أخبار

في الجنة.. ليس هناك انقطاع للنعمة فلا تفوتك ولا تفوتها (الشعراوي)

الناس معادن.. فاختر منهم من تصاحب

في زمن كورونا.. نصائح لحماية الحامل من مضاعفات حساسية الجيوب الأنفية

معجزة.. لم يتكلم منذ مولده ونطق أمام النبي في شبابه

حكم توكيل المشتري بالشراء لنفسه في البيع بالتقسيط؟

عقار للأنفلونزا يظهر نتائج واعدة في علاج كورونا

رفض والد حبيبته زواجها منها.. فشوه سمعتها على "السوشيال ميديا"

أكبر من الديناصورات.. ماهو أضخم حيوان على وجه الأرض؟

دعاء صلاح الذرية والأبناء

أصحاب السوء دمروا حياتي وعلاقتي بأهلي

علاقة الورم الليفي بالالتهابات البولية

بقلم | ياسمين سالم | الاثنين 10 اغسطس 2020 - 10:50 ص
Advertisements



أعاني من ورم ليفي منذ فترة، لكني خشيت إجراء عملية واستئصاله، والسؤاله ما هي مضاعفاته، وهل له تأثير علي الجهاز البولي لأنني مؤخرًا أعاني من التهابات بولية؟

(ف. ح )

يجيب الدكتور أحمد بدر الدين، استشاري أمراض النساء والتوليد:


الورم الليفي عادة ما يصغر حجمه بعد وصول السيدة إلى سن انقطاع الدورة الشهرية، وذلك لأن هذه الأورام تعتمد في نموها على هرمونات المبيض.

والمهم الآن هو التأكد من أن الورم الليفي عندك لا يسبب ضغطًا على الحالب أو المثانة أو الكلية، خاصة وأنك تشتكين من التهابات بولية، فإذا تم التأكد بأن الورم لا يسبب الضغط على هذه الأعضاء ولا غيرها في الجسم، فلا داعي لعمل أي شيء، ويمكن تركه من دون علاج؛ لأنه لن يسبب أي مشكلة مستقبلاً.

 لكن في حال تبين أنه يسبب ضغطًا على أي من الأعضاء وخاصة الحالب أو المثانة أو الكلية، فقد يكون ذلك سببًا في حدوث وتكرر الالتهابات البولية عندك، لأن انضغاط الحالب أو المثانة يؤدي إلى ركود في البول، وهذا الركود قد يؤدي إلى تكاثر ونشاط الجراثيم، وفي هذه الحالة يجب استئصال الورم أو استئصال الورم والرحم بنفس الوقت.


الكلمات المفتاحية

الورم الليفي استئصال الورم الليفي هرمونات المبيض

موضوعات ذات صلة