أخبار

زوجي يصور نفسه عاريًا بالموبايل ويتهرب من علاقتنا الحميمية.. ماذا أفعل؟

خطبة الجمعة غدا.. الولاء للأوطان من الدين .. كيف نحققه؟

زوجة سليطة اللسان تهين زوجها وتشعل الخلافات على أمور تافهة.. كيف يتعامل معها؟

الكركدية خطر على صحة المرأة الحامل

تصلي وقت الحيض .. هل تؤجر على نيتها؟

بديل طبيعي للحبة الزرقاء.. يعزز الرغبة الجنسية ويخفض مستويات السكر والكوليسترول

9 خطوات للتغلب على الخجل من الزوج في العلاقة الحميمية

زيد بن الخطاب يضرب أروع الأمثلة في التضحية والفداء .. تعرف على سيرته

5 مخاطر يجلبها لك تناول ماء الليمون بكثرة .. عليك بهذه الطريقة لتجنب مشاكله

أذكار المساء .. من قالها حماه الله من مصائد الشيطان

التوفيق من الله (سر النجاح في الحياة).. كيف يكون؟

بقلم | عمر نبيل | الجمعة 29 مايو 2020 - 12:53 م
Advertisements
أحيانًا كثيرة نسأل الله عز وجل (التوفيق ).. ولو نجحنا في أمر ما نقول: (هذا توفيق من الله عز وجل) .. ولو العكس نقول: ( إن الله لم يوفقنا) .. إذن ما هو هذا التوفيق؟
التوفيق من ( اتفاق ) .. وعرفه العلماء بأنه مطابقة فعل الإنسان للقدر.. وعرفوه أيضًا بأنه خلق القدرة المسببة للخير والطاعة .. وقد ذكر في القرآن الكريم مرة واحدة .. بشكل حاسم وبمنتهى الوضوح يلخص كل سعينا ومجهودنا ونتائجنا وأمانينا في قانون واحد هو قوله تعالى : «وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ ».

التوفيق.. هل من الله فقط؟


التوفيق من الله.. جملة تتردد على ألسنة كثيرين، هل التوفيق لا يأتي سوى من الله عز وجل وحده؟.. العلماء أجمعوا على أن التوفيق يعني ألا يتركك الله سبحانه تتكل على نفسك وفقط.. يعني أن يكون الله سبحانه وتعالى وكيلك .. توكلت عليه وأنت تسعى وتوكلت عليه في النتيجة .. فبالتأكيد سيرضيك بالخير الذي قدره لك حتى لو على غير هواك ..
باختصار .. سيوفقك الله للخير ..بصدق توكلك عليه .. وهذا معنى قوله تعالى: «وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ ».. وأحياناً تتفاجأ بنتائج لا تتوافق مع الأسباب البشرية لمجرد صدق توكلك وأنك تكون عبد منيب ..

اقرأ أيضا:

خطبة الجمعة غدا.. الولاء للأوطان من الدين .. كيف نحققه؟

كيف نُفعل التوفيق؟


إذن كيف بنا أن نفعل أساليب التوفيق؟، العلماء ذكروا عدة أسباب تمنع التوفيق .. لو تجنبتهم ستفَعّل التوفيق .. واعلم أن باب التوفيق تم إغلاقه عن الخلق في ستة أشياء:
- اشتغالك بالنعمة عن شكرها ..
- رغبتك في العلم و تركك العمل ..
- المسارعة إلى الذنب و تأخير التوبة ..
- الاغترار بصحبة الصالحين وترك الاقتداء بأفعالهم..
- إدبار الدنيا عنك وأنت تتبعها ( إتباع الأهواء برغم معرفتك بأن الدنيا مصيرها الفناء)
- وإقبال الآخرة عليك وأنت معرض عنها ( الغفلة عن الآخرة واستبعاد الموت برغم إقباله)
وهذا حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم : «إذا أراد الله بعبد خيرًا استعمله فقيل : كيف يستعمله يا رسول الله؟ قال: يوفقه لعمل صالح قبل الموت ».. هذا هو المعنى الحقيقي للتوفيق.. أن الله عز وجل يستخدمك له في الدنيا .. وتوفق للعمل الصالح والطاعة .. بغض النظر عن النتائج الملموسة كيف تكون .. فهو في كل الأحوال سيرضيك.

الكلمات المفتاحية

التوفيق من الله النجاح التوفيق.. هل من الله فقط؟ كيف نُفعل التوفيق؟

موضوعات ذات صلة