أخبار

10فوائد للاستغفار..تقرب إلي الله بالمداومة عليه

علمتني الحياة.. "استغفروا فإن الله يفتح بالاستغفار أبوابًا لا مفاتيح لها"

8 خطوات لتتهيء الأسرة لاستقبال العام الدراسي الجديد

الإمام علي زين العابدين.. بهذا أوصاه أباه الحسين وهكذا نجا يوم كربلاء

"جوجل ميت " : لا اجتماعات تتجاوز 60دقيقة للمستخدمين المجانيين

الثلاجة صديق بعض مستحضرات التجميل وعدو للبعض الآخر

اكتشاف الكوكب الأكثر جموحًا وتطرفًا.. هذا ما يفعله بالحديد في ثوان معدودة

الإمام البخاري .. هكذا أفلت أمير الحديث النبوي من فخ رفيقه في السفينة ..عدالة تساوي الملايين

أخاف أن يتعرض أولادي للتحرش مثلي لو تزوجت وأنجبت.. ماذا أفعل؟

دراسة صادمة تدق ناقوس الخطر: كورونا يدمر أهم هرمون لدى الرجال

تساعدك في تنظيم ميزانيتك وغذائك وفواتيرك ووقتك..26 نصيحة ذهبية وعملية للأسرة لإدارة أزمة كورونا

بقلم | خالد يونس | السبت 18 ابريل 2020 - 10:07 م
Advertisements
إدارة الأزمات فن يجب أن تجيده كل الكيانات بداية من المؤسسات والمنظمات الدولية، ومروًا بالدول والمدن والقرى في كافة انحاء العالم، وحتى على مستوى الأسر والأفراد، ومما لا شك فيه أن أزمة وباء كورونا تعتبر اختبارًا للجميع وقدراتهم على مواجهة الأزمات وفن إدارتها في إطار الموارد والإمكانات المتاحة.

الخبراء رصدوا العديد من التوجيهات الإدارية والتربوية والترشيدية والمالية والصحية، بل والإيمانية والنفسية ، وكلها تعتبر مفيدة وشاحذة للعقل على التعاطي الإيجابي مع الأزمة وتداعياتها، نسأل الله أن يرفع عنا الوباء والبلاء.
ومن هذه التوجيهات والنصائح التي من المهم العمل بها وتطبيقها خلال أزمة وباء فيروس كورونا :

١. نظم طريقة الاستهلاك الغذائي للحدود الدنيا ولا تنخدع بوفرة الطعام حاليا ببيتك فأنت لا تعرف متى وكيف تعود الحياة لطبيعتها .
أ-القمح والرز أهم صنفين لشعوب العالم، وقد ينتج عنه شحا في الأشهر الست القادمة، ليس مطلوب أن تخزن أكثر من حاجتك، بل مطلوب أن لا تستهلك أكثر من حاجتك.
ب-لا تكثر التخزين من الآن ، فإن ذروة الأزمة تأتي لاحقا وتكون وقتها قد قضيت على مواردك المالية والغذائية.

٢- تعامل مع المخزون الغذائي المتوفر لديك وفق قاعدة التخزين FIFO - الوارد أولا يستهلك أولا - وراقب تواريخ انتهاء صلاحية المنتجات التي اشتريتها والتي ستقوم بشراءها وحاول فرزها وحصرها قبل التخزين وعند الإستهلاك.

٣- في أزمة الكورونا اكتسب البعض عادة استهلاك أدوات التعقيم بشكل مبالغ فيه .. تعليمات الصحة والسلامة أكدت أن الصابون العادي يقوم بنفس الأثر حال استخدامه لمدة 20 ثانية في تطهير اليدين .. والمنظفات العادية كافية
لتطهير وتنظيف بيتك.. ولست بحاجة لمطهرات كحولية تستخدم في تعقيم المستشفيات لتعقيم بيتك الذي لا أوبئة فيه .

٤- احتفظ بالسيولة المالية قدر المستطاع .. إن كنت تستأجر بيتا ودخلك محدود .. ادفع نصف قيمته واطلب التأجيل المتبقي بذوق ولطف واحترام فإن ذلك كفيل أن يتعاون معك المؤجر بأكثر مما تتوقع … فالخير في أمة سيدنا محمد ليوم الدين.

