أخبار

هل تعيش السوء؟.. من نفسك وفقط

ناس (تبلع لهم الزلط).. وناس (تتمنى لهم الغلط)

شرب الكاكاو الذي يحتوي على "الفلافانول" يجعلك أكثر ذكاءً (دراسة)

أكلت مالاً حرامًا وتابت.. لكنها لم تتحلل من الشخص الذي أخذته منه؟

كيف أختار الصحبة الصالحة؟ .. عمرو خالد يجيب

هل على الوديعة زكاة لو أخذت قرضًا بضمانها؟.. "الإفتاء" تجيب

للحصول على بشرة صحية ومتوهجة.. أضف هذه الأطعمة الشتوية إلى نظامك الغذائي

‫ قصة السيدة فاطمة بنت الرسول وتعدد الزوجات.. يسردها عمرو خالد

دعاء في جوف الليل: اللهم ارزقنا رزقا واسعا حلالا طيبا من غير كد

دعت زوجة على زوجها فامتلأت حياته بالمشاكل وهي تشعر بالذنب.. فماذا تفعل؟

الناس معادن.. فاختر منهم من تصاحب

بقلم | عمر نبيل | الاربعاء 23 سبتمبر 2020 - 02:43 م
Advertisements

عزيزي المسلم، بالتأكيد ( الناس معادن) .. ولذا عليك أن تختار الناس الذين تتباهى بمعرفتهم والذين يكونوا سندًا لك في أي احتياج، فليس من المنطق أن يكون صديقك (يشرب المخدرات)، وليس من المنطق أن يكون صديقك (يغازل الفتيات)، وليس من المنطق أن يكون صديقك (ذا خلق سيء)، ثم تقول: (وأنا مالي)، لأن الصاحب لاشك يؤثر في صاحبه، فكن حذرًا، واختر من تخالل.

عن سيدنا أبي موسى الأشعري رضي الله عنه، أن النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، قال: «إنما مثل الجليس الصالح وجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك إما أن يحذيك، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه ريحاً طيبة، ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك، وإما أن تجد منه ريحاً منتنة».


دين الصاحب


للأسف كلنا تقريبًا يحفظ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: «المرء على دين خليله، فلينظر أيكم من يصاحب»، ولا نتوقف أمامه، كيف أن يكون المرء على دين خليله؟.. يكون المرء على دين خليله بأن يتبعه في كل كبيرة وصغيرة.. (دين الصحاب) المبني على قاعدة ما يسيئك يسيء إليّ، وما يسعدك يسعدني.. فبالتالي ترى الصاحب ربما لم يترب على شرب الخمر مثلا، إلا أن مجالسته لأهل (الشراب) يجعله يحتسي وتكون هنا البداية، وهكذا في كل الأمور التي تخالف الشرع الحنيف، تبدأ من عند الصاحب.. ولذلك فإن كل صحبة بنيت على أساس غير سليم، كانت سببًا رئيسيًا لندم صاحبها في الدارين الدنيا والآخرة، قال تعالى: « الأَخِلاَّءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلاَّ الْمُتَّقِينَ».. وفي المقابل أيضًا ربما يهدي الله رجلا بصاحبه.

اقرأ أيضا:

هل تعيش السوء؟.. من نفسك وفقط

هنا يجب عليك الابتعاد فورًا


عزيزي المسلم، إذا رأيت من صاحبك ما قد يؤدي بك إلى الوقوع فيما حرمه الله عز وجل، فابتعد فورًا، دون تردد، قال سبحانه: « وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آَيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ وَإِمَّا يُنْسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ » (الأنعام: 68).


فإياك عزيزي المسلم أن تترك نفسك لكل (من هب ودب)، يلعب بشخصيتك ويحولها كيفما شاء، كن قويًا لا تحركك الرياح أينما شاءت، فتكون النتيجة أن تندم على هذا اليوم الذي صاحبت فيه هذا الرجل، قال تعالى يبين هذا الندم وطريقة الوصول إليه: «وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً * يَا وَيْلَتَا لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً * لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنْسَانِ خَذُولاً » (الفرقان: 27 - 29).

الكلمات المفتاحية

الناس معادن دين الصاحب وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آَيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled عزيزي المسلم، بالتأكيد ( الناس معادن) .. ولذا عليك أن تختار الناس الذين تتباهى بمعرفتهم والذين يكونوا سندًا لك في أي احتياج، فليس من المنطق أن يكون صد