أخبار

الأزهر يطلق "بوابة التاريخ "للمسلمين الناطقين بالبرتغالية خلال شهر رمضان

من كتاب حياة الذاكرين .."ما عليك إلَّا أن تبدأ بالذِّكْرِ والفكرِ وتذهب إلى الله بنفسك"

عمرو خالد: بكرة رمضان.. هل أنت جاهز؟.. استعد وانوى هذه النوايا

بالفيديو.. د. عمرو خالد: هيا إلى أحلى بداية لرمضان بروح قوية وهمة عالية.. وبرنامج تعبدي من 7 محاور

7أشياء كان رسول الله يحافظ عليها في شهر رمضان.. يكشفها عمرو خالد

لا أشعر بقيمتي إلا بإرضاء الناس ولو على حساب نفسي.. ما الحل؟

7فضائل لليلة الأولي من رمضان .. اغتنم ثوابها لتضمن خيري الدنيا والآخرة

كلما تقدم لي عريس أصبت بضيق تنفس وأرق وفقد شهية .. ما الحل؟

في أولي ليالي رمضان .. 6آداب لتلاوة القرآن الكريم..اجعله رفيقك في الشهرالمبارك

تعرف على سنن الصيام ومستحباته ومكروهاته

في تعاون مشترك بين عمرو خالد ومحمد هشام: "السر في الرضا وكمل المشوار"

بقلم | مصطفى محمد | الجمعة 05 مارس 2021 - 02:31 ص
Advertisements
في تعاون مشترك بين الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد والإعلامي محمد هشام، نشرت الصفحة الرسمية للداعية الإسلامي على موقع "يوتيوب" مقطع فيديو لهما يسردا فيه ضمن سلسلة برنامجهما المشترك "لحظة صدق"، قصة وسيناريو تخيلي لشخص محبط تحت عنوان "والله أنا على شعرة من الاستسلام!".
يقول الإعلامي محمد هشام "أنا تعبت .. تعبت ومش قادر أكمل، الضغوط تزيد يوم بعد يوم والظهر أنحنى، أخشى الوقوع في نصف الطريق ولا يوجد بعدها فرصة للرجوع ولا لاستكمال المسيرة، وكل المسافة التي قمت بقطعها والمجهود الذي بذلته من أجل الوصول للهدف يسقط في الأرض، خائف ونفسي أصل إلى الهدف والحياة أصبحت هم والفرحة لم تعد موجودة، والساعة أصبحت تمضي كما لو أنها سنة".
ويلتقط الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد الحديث قائلا "وراضي ولا ساخط.. صدقني السر في الرضا، أنك تكون شقيان في الحياة ومرهق جدًا ولكن في النهائة ترتاح على سريرك وقت نومك لأنك راضي، أن يصبح الجنيهان الذي تمتلكهما في جيبك يكفوك حتى يوم الحصول على المرتب لأنك راضي.. أنك تسقط في مطب تلو الآخر وتقول للمولى عز وجل أنا راضي يا رب.. أنك ترى الشئ الذي تريده ونفسك فيه ولا تستطيع أن تشتريها وتحزن ولكن راضي بهذا الأمر، أنه أيضا تكون راضي وسعيد في كل أيام حياتك، الرضا هو أن ترى الحلو والسيء ولكن تركيزك يكون على الحلو يجعلك تغطي السيئ بأشياء حلوة".
ويتابع الدكتور "خالد": "في النهاية نحن بشر والألم بالتأكيد موجود، لكنه يخف وأثره يتلاشى عندما تدخل عليه الرضا، برؤية الحلو في حياتك"، ويتساءل الإعلامي محمد هشام "وهل الرضى يمنع أن أكون طموح وأريد أن أنجح في الحياة؟، أريد أن أكون في مكان أفضل.. فأنا أرى إنني أحق شخص في كل خطوة جميلة، فالطريق طويل وأشعر أنه مظلم ولا يوجد نقطة نور ترشدني، تقول لي خطوات صحيحة أم خاطئة.. ولكنني في النهاية بشر وأصاب بضعف.. ولا يوجد عندي القوة الكافية، فأنا محبط ومصاب باليأس وروحي مخنوقة".
وأردف الداعية الإسلامي بالقول "بالعكس الرضا لا يتعارض مع الطموح، فالرضا يزيد الطموح، لأن الرضا يجعلك ترى كل شيء من حولك جميل فيرفع من روحك المعنوية ويزيد همتك وقدرتك على النجاح في الحياة، عندما تكون غير راضي تشعر بيأس يمنعك من الطموح، وعلى النقيض عندما تكون راضي تزداد قوتك لبكرة، الرضا عن الحاضر والطموح للمستقبل".

اقرأ أيضا:

عمرو خالد: بكرة رمضان.. هل أنت جاهز؟.. استعد وانوى هذه النوايا

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. د. عمرو خالد: هيا إلى أحلى بداية لرمضان بروح قوية وهمة عالية.. وبرنامج تعبدي من 7 محاور

اقرأ أيضا:

7أشياء كان رسول الله يحافظ عليها في شهر رمضان.. يكشفها عمرو خالد

الكلمات المفتاحية

عمرو خالد محمد هشام لحظة صدق الرضا الطموح والرضا في الحياة الإسلام المسلمين بناء إنسان تنمية بشرية تطوير الذات تربية الأبناء

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled في تعاون مشترك بين الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد والإعلامي محمد هشام، نشرت الصفحة الرسمية للداعية الإسلامي على موقع "يوتيوب" مقطع فيديو لهما