أخبار

عمرو خالد: لو أفكارك تتصارع مع بعضها ومتوتر.. هذه نصيحتى لك

هل تصح صلاة المرأة مع الإفرازات المهبلية؟.. أمين الفتوى يجيب

7 خطوات ذهبية لتحمى أطفالك من مخاطر الانترنت.. تعرف عليها

دعاء في جوف الليل: اللهم إنى أعوذ بك من الفقر إلا إليك ومن الذل إلا لك

تتسبب في الموت المبكر.. تعرف علي مخاطر تناول البطاطس المقلية أسبوعياً

يكشفها عمرو خالد.. خطوات سهلة لتحافظ علي برّ الوالدين

بصوت عمرو خالد.. ‫ دعاء جميل للنبي وادعوا بيه كل يوم الصبح

كيف يكون عندك مناعة ضد الاكتئاب؟.. عمرو خالد يجيب

أعيش بالخارج واشترطت علي زوجتي عدم الإنجاب .. فهل عقد الزواج شرعي؟ .. شيخ الأزهر يرد

من كتاب حياة الذاكرين .."هكذا كان حالي مع الله في ذلك الوقت"

دراسة: التلقيح الاصطناعي لايزيد من خطر الإصابة بسرطان المبيض

بقلم | عاصم إسماعيل | الجمعة 20 نوفمبر 2020 - 01:49 م
Advertisements

كشفت دراسة حديثة، أن التلقيح الاصطناعي لا يزيد من خطر إصابة المرأة بسرطان المبيض.

يأتي ذلك على خلاف ما أشارت إليه دراسات سابقة حول أن النساء اللائي استخدمن التقنيات الإنجابية المساعدة، مثل التلقيح الاصطناعي للحمل قد يتعرضن لخطر الإصابة بسرطان المبيض والأورام الحدية غير الخبيثة، بسبب زيادة مستويات الهرمونات الجنسية اللازمة لتحفيز إنتاج البويضات، حيث تؤدي الثقوب المتعددة إلى تعطيل أنسجة المبيض.

وينطوي العلاج المضاد للفيروسات القهقرية على إزالة البويضات جراحيًا من مبيض المرأة وتخصيبها في المختبر ثم وضعها في الرحم.

في الدراسة، حلل باحثون في هولندا، البيانات لمقارنة أكثر من 30600 امرأة تلقين تحفيز المبيض للعلاج بمضادات الفيروسات القهقرية بين عامي 1983 و 2001، وما يقرب من 10000 امرأة مصابة بالعقم لم يتلقين مثل هذا العلاج.

بعد متابعة لمدة 24 عامًا، كان لدى النساء 158 سرطانًا جائرًا، و100 من أورام المبيض الحدودية.

بشكل ملحوظ، لم يكن لدى النساء اللاتي خضعن للعلاج المضاد للفيروسات القهقرية خطر الإصابة بالسرطان أعلى من النساء المصابات بالعقم، اللائي لم يخضعن للعلاج المضاد للفيروسات القهقرية، حتى بعد مرور أكثر من 20 عامًا.

اقرأ أيضا:

هذه الأعشاب تزيد خصوبة المرأة وتساعد على تحقيق حلم الأمومة

لكن بمقارنتهن مع النساء من عموم السكان، كان لدى النساء اللائي يستخدمن العلاج بمضادات الفيروسات القهقرية خطر أعلى للإصابة بسرطان المبيض.

قال الباحثون، إن هذا يرجع أساسًا إلى أن نسبة أعلى من النساء اللواتي تلقين العلاج المضاد للفيروسات القهقرية لم يكن لديهن أطفال مطلقًا.

وأظهر مؤلفو الدراسة التي نُشرت في مجلة المعهد الوطني للسرطان، أن عدم الإنجاب هو عامل خطر قوي للإصابة بسرطان المبيض.

ووجدوا أيضًا، أن خطر الإصابة بسرطان المبيض انخفض بين النساء مع عدد أكبر من دورات (ART) الناجحة التي أدت إلى الولادة.

وقالت فلورا فان ليوين، كبيرة الباحثين في علم الأوبئة في معهد هولندا للسرطان في أمستردام: "من المطمئن أن النساء اللواتي تلقين تحفيز المبيض لتقنية الإنجاب المساعدة ليس لديهن خطر متزايد للإصابة بسرطان المبيض الخبيث، ولا حتى على المدى الطويل".

وأضافت في بيان صحفي: "مع ذلك، من المهم أن ندرك أنه حتى مع المتابعة الطويلة في دراستنا، كان متوسط عمر النساء في نهاية المتابعة 56 عامًا فقط".

وأشارت فان ليوين إلى أن الإصابة بسرطان المبيض بين السكان تزداد مع تقدم العمر، وقالت إنه من المهم متابعة النساء اللاتي يعانين من العلاج المضاد للفيروسات القهقرية لفترة أطول.


الكلمات المفتاحية

التلقيح الاصطناعي الإصابة بسرطان المبيض العقم دراسة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled كشفت دراسة حديثة، أن التلقيح الاصطناعي لا يزيد من خطر إصابة المرأة بسرطان المبيض.