أخبار

"اللخبطة".. إحساس مزعج ولكن

دراسة: اكتشاف جزيئات من تلوث الهواء في مشيمة الحوامل

فيديو مؤثر| لحظة وفاة رجل فلسطيني أثناء قراءة القرآن

" اللهم فقه في الدين وعلمه التأويل".. متى حاز ابن عباس المنحة النبوية؟

هل يمنع مرض السكري حمل المرأة؟

قصة سحر النبي.. اكتشف الجاني ولم يعاقبه

حتى لا تشوه نفسية ابنك.. أحسن اختيار اسمه واحذر الغريب والشاذ

فقدان الجنين بسبب تسمم الحمل.. مؤشرات خطر انتبهي لها

فضوح الدنيا أيسر من فضوح الآخرة..لا تتنافس على الشر واكتشف سترك الحقيقي

دراسة: زيادة منطقة الخصر "حتى لو كان الجسم نحيفًا" تزيد خطر الموت المبكر

7 أضرار صحية تجعلك تمتنع عن تناول السكر مرة أخري.. تعرف عليها

بقلم | مها محي الدين | الاثنين 24 اغسطس 2020 - 01:06 ص
Advertisements
الإنسان بطبيعته يجذبه المذاق الحلو، كما يعتمد الكثير من الناس على الأطعمة السريعة والمعالجة، ونظرًا لأن هذه المنتجات غالبًا ما تحتوي على سكر مضاف، فإنها تشكل نسبة كبيرة من السعرات الحرارية اليومية.
ويعتقد الخبراء أن استهلاك السكر هو سبب رئيسي للسمنة، والعديد من الأمراض المزمنة ، مثل مرض السكري من النوع 2، وفيما يلي 7 أسباب تجعل تناول الكثير من السكر ضارًا بصحتك، وفقا لما نشره موقع healthline الطبي.


زيادة الوزن

معدلات السمنة آخذة في الارتفاع في جميع أنحاء العالم، ويعتقد أن السكر المضاف، وخاصة الموجود في المشروبات المحلاة بالسكر، هو أحد الأسباب الرئيسية.
والمشروبات المحلاة بالسكر مثل المشروبات الغازية والعصائر والشاي الحلو مليئة بالفركتوز، وهو نوع من السكر البسيط، لكن يزيد استهلاكه من جوعك ورغبتك في الطعام أكثر من الجلوكوز، وهو النوع الرئيسي من السكر الموجود في الأطعمة النشوية.
بالإضافة إلى ذلك، قد يتسبب الاستهلاك المفرط للفركتوز في مقاومة هرمون الليبتين، وهو هرمون مهم ينظم الجوع ويخبر جسمك بالتوقف عن تناول الطعام.
وقد أظهرت الكثير من الأبحاث أن الأشخاص الذين يشربون المشروبات السكرية، مثل الصودا والعصير، تزيد أوزانهم أكثر من الأشخاص الذين لا يشربونها.
كما يرتبط شرب الكثير من المشروبات المحلاة بالسكر، بزيادة كمية الدهون الحشوية، وهي نوع من دهون البطن العميقة المرتبطة بحالات مثل مرض السكري وأمراض القلب.