٥- لا تتساهل في رمي بواقي الطعام أبدا واحرص على طهي ما تحتاجه فقط ولا يطبخ غيره إلا بعد انتهاء ما تم طهيه ودرب أبناءك على ذلك .. تعامل مع مسألة رمي بواقي الأكل وكأنها *جريمة* لابد من محاسبة من يقوم بها وتعزيره عليها.

٦- اجعل عندك مرونة في ما اعتدته في الأكل والشرب ، جرب تناول صنف واحد في الوجبة الواحدة ، جرب أن تلغي تستبدل وجبة الفطور أو العشاء واستبدلها بساندويش أو اثنتين من نقس الصنف ، قلل من اعتمادك على المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة وقلل من تناول السكر وحاول تجنبه.

٧-مارس الرياضة المنزلية قدر المستطاع.. هناك تمارين تستطيع مشاهدة كيفية أداءها من خلال الإنترنت .. حاول أن لا تعود جسدك على الخمول والكسل، قد تحتاج لقدرات جسدية ومرونة حركة تكسبك سرعة بديهة ضرورية للتعامل مع تبعات الأزمة.

٨- من إيجابيات أزمة الكورونا الاعتماد الكلي على الطعام المنزلي تجنب للعدوى وتقوية لمناعة الجسم ، فاحرص على دوام هذه العادة وعززها لأنها أكثر اقتصادا وتوفيرا للموارد المالية ، ويفضل مشاركة جميع أفراد الأسرة في مهام إعداد الطعام وليس الأم أو الزوجة فقط.

٩- لا تستجب لطلبات اليافعين من أبناءك لشراء الألعاب الإلكترونية عبر الإنترنت مهما قل ثمنها وحتى لو كانت من مدخراتهم - إلا في سبيل دورات تدريبية مفيدة يراد الانتفاع بها فعليا - وعوّض لهم عن ذلك بتوفير مناشط اجتماعية يومية يبتكرها أفراد الأسرة سويا مهما بدت غير شيقة في بداية الأمر.

١٠- لا تتساهل بتراكم فواتير المنزل كهرباء ، ماء ، هاتف فهذه المبالغ وحتى لو تساهلت الشركات خلال الأزمة بالتحصيل وتأجيل الدفع حاليا فإنها عبئ ثقيل عليك ستدفعه عاجلا أم اجلا .

١١- رشد استهلاك الكهرباء والماء والغاز قدر الإمكان وعدم التساهل بترك الأنوار دون حاجة أو البذخ بصرف الماء فبالإضافة أنها فواتير مؤجلة ستدفعها قريبا ، إلا أنك أيضا لا تأمن قدرة الدولة في استمرار توفير هذه الخدمات ، فعود نفسك وأهل بيت وأطفالك على تدابير قطع هذه الخدمات .. مثال تجربة إطفاء الأنوار والأجهزة بالكامل لمدة ساعة يوميا ، وكذلك تجربة استخدام الزجاجات المعبأة بدلا من الحنفيات ليوم في الأسبوع ، وراقب تأثير هذه التجارب على ترشيد الاستهلاك عليك وعليهم.

١٢- إذا كان عليك قرض بنكي (والآن البنوك قررت تأجيل قسط شهر 3 وممكن تمدد هذا التأجيل ) فاحرص أشد الحرص على عزل هذا المبلغ في البنك لحين انتهاء الازمة وتعامل معه كاحتياطي إستراتيجي.

١٣-لست بحاجة لشراء كمامات بأسعار باهظة.. اصنعها بنفسك.. هناك مواد أولية بالمنزل تغنيك عنها ، وعوّد نفسك على غسل اليدين بدلا عن استهلاك القفازات التي قد تحتاجها العاملين في مجال الطب والتمريض في المستشفيات.

١٤-عوّد أهل بيتك أن قضاء الحوائج هي مهمة منوطة لرب الأسرة .. وتوكيل أي مهمة لأبنائك الشباب لابد وأن يكون تحت رقابة للاطمئنان على التزامهم بتدبيرك ، فأنت لا تأمن سلوكهم واحتمالية تمردهم جراء تململهم من الوضع الراهن وما له من تبعات.

