أخبار

في اليوم العالمي للقلب.. تعرف كيف تنقذ شخص من السكتة القلبية المفاجئة

عمرو خالد: تعلم من النبي أسلوب الحديث مع الآخر.. هذا ما فعل

ما حكم قضاء الأذكار إن فات وقتها؟.. البحوث الإسلامية تجيب

عمرو خالد: عش ببساطة النبي صلى الله عليه وسلم.. هذا ما فعل

فيه شفاء للناس.. 9 استخدامات غير متوقعة لعسل النحل.. تعرف عليها

دعاء في جوف الليل: يارب بحق تنزلك الجليل كل ليلة لتتوب على التائبين

هل أنت راض عن قدر الله لك؟.. عمرو خالد يجيب

حكم الشرع في الزواج العرفي بين الشباب بدون وليّ وشهود؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. ادعي كل يوم الصبح لأمك بهذا الدعاء الرائع

بعد وفاة طفل مجددا .. مركز الأزهر يطلق صرخة تحذير ضد لعبة "بابجي " ويحدد 10ضوابط لأولياء الأمور لتجنب مخاطرها

الامتناع عن دفع الفواتير المستحقة.. هل يعد حراما؟

بقلم | محمد جمال حليم | الاحد 17 مايو 2020 - 07:39 م
Advertisements
هل عدم سداد فاتورة الهاتف الأرضي يعد حرامًا؟ وهل تعد دَينًا واجب السداد، وأحاسب عليه؟

الجواب:
تؤكد لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب"أن أمر الله تعالى بالوفاء بالعقود، وأداء الأمانات إلى أهلها، ونهى عن أكل المال بالباطل، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: المسلمون على شروطهم. رواه البخاري تعليقًا، وأبو داود، والترمذي، وقال: حسن صحيح. وصححه الألباني.
وقال القاسم بن محمد: ما أدركت الناس إلا وهم على شروطهم في أموالهم، وفيما أعطوا. رواه مالك في الموطأ.
وتضيف أن من  المعلوم أن التزويد بهذه الخدمة، إنما يكون في مقابل أجرة معلومة، فمن طلب تزويده بها، وجب عليه الوفاء بعقده مع الجهة المزودة، سواء أكانت جهة خاصة أم حكومية، وصارت هذه الأجرة المستحقة دَينًا في ذمته، يجب عليه قضاؤه؛ لدخوله في عموم معنى الدَّين، جاء في الموسوعة الفقهية: قيل في معنى الدين أقوال متعددة، أوضحها ما قاله ابن نجيم: "الدين لزوم حق في الذمة"، فيشمل المال، والحقوق غير المالية؛ كصلاة فائتة، وزكاة، وصيام وغير ذلك، كما يشمل ما ثبت بسبب قرض، أو بيع، أو إجارة، أو إتلاف، أو جناية، أو غير ذلك. اهـ.
وسئلت اللجنة الدائمة للإفتاء: هل يجوز التحايل للامتناع عن دفع فاتورة الكهرباء، أو الماء، أو التليفون، أو الغاز، أو أمثالهما؟ علمًا بأن معظم هذه الأمور تتولاها شركات مساهمة يمتلكها عامة الناس؟
فأجابت: لا يجوز؛ لما فيه من أكل أموال الناس بالباطل، وعدم أداء الأمانة، قال تعالى: {إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا}، وقال: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً عَنْ تَرَاضٍ مِنْكُمْ وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا}.


الكلمات المفتاحية

فواتير حقوق واجبات محرمات عهود

موضوعات ذات صلة