خطر الإصابة بأمراض القلب

ارتبطت الأنظمة الغذائية عالية السكر بزيادة مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب، والتي تعد السبب الأول للوفاة في جميع أنحاء العالم.
وتشير الدلائل إلى أن الأنظمة الغذائية عالية السكر يمكن أن تؤدي إلى السمنة، والالتهابات، وارتفاع مستويات الدهون الثلاثية، والسكر في الدم، وضغط الدم، بالإضافة لجميع عوامل الخطر لأمراض القلب.
بالإضافة إلى ذلك، فإن تناول الكثير من السكر، وخاصة من المشروبات المحلاة بالسكر، قد تم ربطه بتصلب الشرايين، وهو مرض يتسم بالرواسب الدهنية وانسداد الشرايين.
وقد وجدت دراسة أجريت على أكثر من 30 ألف شخص، أن أولئك الذين استهلكوا 17-21٪ من السعرات الحرارية من السكر المضاف، لديهم خطر أكبر بنسبة 38٪ للوفاة بأمراض القلب، مقارنة بأولئك الذين يستهلكون 8٪ فقط من السعرات الحرارية من السكر المضاف.
وتحتوي علبة صودا واحدة سعة 473 مل على 52 جرامًا من السكر، وهو ما يعادل أكثر من 10٪ من استهلاكك اليومي من السعرات الحرارية، بناءً على نظام غذائي يحتوي على 2000 سعر حراري.
هذا يعني أن مشروبًا واحدًا يحتوي على السكر في اليوم، يمكنه جعلك تتجاوز الحد الأقصي اليومي الموصى به للسكر المضاف.

حب الشباب

ارتبط النظام الغذائي الغني بالكربوهيدرات المكررة، بما في ذلك الأطعمة والمشروبات السكرية، بزيادة خطر الإصابة بحب الشباب، خاصة الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع، مثل الحلويات المصنعة، ترفع نسبة السكر في الدم بسرعة أكبر من الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض.
وتؤدي الأطعمة السكرية إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم ومستويات الأنسولين بسرعة، مما يؤدي إلى زيادة إفراز الأندروجين وإنتاج الزيت والالتهابات، وكلها تلعب دورًا في ظهور حب الشباب.
وقد أظهرت الدراسات أن الأنظمة الغذائية منخفضة نسبة السكر في الدم مرتبطة بانخفاض مخاطر ظهور حب الشباب، في حين أن الأنظمة الغذائية عالية نسبة السكر في الدم مرتبطة بمخاطر أكبر.
على سبيل المثال ، أظهرت دراسة أجريت على 2300 مراهق، أن أولئك الذين يستهلكون السكر المضاف بشكل متكرر، لديهم مخاطر أكبر بنسبة 30٪ للإصابة بحب الشباب.
كما أظهرت العديد من الدراسات السكانية أن المجتمعات الريفية التي تستهلك الأطعمة التقليدية غير المصنعة، لديها معدلات شبه معدومة لحب الشباب، مقارنة بالمناطق الحضرية ذات الدخل المرتفع.

الإصابة بمرض السكري من النوع 2

تضاعف انتشار مرض السكري في جميع أنحاء العالم على مدار الثلاثين عامًا الماضية، وعلى الرغم من وجود العديد من الأسباب لذلك، إلا أن هناك صلة واضحة بين الاستهلاك المفرط للسكر وخطر الإصابة بمرض السكري.
وتعتبر السمنة، التي تحدث غالبًا بسبب استهلاك الكثير من السكر، أقوى عامل خطر للإصابة بمرض السكري، علاوة على ذلك، فإن الاستهلاك المرتفع للسكر لفترة طويلة يؤدي إلى مقاومة الأنسولين، وهو هرمون ينتجه البنكرياس وينظم مستويات السكر في الدم.
وتؤدي مقاومة الأنسولين إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم، وتزيد بشدة من خطر الإصابة بمرض السكري.
وقد وجدت دراسة سكانية شملت أكثر من 175 دولة، أن خطر الإصابة بمرض السكري نما بنسبة 1.1٪ لكل 150 سعرة حرارية من السكر، أو حوالي علبة واحدة من الصودا يتم استهلاكها يوميًا.
كما أظهرت دراسات أخرى أيضًا أن الأشخاص الذين يشربون المشروبات المحلاة بالسكر، بما في ذلك عصير الفاكهة، هم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري.

