أخبار

هل تغيير الطبيب النفسي يضر الصحة النفسية؟

كيف تنتزع الخوف من قلبك؟..خذ قرارك وكن حسن الظن بالله

بروتوكول لمدح الآخرين .. هل جرّبته في حياتك؟

لماذا القرض الحسن أفضل ثوابًا من الصدقة؟ (الشعراوي يجيب)

5أسباب توجب الزكاة في محصول فاكهة المانجو.. الإفتاء تحددها

استفتاء القلب واطمئنانه إلى الحلال.. ابتعد عما حاك في صدرك وكرهت أن يطلع عليه الناس

التوكل على الله في المنام.. ما تأويله؟

لا تقلق على رزقك وكن حسن الظن بالله مثل مريم

سبعون ألف يدخلون الجنة بغير حساب ولا سابقة عذاب.. تحب ان تكون منهم؟.. تعرف على صفاتهم

أختنا الكبيرة تشعر أنها ضحية وفاة والدتي.. ما العمل؟

توتير تطلق خدمات جديدة تناسب ذوي الاحتياجات الخاصة

بقلم | محمد جمال حليم | الاربعاء 16 سبتمبر 2020 - 09:40 م
استجابة لموجة التطور الرهيبة التي تشهدها وسائل التواصل الاجتماعي، أطلق إدارة تويتر حزمة من التحديثات التي تناسب فئات كثيرة منها ذوو الاحتياجات الخاصة.
وأضافت في تدوينة لها: نحن نعلم أننا بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد لجعل خدمتنا متاحة وسنفعل ذلك، وعندما اختبرتتويتر ميزة جديدة تتيح للمستخدمين مشاركة المقاطع الصوتية مع التغريدات، تلقت انتقادات لعدم تضمين أدوات الوصول مثل التسميات التوضيحية المكتوبة، حسب ما نشره موقع العربية.
وأوضحت أن التغريدات الصوتية إضافة مهمة لأولئك الذين لا يستطيعون الكتابة عبر لوحات المفاتيح العادية، مما يوفر طريقة أخرى للتفاعل مع المنصة والمشاركة في المناقشة الأوسع، لكن أدى ذلك إلى نقاش أكبر حول كيفية تعامل المنصة مع إمكانية الوصول، ويبدو أن تويتر قد سمعت النقد وأدركت أنها بحاجة إلى القيام بعمل أفضل.
وأطلقت تويتر فريقين جديدين: فريق مركز التميز لإمكانية الوصول (ACE) وفريق إمكانية الوصول إلى التجربة (EAT)، ومن المفترض أن يجعل فريق مركز التميز لإمكانية الوصول (ACE) جوانب تويتر، مثل المساحات المكتبية والتسويق والمعايير القانونية والسياسات، أكثر سهولة.
جاءت إطلاق الخدمة بعدما تلقت توتير انتقادات لعدم تضمين أدوات الوصول لتسميات توضيحية مكتوبة لميزتها الصوتية الجديدة التي أطلقت مؤخراً.

الكلمات المفتاحية

تويتر خدمات ذوي الاحتياجات الخاصة

موضوعات ذات صلة

الأكثر قراءة

amrkhaled

amrkhaled استجابة لموجة التطور الرهيبة التي تشهدها وسائل التواصل الاجتماعي، أطلق إدارة تويتر حزمة من التحديثات التي تناسب فئات كثيرة منها ذوو الاحتياجات الخاصة.