أخبار

في اليوم العالمي للقلب.. تعرف كيف تنقذ شخص من السكتة القلبية المفاجئة

عمرو خالد: تعلم من النبي أسلوب الحديث مع الآخر.. هذا ما فعل

ما حكم قضاء الأذكار إن فات وقتها؟.. البحوث الإسلامية تجيب

عمرو خالد: عش ببساطة النبي صلى الله عليه وسلم.. هذا ما فعل

فيه شفاء للناس.. 9 استخدامات غير متوقعة لعسل النحل.. تعرف عليها

دعاء في جوف الليل: يارب بحق تنزلك الجليل كل ليلة لتتوب على التائبين

هل أنت راض عن قدر الله لك؟.. عمرو خالد يجيب

حكم الشرع في الزواج العرفي بين الشباب بدون وليّ وشهود؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. ادعي كل يوم الصبح لأمك بهذا الدعاء الرائع

بعد وفاة طفل مجددا .. مركز الأزهر يطلق صرخة تحذير ضد لعبة "بابجي " ويحدد 10ضوابط لأولياء الأمور لتجنب مخاطرها

بالفيديو: د. عمرو خالد يصف الجنةكأنك تراها.. وهذه أفضل طريقة للاستعداد لليلة القدر

بقلم | محمد جمال حليم | الثلاثاء 19 مايو 2020 - 01:43 ص
Advertisements
في لقائه الإيماني المتجدد، أكد الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد أن غدا ليلة 27 رمضان ليلة غالية جدًا على الله، وهي عند أغلب العلماء ليلة القدر.
وأضاف د. عمرو في درسه اليومي على صفحته الرسمية على اليوتيوب أننا نستعد اليوم ليلة غدا بطريقة مختلفة، متسائلا: هل تخيلت يوما أنك ممكن أن تكون غدا من المكتوبين من أهل الجنة.. مجرد الإحساس والشعور حيفرق معك جدا، داعيا للخروج سويا في هذه الليلة في رحلة روحية نتصور فيها أننا من أهل الجنة.
الصراط تعبر به للجنة:

يقول د. عمرو الصراط  جسر منصوب على جهنم ، وهو أدق من الشعر وأحد من السيف ، يمر الناس عليه علي قدر أعمالهم ، من كان مسارعا في الخيرات في الدنيا كان سريعا في المشي علي هذا الصراط ، ومن كان متباطئا، ومن كان قد خلط عملا صالحا وآخر سيئا ولم يعف الله عنه ، فإنه ربما يكدس في النار والعياذ بالله .وفي الحديث المُؤْمِنُ عَلَيْهَا كَالطَّرْفِ وَكَالْبَرْقِ وَكَالرِّيحِ، وَكَأَجَاوِيدِ الخَيْلِ وَالرِّكَابِ، فَنَاجٍ مُسَلَّمٌ ، وَنَاجٍ مَخْدُوشٌ ، وَمَكْدُوسٌ فِي نَارِ جَهَنَّمَ ، حَتَّى يَمُرَّ آخِرُهُمْ يُسْحَبُ سَحْبًا، لافتا إلى أن الرسول الصراط يقف على أوله ينتظر أن تعبر امته ويدعو لكل من يعبر.
وأكد الداعية الإسلامي بأن الجنة لا غربة فيها ولا وحشة، مذكرا بقول احق سبحانه وتعالى: وأتوا به متشابها"  فالجنة اعهدها الله تعالى لعبادده كي ينعموا ولا يشعروا بالوحشة؛ وفي الحديث قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: قال الله تعالى: أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر. وفي بعض رواياته: ولا يعلمه ملك مقرب ولا نبي مرسل.تجري من تحتها الأنهار.
وصف الجنة:
وتطرق الداعية الإسلامي لوصف الجنة بالتفصيل كما في الحديث  أنَّ النَّبِيِّ   صلى الله عليه وسلم قَالَ : الْجَنَّةُ بِنَاؤُهَا لَبِنَةٌ مِنْ فِضَّةٍ وَلَبِنَةٌ مِنْ ذَهَبٍ وَمِلَاطُهَا الْمِسْكُ الْأَذْفَرُ وَحَصْبَاؤُهَا اللُّؤْلُؤُ وَالْيَاقُوتُ وَتُرْبَتُهَا الزَّعْفَرَانُ مَنْ دَخَلَهَا يَنْعَمُ لَا يَبْأَسُ وَيَخْلُدُ لَا يَمُوتُ لَا تَبْلَى ثِيَابُهُمْ وَلَا يَفْنَى شَبَابُهُمْ ".
أدنى أهل الجنة منزلة:
واوضح أن أدنى أهل الجنة هو ما أخبر عنه الرسُولِ في الحديث قَالَ: سأَل مُوسَى ﷺ ربَّهُ، ما أَدْنَى أَهْلِ الْجنَّةِ مَنْزلَةً؟ قَالَ: هُو رَجُلٌ يجِيءُ بعْدَ مَا أُدْخِل أَهْلُ الْجنَّةِ الْجَنَّةَ، فَيُقَالُ لَهُ: ادْخِلِ الْجنَّة. فَيقُولُ: أَيْ رَبِّ كَيْفَ وقَدْ نَزَل النَّاسُ منَازِلَهُمْ، وأَخَذُوا أَخَذاتِهِم؟ فَيُقَالُ لهُ: أَتَرضي أَنْ يكُونَ لَكَ مِثْلُ مُلْكِ مَلِكٍ مِنْ مُلُوكِ الدُّنْيا؟ فَيقُولُ: رضِيتُ ربِّ، فَيقُولُ: لَكَ ذَلِكَ ومِثْلُهُ ومِثْلُهُ ومِثْلُهُ ومِثْلُهُ، فَيقُولُ في الْخَامِسَةِ: رضِيتُ ربِّ، فَيَقُولُ: هَذَا لَكَ وعشَرةُ أَمْثَالِهِ، ولَكَ مَا اشْتَهَتْ نَفْسُكَ، ولَذَّتْ عَيْنُكَ. فَيَقُولُ: رضِيتُ ربِّ، قَالَ: ربِّ فَأَعْلاَهُمْ منْزِلَةً؟ قالَ: أُولَئِك الَّذِينَ أَردْتُ، غَرسْتُ كَرامتَهُمْ بِيدِي وخَتَمْتُ علَيْهَا، فَلَمْ تَر عيْنُ، ولَمْ تَسْمعْ أُذُنٌ، ولَمْ يخْطُرْ عَلَى قَلْبِ بشَرٍ.
نعيم الجنة:
ومن نعيم الجنة كما ذكر د. عمرو خالد أنه لا حدود له قال تعالى: وإذا رأيت ثم رأيت نعيما وملكا كبيرا ؛ يعني أينما توجه وجه، موضحًا أن الله يمن على عباده بالعطايا ويسألأهم تفضلا هل هم راضون عن الله  وهذا غاية الود والكرم من الله تعالى،  كما أن في الجنة لسوقا يأتونها كل جمعة فتهب ريح الشمال فتحثوا في وجوههم وثيابهم، فيزدادون حسناً وجمالاً, فيرجعون إلى أهليهم وقد ازدادوا حسناً وجمالاً، فيقول لهم أهلوهم والله لقد ازددتم بعدنا حسناً وجمالاً، فيقولون: وأنتم والله لقد ازددتم حسناً وجمالاً؛ فالحب متجدد .
وختم د. عمرو أن كل هذا وغيره يحتاج من لأن نجتهد في العبادة وخاصة في الليالي الوترية حتى ينعم الله علينا بهذه العطايا التي لا حدود لها.



الكلمات المفتاحية

الجنة ليلة القدر رمضان الطاعة العبادة التوبة

موضوعات ذات صلة