الإصابة بالسرطان

قد يؤدي تناول كميات كبيرة من السكر إلى زيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، علاوة على ذلك، فإن الأنظمة الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، تزيد من الالتهابات في الجسم وقد تسبب مقاومة الأنسولين، وكلاهما يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.
وقد وجدت دراسة أجريت على أكثر من 430.000 شخص، أن استهلاك السكر المضاف مرتبط بشكل إيجابي بزيادة خطر الإصابة بسرطان المريء وسرطان الجنب وسرطان الأمعاء الدقيقة.
كما أظهرت دراسة أخرى أن النساء اللواتي تناولن الكعك الحلو والبسكويت أكثر من ثلاث مرات في الأسبوع، كن أكثر عرضة للإصابة بسرطان بطانة الرحم بنسبة 1.42 مرة، مقارنة بالنساء اللائي تناولن هذه الأطعمة أقل من 0.5 مرة في الأسبوع.
ولا تزال الأبحاث حول العلاقة بين تناول السكر المضاف والسرطان جارية، وهناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لفهم هذه العلاقة المعقدة تمامًا.

الإصابة بالاكتئاب

في حين أن النظام الغذائي الصحي يمكن أن يساعد في تحسين مزاجك، فإن اتباع نظام غذائي غني بالسكر المضاف والأطعمة المصنعة قد يزيد من فرص الإصابة بالاكتئاب.
وقد ارتبط استهلاك الكثير من الأطعمة المصنعة، بما في ذلك المنتجات عالية السكر مثل الكعك والمشروبات السكرية، بزيادة مخاطر الإصابة بالاكتئاب.
ويعتقد الباحثون أن تقلبات السكر في الدم، وعدم انتظام الناقل العصبي والالتهاب، قد تكون كلها أسبابًا لتأثير السكر الضار على الصحة العقلية، حيث أظهرت دراسة أجريت على 8000 شخص لمدة 22 عامًا، أن الرجال الذين يستهلكون 67 جرامًا أو أكثر من السكر يوميًا، كانوا أكثر عرضة بنسبة 23٪ للإصابة بالاكتئاب من الرجال الذين تناولوا أقل من 40 جرامًا يوميًا.
كما أظهرت دراسة أخرى أجريت على أكثر من 69000 امرأة، أن أولئك الذين يتناولون كميات كبيرة من السكريات المضافة، معرضون بشكل كبير لخطر الإصابة بالاكتئاب، مقارنة بأولئك الذين يتناولون كميات أقل.

يسرع من عملية شيخوخة الجلد

التجاعيد هي علامة طبيعية للشيخوخة، وهي تظهر في النهاية، بغض النظر عن صحتك، ومع ذلك، يمكن أن تؤدي الخيارات الغذائية السيئة إلى تفاقم التجاعيد وتسريع عملية شيخوخة الجلد.
وربما يعود ذلك إلي المنتجات النهائية المتقدمة للجليكيشن (AGEs)، وهي مركبات تتكون من تفاعلات بين السكر والبروتين في جسمك، والتي يشتبه في أنهم يلعبون دورًا رئيسيًا في شيخوخة الجلد.
ويؤدي تناول نظام غذائي غني بالكربوهيدرات المكررة والسكر إلى إنتاج AGEs ، مما قد يؤدي إلى تقدم بشرتك في العمر قبل الأوان
كما يتسبب السكر في تلف الكولاجين والإيلاستين، وهما بروتينان يساعدان على تمدد الجلد والحفاظ على مظهره الشاب، وعندما يتلف الكولاجين والإيلاستين، يفقد الجلد تماسكه ويبدأ في الترهل.
وفي إحدى الدراسات، كان لدى النساء اللائي تناولن المزيد من الكربوهيدرات، بما في ذلك السكريات المضافة، مظهر متجعد أكثر من النساء اللائي يتبعن نظامًا غذائيًا عالي البروتين ومنخفض الكربوهيدرات، وخلص الباحثون إلى أن تناول كميات أقل من الكربوهيدرات كان مرتبطًا بمظهر أفضل لشيخوخة الجلد.

الكلمات المفتاحية

السكر تناول السكر الأضرار الصحية للسكر أضرار السكر زيادة الوزن خطر الإصابة بأمراض القلب حب الشباب الإصابة بمرض السكري الإصابة بالسرطان الإصابة بالاكتئاب شيخوخة الجلد

موضوعات ذات صلة