتله ليرثه، ثم ألقاه على مجمع الطريق، وأتى موسى عليه   له: إن قريبي قُتِل، وإني لا أجد أحدًا يبيِّن لي من قتله غيرك يا نبي الله،فاسأل لنا ربك أن يبيِّن لنا، فسأل ربه فأوحى الله إليه: "إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً" [البقرة: 67]، 

بنو إسرائيل تعجبوا من قول سيدنا موسي  وظنوا أنه يهزأ بهم، ولكنه أخبرهم أنه وحيٌ من الله، فأخذوا في سؤال موسى عليه السلام عن صفات البقرة، ولم يسارعوا إلى تنفيذ أمرالله، وشددوا على أنفسهم فشدد عليهم حتى أمرهم أن تكون البقرة لا هَرمة ولا بِكرًا ولونها أصفر صافٍ، تُعجب الناظرين إليها، لم يذللها العمل وتقلِّب الأرض للزِّراعةولا تعمل في الحرث، مسلَّمة من العيوب ولا بياض فيها، 

قوم سيدنا موسي لم  يجدوا البقرة التي وُصفت لهم إلا عند عجوز عندهايتامى، فلما علمت أنه لا يزكو لهم غيرها، أضعفت عليهم الثمن. فأتوا موسى فأخبروه،فقال لهم موسى: إن الله قد كان خفف عليكم فشددتم على أنفسكم فأعطوها رضاها وحكمها.ففعلوا، واشتروها فذبحوها، فأمرهم موسى، عليه السلام، أن يأخذوا جزءًا منهافيضربوا به القتيل، ففعلوا، فرجع إليه روحه، فسمَّى لهم قاتله، ثم عاد ميتًا كماكان، فأخذ قاتله وهو الذي كان أتى موسى فشكا إليه مقتله، فقتله الله على سوء عمله.

 بقرة بني إسرائيل ودروس مستفادة 

قصة بقرة بني إسرائيل لها أكثر من درس مستفاد فهي تؤكد ضرورة الاستجابةالفورية لأمر الله دون الدخول في التفاصيل فالله تعالي خاطبهم بالقول : بقرة نكرةغير مخصصة فشددوا علي أنفسهم بالتساؤل عن اللون والسن والصفات فشدد الله عليهم ولوكانوا استجابوا لما زاد الأمر صعوبة فضلا عن ضرورة اتباع كلام الأنبياء فطلب ذبح البقرة جاء وحيا من الله ولحكمة ألهية لا تدركها عقول البشر االقاصرة ومن ثم فالاستجابة الفورية تبقي  الخيار الوحيد لأمر الله علي لسان انبيائه 

الكلمات المفتاحية

نبي الله موسي بقرة بني اسرائيل وحي من الله ذبح البقرة عجوز بني إسرائيل قصص قرآن وانبياء

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled قصة بقرة بني إسرائيل التي طالبهم نبيه موسي عليه السلام بوحي من الله بذبحها تتضمن تفاصيل مثيرة تؤكد أن عدم الاستجابة الفورية لأوامر الله ونواهيه تجر وي