١٥- بالنسبة لموظفي القطاع العام والشركات الكبرى .. إياك أن تركن لمبادرة الدولة أو الشركات في صرف الرواتب وقدرتها الالتزام بذلك خلال فترة الأزمة وما بعدها ، فهذا الخيار وإن توفر أول وثاني شهر من الأزمة فذلك لا يعني مقدرتها على مواصلة هذا الالتزام وربما تضطر لحلول بديلة تخفف الأعباء في ظل الوضع الاقتصادي المشلول والمعمم على كل الدول والشركات ، اتخذ إجراءات تدبيرية لما تسلمته من راتب أو ما انت مدخر له وإلا ستجد نفسك في ورطة.

١٦- تفصلنا أيام عن رمضان .. وهو خير معين لك لتنفيذ هذه التوجيهات بسلاسة من حيث ضبط الإنفاق وضبط الاستهلاك بتدبر واعٍ ودون تبرم.

١٧- الملل والضجر قد يكون عنوان الأشهر القادمة.. بالإضافة لبعض الواجبات الدينية .. لا تنس خلق فرص إبداعية ترفيهية داخل منزلك .. فالنفس لا تطيق التزام مثالية التزام النصائح والعبادات على الدوام ..فاتخذ بين ذلك سبيلا.

١٨- غيّر الأنواع المعتادة في الشراء وابحث عن البدائل الأكثر توفيرا لجميع المستلزمات الضرورية قدر الإمكان ،، فتوفير (دينار أو ريال أو جنيه) بعملية شراء اليوم ربما ستحتاج إليه غدا في أمور أكثر أهمية .

٢٠-إذا كان لديك موافقة على قرض بنكي لأى حاجة(قبل الأزمة ) وتعطلت بفعل الأزمة ، اعتبرها مؤشر خير وبركة ، وأجّل الفكرة تماما مهما كانت هذه الحاجة ووقف معاملة القرض فورا او اعتبرها رفضت .

٢١- إن كنت تنوي فتح مشروع تجاري توقف عن ذلك الأن .. فإن التزمت قد يتغير مزاج المستهلكين على أنواع معينة من الخدمات وقد تفتح أبوابها جديدة للاستثمار قد لا تكون خطرت ببالك من قبل.

٢٢-أعد ترتيب وتنظيم صيدليتك في البيت.. إن كنت تستهلك أدوية بانتظام فاستخدم الأقدم منها.. بعضا من الأدوية لا بد من توفرها في الصيدلية لتجنب أخذ أسرتك إلى الدكتور.. اتصل بأي دكتور تعرفه قد يعطيك بعض أنواع الأدوية المستلزم وجودها وتغنيك عن الذهاب للعيادات والمستشفيات.. خصوصا ذات الأمراض الموصوفة والمعروفة.

٢٣-تسلح بالإيمان ولا تجزع ولا تستقل بذنب الشتم على الأخطاء الناجمة عن جهل أو تقصير الناس (شعبا وحكومة) .. فان أقوى الدول المتقدمة وشعوبها قد ارتكبوا أخطاء قاتله.. تجنب اللوم القاسي وقدر لكل شخص ظروفه لتجتنب أنت وأسرتك.. وما يلي ذلك من خطأ في حقوق العباد.

٢٤-استبدل عزومات رمضان بالتصدق علي المحتاجين (ما توفر لديك من إمكانيات) وخصوصا أصحاب المهن المتضررة.. أعلن ذلك بوضوح لأصدقائك وأهلك وإن سمحوا برفع الحظر التدريجي.

٢٥-تعامل مع الأجهزة المنزلية والهواتف برفق واحرص على سلامتها فأنت في أزمة فإن تعطل إحداها – لا قدر الله - فقد لا تسطيع تصليحها ولا شراء عوضا عنها .

اقرأ أيضا:

8 خطوات لتتهيء الأسرة لاستقبال العام الدراسي الجديد

٢٦-إذا كنت مدخنا فاحرص على ما يلي بالترتيب تدريجيا ،، تغيير النوع ، تقليل الكمية ، وأخيرا الاقلاع النهائي.

اقرأ أيضا:

الثلاجة صديق بعض مستحضرات التجميل وعدو للبعض الآخر

اقرأ أيضا:

أسهل وأرخص وصفة من مطبخك لترطيب البشرة بمكونات طبيعية



الكلمات المفتاحية

أزمة كورونا نصائح وإرشادات ميزانية الأسرة طعام الأسرة انفاق الأسرة الرياضة المنزلية

موضوعات ذات صلة